الإقتصاد
قراءات (36693)  تعليقات (17)

المدير العام لمؤسسة "نجمة" جوزيف جد ضيف منتدى الشروق

الجيل الثالث سيحدث ثورة في سوق "الموبايل"بالجزائر

زين العابدين جبارة/ عبد الوهاب بوكروح / توفيق عمارة/ آسيا شلابي/ سميرة بلعمري / راضية حجاب

انتظروا مكالمات بالصوت والصورة بأسعار في متناول الجزائريين

الجزائر الأكثر استقرارا في الوطن العربي حاليا

استعرض جوزيف جد المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر "نجمة" في منتدى "الشروق" تجربة "نجمة" في سماء الجزائر على مدار سبعة سنوات كاملة وبلغة الأرقام لخص نشاط أنجح فروع مجمع "كيوتل" مؤكدا وبثقة عالية استعداد المتعامل الأفضل في مجال ملتميديا الهاتف النقال خوض مغامرة الجيل الثالث، كما أبرز قيم المؤسسة التي يتحلى بها راعي الخضر في الفوز والخسارة وحاضنة الفعاليات الثقافية الكبرى في الجزائر.

  • رفع أمس، جوزيف جد المدير العام للوطنية للإتصالات الجزائر "نجمة" تحدي المتعامل الهاتف النقال الرائد في مجال الملتيميديا في إنجاح التجربة المستقبلية لسوق الاتصالات الجزائرية بإطلاق الجيل الثالث للهاتف النقال مشددا على استعداد "نجمة" لنشر تكنولوجية عالية ترقي الجزائر إلى مصاف الدول الأكثر تقدما تكنولوجيا في المنطقة وبأسعار تتماشى مع القدرة الشرائية للمواطن الجزائري الذي سيصبح بإمكانه إجراء مكالمة هاتفية بالصوت والصورة والاستفادة من خدمات العلاج عن بعد والتعليم عن بعد في ظل تقنية الجيل الثالث.
  • وقيّم المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر سبع سنوات من نشاط "نجمة" في السوق الجزائرية وبلوغه إلى التوازن المالي والربحية ابتداء من سنة 2010 أي بعد ستة سنوات من الاستثمارات الحقيقية والتغطية الشاملة والخدمات ذات التكنولوجية العالية والتكوين والتأطير لـ1900 موظف 99 بالمائة منهم جزائريون و40 بالمائة منهم أغلبهم إطارات في المؤسسة، كما عرّج المدير العام لـ"نجمة" على واقع المنافسة في سوق الاتصالات بين المتعاملين الثلاثة في ظل مجلس سلطة ضبط البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية وإنشاء مجلس للمنافسة .
  • كما كشف جوزيف جد عن استمرار "نجمة" في دعم الاتحادية الوطنية لكرة القدم ومرافقة الخضر "ظالمين أو مظلومين" وفق شعار "ديما معاك يالخضرة" والتزاما بمبادئ وقيم المؤسسة المواطنة التي تتحلى بها "نجمة" معلنا عن رعاية جديدة لكل من فريقي اتحاد الحراش وشباب قسنطينة معتبرا أن رعاية التظاهرات الثقافية لا تقل أهمية عن تمويل الفرق الرياضية حيث ستجدد "نجمة" فعاليات "المدينة الثقافية" التي أحيت ليالي العاصميين طيلة الشهر الفضيل مشيرا إلى أن رعاية الصالون الدولي للكتاب للمرة الثانية على التوالي تجسيدا لقيم "نجمة" التي تبقى "ديما مع الجزائريين".
  • الجيل الثالث سيُحدث ثورة في سوق "الموبايل" ويخلق ثروة اقتصادية جديدة:
  • العلاج والتعليم عن بعد والإنترنيت للجميع في كل
  • أعلن جوزيف جد عن الاستعداد الكامل للوطنية للاتصالات الجزائر "نجمة" عن اقتناء رخصة استغلال الجيل الثالث والالتزام بجميع بنود دفتر الشروط المحدد لكيفية استغلالها رافعا تحدي إنجاح التقنية الجديدة ونشرها في المجتمع الجزائري بأسعار مقبولة، رابطا مدى نجاح الجيل الجديد من خدمات الاتصالات في الجزائر بمدى تجاوب الحكومة الجزائرية مع تطلعات المتعاملين والقدرة الشرائية للمواطنين، كما جدّد ضيف "الشروق" ثقته في الإطار البشري لـ"نجمة" المؤهل تقنيا لإطلاق الجيل الثالث والرقي بالجزائر إلى الريادة في عالم التكنولوجيات الحديثة.
  • هنأ أمس، جوزيف جد الحكومة الجزائرية ولجنة الخبراء القائمة على دراسة ملف الجيل الثالث للهاتف النقال على اتخاذ قرار إطلاق هذه التقنية العالية التكنولوجية في الجزائر مؤكدا أنها خطوة إيجابية كانت خلاصة لخطة وإستراتيجية موفقة وجهد كبير، حيث سيُحدث القرار ثورة حقيقية في سوق الاتصالات تنعكس إيجابا على المؤسسات والأفراد وستعطي دفعا قويا للاقتصاد الوطني وتسمح بفتح آفاق تكنولوجية جديدة تسهل مختلف الجوانب الحياتية للمواطن الجزائري، بدءا بالخدمات التكنولوجية العالية الموجهة للمؤسسات والهيآت، كالعلاج عن بعد وإدارة الاجتماعات عن بعد والتعليم عن بعد وغيرها من التقنيات العالية التي توفرها تكنولوجية الجيل الثالث.
  •  
  • "قوة عالية لنقل المعلومات ستغير حياة الجزائريين.."
  • وأوضح المدير العام لـ"نجمة" وخبير الاتصالات أن تقنية الجيل الثالث ترتكز على رفع قوة نقل المعلومات والبيانات في الشبكة حيث لا تتعدى قوتها حاليا 200 كيلوبايت، إلا أنها ستقفز تدريجيا بإطلاق تقنية الجيل الثالث إلى 1000 كيلوبايت ف20 ألف ف20 ميغابايت فـ40ميغابايت، ما يسمح بقدرة عالية وسرعة فائقة في نقل المعلومات والبيانات هاتفيا، ما يسمح بإضافات تطبيقات جديدة في الهاتف النقال الشخصي للأفراد أو للمؤسسات بطريقة تسمح إجراء مكالمات هاتفية بالصوت والصورة وعقد اجتماعات عن بعد ومحاضرات عن بعد والعلاج عن بعد.
  • وأشار ضيف "الشروق" إلى أن الإيجابيات والامتيازات التي ستتحقق بإطلاق الجيل الثالث للهاتف النقال تنعكس على مختلف الجوانب الحياتية للجزائريين سواء كانوا مؤسسات أو أفراد وفضلا عن ذلك الدفع الكبير الذي سيقدمه للاقتصاد الوطني والمتوسطة الديناميكية الحقيقية التي ستشهدها سوق الاتصالات في الجزائر وفرص العمل الجديدة التي ستفتحها التقنية الجديدة بالإضافة إلى تعميم استعمال الإنترنيت التي ستصبح متاحة للجميع في هواتفهم النقالة بأسعار مقبولة والتي تبقى مرهونة بمضمون دفتر الشروط المؤطر لاستغلال رخصة الجيل الثالث.
  • "اختيار الحكومة لإطلاق الجيل الثالث عوض الرابع صائب  وضامنا للنجاح

