author-picture

icon-writer إعداد: آسيا شلابي

بدأ العد التنازلي للشهر الفضيل، وبدأ معه سباق محموم لتسويق سلعة الدراما الرمضانية التي أصابتها هي الأخرى تبعات الأزمة المالية العالمية، فغرقت هذه السنة في بحر الكم وتبنت سياسة "فرق تسد" في توزيع النجوم على الأعمال التي ستصيب المشاهد العربي بالتخمة إذا ما انساق وراء مواعيدها. الدراما المصرية وحدها جندت للتنافس 45 مسلسلا بهدف اللحاق بركب الدراما السورية، التي خطفت حسب آخر الدراسات والإحصائيات الجمهور العربي. فبعد تعلقه بمسلسل "باب الحارة"، فاجأته قناة "أم. بي. سي" بعرض حصري لمسلسل"فنجان الدم" الذي تراهن عليه للعودة إلى واجهة أكثر القنوات مشاهدة، بعد أن تأكد تراجع تعلق المشاهد بمسلسل "باب الحارة".

  •    
  • التلفزيون الجزائري يفرج عن إنتاجات العام الماضي
  • لازالت سياسة الإنتاج الوطني التلفزيوني لشهر رمضان تسير بخطى عشوائية، ولا يزال أوفياء اليتيمة رغم ذلك يعقدون الآمال على الإدارة الجديدة، خاصة بعد أن استفاق جمع المنتجين وطالبوا برفع الحصار المضروب منذ سنوات على جل الأسماء الإنتاجية والإخراجية. واتضح ذلك من خلال عديد المكالمات التي وصلت الجريدة تسأل في أغلبها عن جديد التلفزيون الجزائري وأجندته الرمضانية. أجندة هذه السنة هي أهم الأعمال التي أفرج عنها وأخرجت أخيرا من الأدراج، ورغم أن أياما فقط تفصلنا عن شهر رمضان لا زالت مائدة الجزائريين غير واضحة المعالم، فبعد أن أشيع خبر عرض مسلسل "مكاتيب لفطار" و"دارنا القديمة" لأمين مرباح، إلا أن ما هو مؤكد هو عرض مسلسلي عمر تريباش وباية الهاشمي و"سوق الحاج لخضر" و"جمعي فاميلي" وإنتاج بادي للعام المنصرم، إضافة إلى سلسلة لريحاني طلب منه مؤخرا عشر حلقات لتضاف إلى عشرين حلقة جاهزة.
  • سفيان داني يقدم "كاميرا ماجيك"
  • هذا وسينطلق تصوير"كاميرا ماجيك" المقلدة عن النسخة المغربية في التاسع من أوت الجاري ويقدمها سفيان داني بنفس الفكرة والتصور المغربيين، ولكن في العاصمة، وهو ما أثار استغراب بعض المنتجين، خاصة حول موعد عرضها على اللجنة أو تسليم حلقات كعينة لقبول العمل أو رفضه. لكن يبقى الإنتاج الموجه للشبكة الرمضانية يغرد خارج مضامين الخطابات المثقلة بوعود التحسين ووضع استراتيجية بعيدة المدى ويبقى الوضع على ما هو عليه في اليتيمة حتى إشعار آخر.  
  •  
  • 45 عملا.. هل ستركب الدراما المصرية قطار خصيمتها السورية؟
  • ستضغط الدراما المصرية بكم هائل من الأعمال في30 يوما أهمها مسلسل "البوابة الثانية"، "العمدة الهانم" بطولة صابرين، وسيذاع الجزء الثاني من مسلسل"مصراوية" بطولة ممدوح عبد العليم وميس حمدان ووائل نور ومسلسل "بشرى سارة"، الذي يجسد دور البطولة فيه الفنانة ميرفت أمين، و"تاجر السعادة" من بطولة خالد صالح ومسلسل "جنة ونار" للفنانة تيسير فهمي، و"قاتل بلا أجر"، الذي يلعب فيه دور البطولة فاروق الفيشاوي وحسين فهمي. وعودة زمن النجمات العائدات من خلال "قوت القلوب" بطولة سهير رمزي ولبنى عبد العزيز، و"مسلس ليالي" بطولة الفنانة الشابة زينة ومسلسل "متخافوش" لنور الشريف ومنى عبد الغني ورجاء الجداوي، و"وكالة عطية" والجزء السادس من "ونيس وأحفاده" ومسلسل "العيادة" لإدوارد وبسمة. وللمسلسلات الضاحكة ونجومها نصيب في رمضان من هذا العام، وسيقدم الفنان أشرف عبد الباقي مسلسل "أبو ضحكة جنان"، عن قصة حياة الفنان الكوميدي "إسماعيل يس".