    واعتبر المتحدث اختيار لجنة الخبراء والحكومة الجزائرية لإطلاق الجيل الثالث عوض الجيل الرابع رغم تأخر الجزائر في مجال الاتصالات وتكنولوجيات الحديثة ورغم رياداتها للمجال في السابق بالاختيار والقرار الصائب لإنجاح مشروع الجزائر الإلكترونية 2013 حيث تحتاج تقنية الجيل الرابع لاستثمارات ضخمة ترفع من التسعيرة النهائية الموجهة للزبون والمشترك مقابل الخدمات الجديدة للتقنية ما يرهن نجاحها وانتشارها في الآجال المحددة بمشروع الجزائر الإلكترونية موضحا أن ذات الخيار كان خيار "نجمة" منذ سنتين على ضوء دراسات معمقة وتجارب تطبيقية اعتمدت تقنية الجيل الثالث وفق رخصة استغلال تجريبية غير تجارية وشهدت نجاح باهرا فضلا عن اعتماد أغلب دول العالم لتقنية الجيل الثالث لأنها الأقل تكلفة والأكثر انتشار.  
  • "نجمة مستعدة بشريا وتقنيا لإنجاح تقنية الجيل الثالث.."
  • وشدد "جد" جاهزية الإطار البشري لـ"نجمة" لإطلاق تقنية الجيل الثالث، حيث استفاد إطارات وموظفو الوطنية للاتصالات الجزائر من دورات تكوينية عالية سواء بمعهد "نجمة" ببئر خادم أو من خلال دورات وتربصات تكوينية في الخارج، مشيرا إلى أن 99 بالمائة من إطارات وموظفي "نجمة" جزائريين، ما يسمح بنقل المعرفة والتكنولوجية العالية إلى الجزائر، فضلا على أن 40 بالمائة منهم نساء 60 بالمائة منهن في مناصب عليا بالمؤسسة.
  • كما أكد الاستعداد التقني لـ"نجمة" لمواكبة تطوارت سوق الاتصالات في ظل الثورات التكنولوجية المتسارعة ورصدها لمبالغ مالية هائلة لتغطية تكاليف الاستثمارات البعيد المدى والثقيلة سواء في مجال تقنية الجيل الثالث أو جميع الاستثمارات الحقيقية التي من شأنها أن تنقل التكنولوجية الحديثة والعالية في مجال الاتصالات إلى الجزائر وتسهل حياة الجزائريين في جميع مناحيها.
  •  
  • أكثر من 8 ملايين مشترك ونسبة نمو في الواردات تجاوزت 36 بالمائة:
  • "نجمة" حققت توزانها المالي وأصبحت حجر الزاوية في "كيوتل"
  •  
  • كشف جوزيف جد المدير العام لـ"نجمة" بلغة الأرقام عن المؤشرات المالية للمؤسسة التي يترأس إدارتها والتي تعكس الصحة المالية الجيدة لفرع "كيوتل" بالجزائر ما يسمح بضخ إستثمارات ضخمة جديدة وبعث دينامكية أكبر في سوق الإتصالات فضلا عن تصدر "نجمة" لقائمة فروع "كيوتل" ونجاحها في تحديد هوية مشتركيها الذين تجاوز تعدداهم خلال السنة الجارية الـ8 ملايين.
  • أكد أمس، جوزيف جد تسجيل الوطنية للاتصالات الجزائر "نجمة" نموا متزايدا منذ دخولها إلى السوق الجزائرية في أوت 2004 بعد ثلاث سنوات من تحرير سوق الاتصالات في الجزائر كمتعامل ثالث للهاتف النقال، حيث شهدت السنوات الأولى لتواجدها بالسوق الجزائرية صعوبات واجهتها "نجمة" باستثمارات ضخمة بدأت تؤتي أرباحها ابتداء من السنة السادسة أي سنة 2010، حيث حققت توازنا ماليا سمح لها ببداية جني الأرباح، حيث حقق فرع "كيوتل" في الجزائر "نجمة" ما قيمته 383.8 مليون دولار كعائدات خلال السداسي الأول من السنة الجارية مقارنة بـ282.1 مليون دولار لنفس الفترة من السنة المنقضية.
  • كما أوضح جد بلغة الأرقام أن نتائج السداسي الأول لعام 2011 تعكس الصحة المالية الجيدة لـ"نجمة" ما يسمح لها بالاستمرار وبقوة في بعث استثمارات ضخمة وعلى المدى البعيد، حيث بلغت نسبة النمو في العائدات بـ36 بالمائة وبلغ حجم الواردات قبل خصم الأعباء والتكاليف والرسوم 148.7 مليون دولار خلال نفس الفترة، أي بنسبة نمو 42 بالمائة، مقارنة بالسنة الماضية، ما مكّن "نجمة" من تصدر قائمة فروع مجمع "كيوتل" بتمثيلها 9 بالمائة من واردات المجمع و7.5 من حجم الواردات قبل خصم الأعباء والتكاليف والرسوم لمجمع "كيوتل".
  • وأشار المتحدث إلى أن عدد المشتركين في شبكة نجمة بلغ خلال السداسي الأول من السنة الجارية 8.05 مليون مشترك مقارنة بـ8.01 مليون مشترك خلال نفس الفترة من السنة الماضية ما جعلها الثانية أو الثالثة في ترتيب فروع مجمع "كيوتل"، موضحا أن دخول "نجمة" إلى السوق الجزائرية أعطى دفعا لسوق الإتصالات وديناميكية أكبر للمتعامل التاريخي والمتعامل الأكبر في السوق، فضلا عن المساهمة في دمقرطة الإتصالات بخلق منافسة حقيقية خفضت الأسعار ونوّعت الخدمات والعروض.
  • وردّ ضيف "الشروق" عن مدى تقدم إدارة "نجمة" في تحديد هوية المشتركين مجهولي الهوية بالإلتزام التام لـ"نجمة" تجاه جميع قرارات وبرامج سلطة ضبط البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية وقرارات وقوانين الحكومة الجزائرية، حيث عكفت "نجمة" منذ 2009 على تحديد هوية مشتركيها الثمانية ملايين ووفقت في ذلك إلى حد بعيد، مشددا على أنه لم يتم بيع أي شريحة منذ سنة 2010 دون تحديد هوية صاحبها مسبقا، فضلا عن تعطيل الشريحة أو الخط بشكل تلقائي بعد 90 يوما من عدم استعمالها قصد تطهير السوق وشبكة المشتركين.
  •  
  • قال إن أرقام هواتف المشتركين هي ملك للدولة الجزائرية
  • جوزيف جد: نطالب بحرية التنقل بنفس الرقم بين المتعاملين
  • نجمة الأسرع نموا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
  • كشف جوزيف جد ، المدير العام لشركة "نجمة"، أن التحضيرات التي قامت بها وزارة البريد وتكنولوجيا الاتصال بخصوص منح الترخيص باستغلال الجيل الثالث بالجزائر، تمت بالتشاور الواسع والحوار الصريح والإشراك الإيجابي للمتعاملين الثلاثة في الساحة الذين قدموا وجهة نظرهم المتعلقة بالرخصة بكل شفافية وديمقراطية لوزير القطاع ممثل الحكومة بهذا الشأن ولجنة الخبراء المساعدة له.
  • وقال جوزيف جد ضيف منتدى "الشروق"، إن شركته قدمت وجهة نظرها، ويبقى في الأخير القرار الأول والأخير للدولة الجزائرية التي ستقرر وفق ما يحقق مصالحها على المدى المتوسط والطويل، وخاصة فيما يتعلق باستفادتها القصوى من تكنولوجيا الجيل الجديد في تحقيق الإستراتيجية الوطنية الجزائر الاليكترونية 2013، من جهة وعدم إرهاق المتعاملين باستثمارات مكلفة جدا لا يستفيد منها الاقتصاد الوطني بسبب تكلفة استغلالها العالي جدا، وعدم وجود العدد الكافي من التجهيزات التي تتناسب مع استخدامها محليا.
  • وأكد المتحدث أنه لا يوجد تفاهم مسبق بين الحكومة والمتعاملين الثلاثة للهاتف النقال بخصوص سعر الرخصة، مضيفا أن إعلان مناقصة مغلقة، أي عدم السماح لمتعامل رابع بالمشاركة، لن يؤثر سلبا على المنافسة في سوق الاتصالات النقالة الجزائرية، مشددا على أن شركة نجمة مرتاحة جدا للخطة التي رسمتها الدولة الجزائرية لطرح الرخصة الجديدة لاستغلال تكنولوجيا الجيل الثالث، وأن شركته ستمتثل لجميع الشروط والبنود التي سيتضمنها دفتر الشروط الخاص بالرخصة الذي سيعلن عنه بعد منتصف الشهر الجاري، مؤكدا المشاركة بقوة والرهان على أن تكون نجمة لاعبا أساسيا بفضل الاستثمارات الجديدة الضرورية لوضع البنية التحتية الضرورية للجيل الجديد.
  • سوق الهاتف النقال وصلت إلى درجة التشبع