  •  
  • "شيك على بياض" ليسرا وعودة مفاجئة لمحمود ياسين
  • ميزانية مفتوحة لمسلسل الفنانة يسرا المنتظر عرضه في رمضان والموسوم "خاص جداً"، ويشاركها في العمل محمود قابيل ومن المفترض أن يتم تسويق المسلسل على دبي. هذا وسيكون المشاهد على موعد مع مفاجئة عودة الفنان "محمود ياسين"، بعد غياب سنتين بمسلسله "وعد مش مكتوب" ويشاركه البطولة الفنانة دلال عبد العزيز والفنان سامي العدل، وتشاركه أيضاً نجلته الفنانة رانيا، وأشيع في الإعلام المصري أن تكلفة المسلسل تجاوزت الـ20 مليون جنيه.
  • "الرحايا": نور شريف يوفق في خياراته الرمضانية مرة أخرى
  • "الرحايا"، هو المسلسل، الذي يشارك به نور الشريف، في رمضان هذا العام، ويشاركه البطولة "سوسن بدر"، و"ريم البارودي"، و"أحمد سلامة"، والمسلسل من تأليف عبد الرحيم كمال، وإخراج حسني صالح، وسيدور المسلسل حول صراع أبناء نور الشريف الخمسة، وسيجسد هو دور الرجل المحب للخير ولأهل قريته، فهو "محمد أبو دياب" كبير العائلة، الذي يمتلك ثروة طائلة ستكون سبباً في شقاء أبنائه، والمسلسل تم تسويقه لقناتين حتى الآن.
  •  
  • ليلى علوي تغامر مع نجلة عزت أبو عوف
  • ليلى علوي ستدخل المنافسة بمسلسل "هالة والمستخبي"، المسلسل مغامرة لأنه التجربة الإخراجية الأولى لمريم أبو عوف، وفي المقابل يغزو المخرج سعيد حامد بمسلسله "هانم بنت باشا"، وهو أول أعماله التليفزيونية، والذي سوّقه لثماني قنوات فضائية.
  •  
  • باسم ياخور ومنة شلبي جواسيس في إيطاليا
  • صلاح السعدني بطل مسلسل "الباطنية"، الذي سينافس به هذا العام مع أبطاله غادة عبد الرازق، وأحمد فلوكس، والفنانة لوسي من إخراج محمد النقلي ومن رازانة السعدني لشقاوة الصغار في مسلسل "حرب الجواسيس"، الذي يشارك في بطولته نخبة من الشباب منهم: منة شلبي، باسم ياخور، هشام سليم وأحمد سلامة، وميزانية هذا المسلسل ليست بسيطة لأن تصويره تم بين رومانيا وإيطاليا وألمانيا وله ديكورات خاصة.
  •  
  • الدراما الخليجية تخوض في الجنس الثالث
  • حياة الفهد تقدم هذا العام "الحفافة"، لتجسد هي دور الشخصية التي تحف حواجب الفتيات في خمسينيات القرن الماضي، وتبدأ قصة المسلسل وسخونته، عندما تحف حواجب شاذ من الجنس الثالث وتتوالى أحداث المسلسل، الذي سيذاع على قناة فلاش الفضائية.
  •  
  • "آم بي سي" تراهن على "فنجان الدم" و"باب الحارة4"
  • بلغت كلفة إنتاجه أكثر من أربعة ملايين دولار ويتناول تاريخ العشائر البدوية في القرن الثامن عشر. وقد أعلنت قناة "آم بي سي" عن إدراج المسلسل البدوي "فنجان الدم" ضمن قائمة برامجها الرمضانية لهذا العام، بعد أن تم منع عرضه في شهر رمضان الفائت، والضجة التي أثيرت حول المسلسل، واتهامه بأنه يثير النعرات القبلية ويحرض عليها، وكان "فنجان الدم" هو الإنتاج الأضخم لمحطة "أم .بي.سي" في العام الماضي، والذي كان يعتبر منافسا قويا لمسلسل "صراع على الرمال"، الذي أنتجته محطة دبي.