  • ويعتقد ضيف المنتدى، أن السوق الجزائرية وصلت فعلا إلى درجة التشبع الفعلي مما يتيح الطريق أمام المنافسة الفعلية وتقديم خدمات بجودة عالية وأسعار جد مقبولة سواء بالنسبة للجيل الثاني أو حتى بعد إطلاق الجيل الجديد، وخاصة مع عزم الحكومة على فرض احترام قواعد المنافسة في السوق من طرف كل المتعاملين، وخاصة بعد إعادة تفعيل مجلس المنافسة الذي سيكون له دور داعم لدور هيئة الضبط للبريد والاتصالات التي عملت على ضبط السوق وفق الإمكانات التي كانت متاحة لها وتمكنت من الحد من المنافسة غير المشروعة، مشيرا إلى جودة العلاقات التي تجمع شركته بهيأة الضبط.
  • أشار المتحدث إلى وجود شوائب في الساحة لا بد على الحكومة من إزالتها بسرعة من اجل الوصول إلى درجة صفاء ونقاء في الممارسات وخاصة المنافسة غير الشرعية من المتعامل الأكبر في السوق، والعمل أيضا على وضع إجراءات تحفيزية لتحقيق توازن عادل في السوق بين جميع المتعاملين، معتبرا الفارق بين المتعامل الأول والثالث غير طبيعي، ويجب تصحيحه من اجل مصلحة السوق الجزائرية.
  • ويأمل المتحدث أن تقوم الحكومة بتحديد آلية جديدة لضبط الأسعار وإرغام المتعاملين في الهاتف النقال على ضمان حرية تنقل الأرقام من متعامل إلى آخر بنفس الرقم.
  • وأكد جد على أن الأرقام الهاتفية هي ملك للدولة الجزائرية وليس لمتعامل الهاتف الجوال الذي تمنحه الدولة حزمة من الأرقام يتعامل بها في السوق، بدون أن يتصرف وكأنه هو مالك الرقم ويقوم على أساس ذلك باحتجاز المشتركين على شبكته، مضيفا أن حرية التنقل ملك للمشتركين، والرقم ملك للدولة وليس للمتعامل.
  •  
  • دخول البورصة لإشراك الجزائريين في نجاح نجمة
  • وكشف جد ، أن استثمارات الشركة بالجزائر منذ دخولها بعد حصولها على الترخيص الثالث من الحكومة سنة 2004، إلى غاية نهاية النصف الأول من العام الجاري، بلغت 1.6 مليار دولار منها 1.1 مليار دولار استثمارات أجنبية مباشرة مقابل 500 مليون دولار تم رفعها محليا، مضيفا أن سنة 2010 عرفت أكبر استثمار في الشبكة، وقدرت الاستثمارات خلال السنة الماضية  185 مليون دولار وهو تأكيد على رغبة الشركة في المضي قدما بإستراتيجيتها نحو الارتقاء أفضل في السوق المحلية.
  • وبخصوص التجهيزات الخاصة بالجيل الجديد، كشف المتحدث أن مجموعة "كيوتل" تتوفر على علاقات جيدة مع كبار الصانعين لتجهيزات شبكات المحمول مما يمكنها من الحصول على تكنولوجيا حديثة جدا وبأسعار منافسة، مضيفا أن المجموعة متواجدة في 17 دولة حول العالم، ويعتبر الأسواق الأندونيسية والعراقية والجزائرية الأكثر أهمية بالنسبة لمجموعة "كيوتل" سواء من حيث عدد المشتركين، حيث تمثل 11 بالمائة أو الأرباح قبل الضرائب التي تمثل 7.5 بالمائة والإيرادات 9 بالمائة. 
  • وأضاف جد ، أن نجمة مصرة على الدخول إلى بورصة الجزائر، ليس من اجل الحصول على تمويلات من السوق، ولكن من منطلق رغبتها في الاستثمار الطويل المدى بالجزائر وتقاسم جزء من أرباحها مع الجزائريين، مشددا على أن الحالة المالية للشركة جيدة جدا ولا تحتاج لرفع تمويل من البورصة، مؤكدا على الرمزية القوية لدخول نجمة إليها محليا ودوليا، مما يشجع المزيد من الشركات على الدخول إلى البورصة.
  • ويشير جاد، إلى أن وتيرة نمو الشركة تعتبر الأكثر سرعة وأهمية ليس فقط داخل مجموعة "كيوتل"، بل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا كاملا، حيث بلغت 35 بالمائة السنة الماضية.
  • قال إن الشراكة مع الفاف ليست ربحية ولا مصلحية
  • لن نراجع عقدنا.. ونجمة مع "الخضر" ظالمين أو مظلومين