  • برر الملا سبب استبعاد سامر المصري بأنه خشي من أن يقع الجمهور في حيرة بين شخصيتي "العقيد أبو شهاب" فيشاهدها بمواصفاتها الأخلاقية والإنسانية والوطنية في المسلسل ومن ثم يراها في إعلان قائلاً: لقد سبق وصرّح "الزميل المذكور" أنه سيعتذر عن المشاركة في "باب الحارة" لأن المسلسل أصبح تجارياً، وأعتقد بعد أن رأينا هذه الشخصية، وكيف تم استخدامها في الإعلان، أصبحنا نعرف من حوّل الأمر إلى مشروع تجاري، فليس من حقه أن يقوم باستخدام شخصية في العمل هو شريك فيها، وليس مالكاً لها. لكننا حتى الآن لم نقرر من سيؤدي دور "أبو شهاب" وسيكون اختيارنا مفاجأة.
  •  
  • جمال سليمان.. ثلاث بطولات في شهر واحد
  • "أفراح إبليس" هو المسلسل الثالث بعد "فنجان الدم" و"أهل الراية" الذي يلعب بطولته النجم السوري جمال سليمان، وهو البطولة الثانية له، بعدما أشعلت بطولته الأولى لمسلسل "حدائق الشيطان" نيران الحقد في قلوب النجوم المصريين، الذين ناقشوا الأمر بشكل علني في البرامج التليفزيونية.
  •  
  • عباس النوري يعود إلى حضن الراهن الاجتماعي
  • مسلسل اجتماعي معاصر يعالج من خلاله قضايا المجتمع في قالب درامي جديد، حيث يروي "شتاء ساخن" مشاكل من واقع الحياة من خلال يوميات أبطاله الذين يسرد كل منهم حكايته الخاصة.
  • المسلسل سيناريو وحوار محمد حميرة، ومن إنتاج شركة بانا للإنتاج الفني، وبطولة كل من عباس النوري، وباسم ياخور.
  • مسلسل"صبايا" الذي يرى أنه خطوة إيجابية تسجل لصالح الدراما السورية لأن بطولته نسائية ويناقش عدة أفكار، إشكالية أهمها "التحرر الملتزم". المسلسل من إنتاج روتانا ويعرض على روتانا خليجية.
  •  
  • نجوم من العيار الثقيل يكشفون عار المجتمع السوري
  • بسام كوسا وتيم حسن وخالد تاجا ومنى واصف وسمر سامي وسلافة معمار ومكسيم خليل وديمة بياعة وقمر خلف ونضال سيجري وآخرين، ويتحدث العمل عن الناس المهاجرين من القرى وبقية المدن السورية إلى العاصمة دمشق بحثا عن فرص للعمل أو ظروف حياتية أفضل، مما يجعل هذه المدينة تعاني أزمات عديدة أبرزها الازدحام السكاني وأزمة الوضع الاقتصادي المتردي لقطاعات واسعة من الناس وبداية انحسار الطبقة الوسطى.
  •  
  • مفاجآت الجزء الثاني من "بيت جدي"
  • بطولة سامر المصري في دور أبو حجار وفاء موصللي في دور أم عجاج، ووائل شرف في دور عجاج، أناهيد فياض وسليم كلاس في مفاجآت جديدة تدور ببيت جدي.
  •  
  • أيمن زيدان يثور على القوانين البالية
  • العمل من بطولة أيمن زيدان وسلمى المصري وشكران مرتجى، ويعرض عبر مجموعة من الحكايات والمفارقات الكوميدية العديد من الهموم والمشاكل الاجتماعية والاقتصادية وتأثيراتها على عائلة مسعود الحفيانة.. أيمن زيدان خريج كلية الحقوق الذي يعمل بنزاهة كمدير لدائرة قانونية، لكنه نتيجة تآمر الجميع عليه ولعدم رغبته في تجاوز القوانين يضطر لتقديم استقالته، وتحت ضغط من زوجته لمى.. سلمى المصري وأولاده الأربعة وشقيقته العانس شكران مرتجى التي تعيش في منزله يوافق مسعود على مزاولة مهنة المحاماة في إحدى غرف منزله.