    نفى أمس جوزيف جد ، المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر نجمة وجود أي نية لمراجعة بنود العقد الذي يربط مؤسسته والاتحاد الجزائري لكرة القدم، على خلفية تراجع نتائج "الخضر" وإقصائهم من المشاركة في كأس أمم إفريقيا 2012، مقارنة بسنة 2010 التي كانت استثنائية على كل المستويات ببلوغ المنتخب الوطني المربع الذهبي في "كان 2010"، والمشاركة في مونديال جنوب إفريقيا، وقال ضيف منتدى "الشروق": "لا توجد أي نية بهذا الشأن ولن تكون هناك أي خطوة لمراجعة بنود العقد أو حتى القيمة المالية لعقد الرعاية الذي يربطنا بالفاف والمنتخب الوطني"، مضيفا "عقدنا مع الفاف ليس ربحيا ولا مصلحيا بالدرجة الأولى، فالجميع يعرف أننا لما أمضينا العقد في مارس 2009 لم تكن الأمور واضحة ولم يكن أي شخص يتوقع تحقيق النتائج التي سجلها المنتخب الجزائري بعد ذلك.. أؤكد لكم أن نجمة كما كانت مستعدة لتقاسم الفرحة والنتائج الجيدة، هي مستعدة أيضا لتقاسم أي نتائج عكسية أخرى.. نجمة مع "الخضرا" ظالمة أو مظلومة"، مضيفا "نجمة لن تتوقف عن حب "الخضرا" والوقوف معها.
  • لا يمكنني أن أنسي مقابلة أم درمان
  • وفي سياق ذي صلة، أكد جد أن عقد الفاف ونجمة ينبثق من موقف ثابت لا يمكن التراجع عنه، "ما يربطنا بالفاف والمنتخب الوطني يتجاوز العقد المادي إلى عقد معنوي والتزام لا يتغير بتغير المعطيات ولا الأشخاص.. شخصيا لا يمكن أن أنسى يوم 18 نوفمبر 2009 عندما تأهلت الجزائر إلى المونديال، ما عشته أنذاك من أحاسيس خالصة وغير مسبوقة لا يمكن وصفه، تلك اللحظات ستبقى راسخة في ذاكرتي.. لهذا أقول أننا سنبقى أوفياء لالتزاماتنا مع الفاف.. تأكدوا من ذلك.." صرح ضيف "الشروق"، مضيفا بأن نجمة التزمت أعلى معايير الاحترافية خلال الأزمة بين الجزائر ومصر ولم تستغل ذلك على الإطلاق، "خلال الأزمة بين الجزائر ومصر، التزمنا أعلى درجات الاحترافية، وإن كان البعض يقول أننا استفدنا من تلك الوضعية فذلك خارج عن إرادتنا.." قال المدير العام للوطنية للاتصالات نجمة.
  • لن ندخر أي جهد لدعم مشروع الاحتراف في الجزائر
  • جدد المدير العام للوطنية للاتصالات نجمة التزامه بمرافقة الاتحاد الجزائري لكرة القدم والأندية الجزائرية في مشروع الاحتراف المطبق منذ الموسم الفارط، "نحن نشجع دائما الاتحاد الجزائري ونفتخر بمشاركته ومرافقته في مختلف مشاريعه، لكن من دون التدخل في إستراتيجيته ولا في طريقة تطبيق سياسته.. نحن مستعدون في المساهمة في مشروع الاحتراف الذي بدأناه من خلال تمويلنا لثمانية أندية" قال جاد، مشيرا إلى أن مؤسسته فخورة بالنتائج المحققة في أول موسم احترافي، لاسيما بعد أن توج فريقا جمعية الشلف وشبيبة القبائل، اللذين تمولهما نجمة، بلقبي البطولة والكأس على التوالي.
  • تجربة المدينة مميزة وستصبح وطنية ابتداء من العام القادم
  • "مستعدون لتمويل الأفلام التاريخية واتصالات جارية مع وزارة الثقافة"
  • اغتنم جوزيف جد المدير العام للوطنية للاتصالات فرصة نزوله ضيفا على الشروق للتأكيد مرة أخرى على أن قطاع الثقافة بعد الرياضة مباشرة في أجندة "نجمة" وأنه على استعداد لرعاية كل التظاهرات التي من شأنها تحقيق الإضافة للمشهد الثقافي والفني بالجزائر. جوزيف جد قدم حصيلة تجربة "المدينة" التي أقامتها مؤسسته مع الإذاعة الوطنية وتفاصيل رعاية "نجمة" للصالون الدولي للكتاب للمرة الثانية وكشف عن أهم المشاريع والمبادرات التي يأمل تحقيقها قريبا.
  • تجربة "المدينة" مميزة وسنكررها العام القادم
  • كشف جوزيف جد المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر''نجمة'' عن نيته في تكرار تجربة "المدينة" التي نظمتها الإذاعة الوطنية ورعتها نجمة طيلة شهر رمضان المعظم العام المقبل، وسنسعى لتنظيم مبادرات مماثلة في باقي أيام السنة  "تجربة المدينة التي اقترحتها الإذاعة الوطنية ورحبت برعايتها "نجمة" تجربة فريدة ومميزة جدا وأنا شخصيا جد راض وفخور بها. النتائج ايجابية وردود الأفعال كانت طيبة. كانت مدينة ثقافية ترفيهية فنية نجحت في لم شمل العائلات بمختلف شرائحها ومختلف الأعمار. وأنا شخصيا زرتها عدة مرات ووقفت على الأجواء المميزة وتوفر عامل الأمن الذي حفز العائلات على البقاء إلى ساعات متأخرة من الليل".
  • المدينة استقبلت 180 ألف زائر في رمضان
  • وعبر جوزيف جد عن إعجابه بفكرة المدير العام للإذاعة الوطنية توفيق خلادي التي أخرجت نجمة من رعاية الخيمات الرمضانية إلى فضاء أوسع بتصور جديد.ومكنت العائلات من قضاء سهرات رمضانية مميزة وعليه - حسبه - من المهم أن تنظم "المدينة" في ولايات أخرى غير العاصمة وهو الأمر الذي سيتباحثه مع صاحب المشروع.
  • نجمة لم تتدخل في برنامج المدينة
  • ونفى المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر أن تكون "نجمة" قد تدخلت في تسطير البرنامج الفني أو في ضبط قائمة المطربين الذين أحيوا السهرات الرمضانية "نجمة رعت المبادرة ماديا وكل ماهو برنامج فني وثقافي من تسطير مؤسسة الإذاعة الوطنية صاحب الفكرة أصلا".
  • .. حاضرون في صالون الكتاب
  • بعد تأكيد "نجمة" لرعايتها للصالون الدولي للكتاب للسنة الثانية على التوالي، تستعد - حسب مديرها العام - لتمويل تظاهرات ثقافية أخرى وعليه اتصالات جارية بينها ووزارة الثقافة بهذا الخصوص "الصالون الدولي للكتاب حدث مهم جدا تتربع فيها الجزائر على الواجهة الدولية. ووجدنا من المهم أن نكون إلى جانب هذا الحدث وندعمه بإمكاناتنا المتاحة في إطار أهدافنا الرامية إلى ترقية الفعل الثقافي في الجزائر واتصالات جارية مع وزارة الثقافة لنكون شريكا في تظاهرات أخرى عن قريب".
  • شرف "لنجمة"  تمويل الأفلام التاريخية
  • أكد جوزيف جد استعداد "نجمة" لتمويل المشاريع السينمائية الكبرى التي تتناول شخصيات تاريخية ساهمت في صناعة تاريخ الجزائر وقيادة الثورة التحريرية المجيدة "لا يوجد مشروع واضح المعالم حاليا ولكننا مستعدون أتم الاستعداد لنكون من الممولين للأفلام التاريخية الكبرى وخاصة التي تتناول سير ذاتية ونضالية لأبطال الثورة الجزائرية".
  •  فخورون بانضمام وردة الجزائرية لحملتنا الإشهارية
  • عبر المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر عن فخر نجمة الكبير بانضمام سيدة الطرب العربي وردة الجزائرية والكينغ خالد وسليم وأمازيغ كاتب للحملة الاشهارية التي بثت على مدار شهر الصيام. وعن الأسماء الفنية التي تطمح "نجمة" لضمها إلى الحملة الاشهارية مستقبلا قال "اعتمدت نجمة منذ دخولها إلى سوق الاتصالات في الجزائر على أسماء فنية بارزة ومشهورة ومعروفة برصيدها ووزنها في الساحة الفنية. الحملات الاشهارية تكون عن طريق دراسة مفصلة ووافية تؤخذ فيها مختلف المعطيات بعين الاعتبار وعليه مثلما نجحت نجمة في التعاقد مع زين الدين زيدان وبعزيز وأسماء أخرى ثقيلة ستسعى للمحافظة على هذا المستوى باعتماد معايير خاصة في اختيار الشخصيات مع تحقيق عنصر التنويع أي ألا يكون نفس الطابع الغنائي.
  •  
  • سنرعى الحراش و قسنطينة ولن نتخلى عن البرج وعنابة
  • أعلن جوزيف جد أن نجمة قررت رعاية ناديين جديدين خلال الموسم الكروي الجديد، ويتعلق الأمر بكل من اتحاد الحراش وشباب قسنطينة، لينضما إلى قائمة الأندية التي يرعاها المتعامل الرائد في الهاتف النقال، على غرار شبيبة القبائل، جمعية الشلف وشباب بلوزداد.
  • هذا ونفى المدير العام لنجمة نية مؤسسته التخلي عن رعاية فريقي أهلي البرج واتحاد عنابة بعد سقوطهما إلى الرابطة المحترفة الثانية، "كما قلتم لكم لن نتخلى عن التزاماتنا ولا قناعتنا..لهذا سنبقي على رعايتنا لأهلي البرج واتحاد عنابة.." قال جد.
  •  
  •  أنا مثل كل الجزائريين أنتظر جديد حاليلوزيتش
  • من جهة أخرى قال جد إنه ينتظر التغييرات التي سيحملها حاليلوزيتش في المنتخب الوطني، مثله مثل كل الجزائريين، وقال المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر:"أنا مثل كل الجزائريين أنتظر التغييرات التي سيأتي بها حاليلوزيتش، لكن من السابق لآوانه الحكم عليه، لأنه لم يشرف إلا على مباراة واحدة فقط.."، مضيفا في إجابة على سؤال يتعلق بتكفل نجم بأجرة المدرب الوطني الجديد "لدينا عقد واضح مع الفاف نلتزم به، لأننا لا نتدخل في طريقة استعمال الأموال التي ندفعها بموجب عقد الرعاية.." صرح ضيف منتدى "الشروق".
  • مستعدون لرعاية البطولة ولا نخشى المنافسة
  • أعرب جوزيف جد عن استعداد نجمة لرعاية بطولة الرابطة المحترفة الأولى ورفع سقف المنح المالية المخصصة للمتوجين بها، على شاكلة ماهو حاصل في منافسة السيدة الكأس التي ترعاها مؤسسته، وهذا تبعا لانتقادات الأندية من قيمة المنح "الضعيفة" المخصصة لبطل الجزائر مقارنة بالمتوج بالكأس، "القوانين بين البطولة والكأس مختلفة، من جانبنا استجبنا لدفتر شروط الفاف المرتبط بكأس الجزائر، ونحن مستعدون للاستجابة لدفتر شروط خاص بالبطولة ودراسة كل المقترحات بهذا الشأن.." صرح جد.
  • إلى ذلك أكد المدير العام للوطنية للاتصالات عدم تخوف نجمة من المنافسة، في ظل الحديث عن رغبة متعاملين آخرين في رعاية بطولة الرابطة المحترفة الأولى في العام الثاني من عمر الاحتراف بكرة القدم الجزائرية.
  •  
  • أصدقاء لي توقعوا خسارة "الخضر" مع إنجلترا بـ10 أهداف
  • في سياق آخر قال جد إن مشاركة "الخضر" في مونديال جنوب إفريقيا ستبقى ذكرى استثنائية بالنسبة له، لما حملته من أحاسيس ومشاعر تجاوزت الإطار المادي، وقال المدير العام للوطنية للاتصالات الجزائر:"مشاركة الجزائر في المونديال لا يمكن نسيانها، خاصة أنني عشتها عن قرب من خلال حضوري لمباراتين.. وأتذكر جيدا أنني قبل مباراة إنجلترا اتصلت بأصدقائي في لبنان، وتوقعوا خسارة الجزائر بعشرة أهداف، لكن بعد نهاية اللقاء سارعت إلى الاتصال بهم واعترفوا بلي بقوة الجزائر.. وهذا الاعتراف والتقدير لا يقدر بثمن.." ختم جد.
ألبوم الصور