  •  
  • نجدة أنزور ورهان "رجال الحسم"
  • يعود المخرج نجدة أنزور برجال الحسم إلى الدراما بعد انقطاع بسيط، ليدخل من خلال هذا المسلسل إلى عالم الغموض والإثارة، المسلسل من تأليف فايز بشير وبطولة: باسل خياط، منى واصف، تاج حيدر، عبد الرحمن أبو القاسم، أيمن رضا، نجاح سفكوني، مايا نصري، بسام المصري، تدور أحداث المسلسل حول مدرس شارك في حرب الجولان واكتشف بعد رجوعه إلى قريته أن والدته وأخيه قد استشهدوا فيقرر بعدها الانتقام من الذين عملوا ذلك بعملية فدائية في الأرض المحتلة.
  •  
  • الجرح الفلسطيني في "سفر الحجارة"
  • المسلسل يروي قصة من أهم القصص التي عاشها شعبنا العربي ومازال يعيشها حتى اليوم وهي الانتفاضة الفلسطينية، أو انتفاضة الأقصى، ويصور الواقع الأليم الذي عاناه الشعب الفلسطيني في ذلك الوقت وعاناه أهالي الشهداء من فقدان فلذات أكبادهم في سبيل مقاومة الاحتلال، المسلسل من بطولة وائل رمضان وفيلدا سمور ونادين.
  •  
  • الدراما السورية تعود إلى عمق الهم الاجتماعي
  • يتناول العمل ضمن إطار شفاف ورومانسي عالم اكتشاف العاطفة لدى مختلف الشخصيات انطلاقاً من طبيب جراح لديه مستشفى ورثها عن والده، ومن خلال هذه المستشفى يتم التعرّف على شخصيات متنوعة، أطباء، ممرضات، عاملين، ومرضى قادمين للعلاج ومن خلالهم يتم استعراض المشكلات المتنوعة للناس من صحية، تربوية، اجتماعية وعاطفية مروراً بالثقافة عن طريق رصد حياة ومصائر ومآسي وأفراح عديدة، يعيشها الناس في فئاتهم الاجتماعية المختلفة بطولة عباس النوري وعبد المنعم عمايري.
  •  
  • الدراما التاريخية تلعب على وتر النجوم
  • مسلسل "الدوامة" هو حكاية افتراضية عن رواية "الضغينة والهوى" تتناول سنوات الطمع والكفاح والحب للشعوب العربية.. تدور أحداثها خلال السنوات الأولى من استقلال العالم العربي (1949-1951)، في محاولة لدراسة البنى الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والثقافية للمجتمع السوري خلال السنوات الأولى لفترة ما بعد الاستقلال، وكشف المحاولات الخارجية للسيطرة على ثروات البلاد العربية، وخاصة النفط، وتصدي الدول العربية مجتمعة لهذه المحاولات بطولة: سلوم حداد في دور الضابط وأيمن زيدان في دور حسين طرواح وباسل خياط.
  •  
  • "قاع المدينة".. دمشق في عيون نجومها
  • يتحدث عن العشوائيات في سوريا، كما يرصد تأثير الفقر في المجتمع، والمشكلات الإنسانية والظلم والجريمة، ويتحدث عن انهيار الطبقة الوسطى. تدور الأحداث في واحدٍ من الأحياء الفقيرة في مدينة دمشق العشوائيات التي تكاثرت حول دمشق هذه الأيام، وتضمّ أشتاتًا من السكان الفقراء، أو الذين يقتربون من خط الفقر، من أبناء الشريحة الدنيا في الطبقة الوسطى الآخذة بالتلاشي.
  • الدراما الخليجية.. كوميديا أو غرق في المحلية أو الطابوهات
  • تعرف الدراما الخليجية في السنوات الأخيرة ارتفاعا في نسبة المشاركة بفضل تناولها لأهم تفاصيل حياة الإنسان الخليجي وتنافسها بعض الحرية التي أماطت اللثام عن المجتمع المحافظ وكشفت عن الأمراض النفسية التي يعانيها كغيره من المجتمعات العربية التي تتلاطمها منذ سنوات أمواج العولمة وتجتذبها في الوقت ذاته مقومات هويتها. وكالعادة تضرب الكوميديا الخليجية موعدا مع عشاقها إضافة إلى عدة مسلسلات اجتماعية على غرار"دمعة يتيم"
  • وظهور قوي للفنانة حياة الفهد التي ستقدم هذا العام "الحفافة"، لتجسد هي دور الشخصية التي تحف حواجب الفتيات في خمسينيات القرن الماضي، وتبدأ قصة المسلسل وسخونته، عندما تحف حواجب شاذ من الجنس الثالث وتتوالى أحداث المسلسل، الذي سيذاع على قناة فلاش الفضائية.
  • mail
  • print
  • share