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (17)


merci nedjma mais je eux te dire que la qualité réseaux au niveau de sud est pas comme le nord je te donne exemple sur la wilaya de ghardaia la couverture est bien mais pour faire une communication il fallait je eux oir sur ce que je te demandé
1 - lion47 ـ (algérie)
2011/09/07
و أخيرا الجيل الثالث موجود في الجزائر ........هرمنا من أجل هذه اللحظة التاريخية
2 -
2011/09/07
Nedjma is simply the best in Algeria
3 - abou aimen ـ (algeria)
2011/09/08
Mais lalgerie cest un pays arabe!!!
4 - salut
2011/09/08
صح رانا روتار
والناس اللي تنتقد غير باه تنتقد نقولهم البلاد هذا وين بدات تتحسن الحالة
فالبلاد واشكون اللي كان لاتي بال 3g و الانترنت عالي التدفق بأسعار بعيدة عن من متناول الأغلبية الناس راهي تخمم باه تعيش . دير حاجة وماتنجحش لاه ديرها.
بصح ذركا بدات الحالة تتحسن ونقدرو نخممو فيها.وأصلا ال 4g والله ما يصلح فالبلاد يقدرلو غير فلان وفلان ويهديكم ربي خممو بمنطقية وشوف المجتمع حولك ونتوما تعرفوا . واليلام عليكم
5 - شكيب ـ (الجزائر)
2011/09/08
بالتوفيق لنجمة ورئيسها جاد. وبالتوفيق لكل من ياتي بخير لهذه البلاد. اما عن التقنية التي يقول البعض انها جاءت متأخرة فالمثل يقول "أن تصل متاخرا خير من ان لا تصل".
6 - bizo19 ـ (setifffff)
2011/09/08
السلام عليكم
اولا شكرا للشروق على استضافة جوزيف جد..لانني اعتبره و اعتبر نجمة رمزا للاستثمار الحقيقي ..
و لي ملاحظة لنجمة و هو اهتمامها في الفترة الاخيرة بالمؤسسات والتضاهرات على حساب المواطن البسيط..فكل العروض الترقوية الاخيرة ليست في متناول متوسطي الدخل وهذا عكس ما عودتنا عليه نجمة في بداياتها..فنرجوا الاهتمام بفئة متوسطي الدخل و خلق عروض تتناسب و مداخيلهم...وشكرا لنجمة
7 - SALIM ـ (algérie,ouargla)
2011/09/08
البركة ف القليل......tahia nedjma
8 - hakim ـ (algeria)
2011/09/08
شيئ جميل و على الله نتوكل
9 - samir ـ (jijel)
2011/09/08
الاخ عماد من مصر عندك حق 100/100
10 - dalila ـ (algerie)
2011/09/08
و الله عجبت لهدا الشخص ، و جدته مؤخرا في حوار في فرانس 24 ، حسبته جزائري ، يدافع عن الاستثمار في الجزائر ، بارك الله فيك السيد جوزيف جد ، كل التحية و التقدير ، أقدرك و أحبك كثيرا سيدي .
11 - rici ـ (medea)
2011/09/08
L'algérie est algérienne
12 - karim ـ (algerie)
2011/09/08
هاكذا باه تفلسوا الشعب كيلي رانا نخلصوا الملاين .
13 - احسن ـ (الجزائر (تيزي وزو))
2011/09/08
الله يخليكم فهموني ما هي تقنية الجيل الثالث شا فيها ما نعرفهاش و مارانيش عارفة شا فيها؟ وشكرا
14 - يسرا ـ (ارض الله)
2011/09/08
تـأخرتم كثيرا في هدا المجال و تقنية 3ج أصبحت قديمة,بالتوفيق,الوصول مع التأخر خير من عدم الوصول
15 - ziyad balak ـ (maroc)
2011/09/12
المديرالمدير
16 -
2011/09/15
من فظلكم نشر مقال حول جهاز السكانير المعطل في مستشفى مصطفى باشا الجامعي . شكرا .
17 - amine usma ـ (algeria )
2012/01/16

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

(54 مشاركة) شارك برأيك

2014-09-30

● ما رأيك في اغتيال هيرفي غوردال؟

اختطاف السائح الفرنسي هيرفي غوردال، واغتياله، من طرف ما يدعى بـ "جند الخلافة" أثار ردود فعل متناقضة وصلت حد التشكيك في العملية، وذهب...

شارك

آخر المشاركات

عملية إعدام الرعية الفرنسي من طرف هؤلاء الجبناء الذين لا يساوون في هذه الدنيا جناح بعوضة هي فعل جبان، غبي، أحمق، ...........

الهدف منه هو زعزعة استقرار وأمن الجزائر لأنها البلد الوحيد الذي لم يخضع لزوبعة الخريف الغربي.

يريد الأعداء أن ينتقموا من بلدنا الحبيب لأنه تبرع لغزة ب 25 مليون دولار، لأنه قدَّم مساعدات إنسانية لقطاعنا الغزاوي العزيز، لأن شعب الجزائر الباسل قال كلمة حق في وجه الطغيان لأن بلد الجزائر شعبا وحكومة هو ألد أعداء إســــــــــــــــــرائـــــــــــــيل. أليس كذلك؟ وماخفي أعظم.

بواسطة: سالي سلمى 2014/10/01 - 14:48
استفتاءات
مقتل السائح الفرنسي هل هو
أدخل الرقم الظاهر في الصورة