• الدكتور خالدي: عمق الطعنة بلغ 3 سنتيمترات ومنحنا العيفاوي عجزا لمدة شهر
  • والدة العيفاوي: صدمت لما حدث لابني ويجب إيقاف هذه الرياضة
author-picture

icon-writer ب.وهاب

شهدت مصلحة الاستعجالات بمستشفى مصطفى باشا، الأحد، حركة غير عادية بسبب الكم الهائل من رجال الإعلام وأنصار ولاعبي اتحاد الجزائر وبعض الفضوليين، الذين قدموا للاطمئنان على حالة المدافع عبد القادر العيفاوي، الذي تعرض لاعتداء بالسلاح الأبيض، يوم السبت الماضي بملعب على يد أشباه مناصري فريق سعيدة. هذا ولم يتمكن جل الحضور وبعض الزملاء السابقين للعيفاوي، من زيارته، حيث منح الطبيب الذي سهر على معالجته، أمرا بتشديد الحراسة على غرفة اللاعب، وعدم السماح لأي شخص بالدخول إلى غرفته باستثناء عائلته، حيث تمكن بعض الأقرباء من زيارته، بمن فيهم والدته التي بدت جد متأثرة لما حدث لابنها.

وبسبب الإرهاق الشديد الذي كان يعاني منه العيفاوي، فقد أخضعه الطاقم الطبي لعناية خاصة، ومنح له جرعات دواء تساعده على النوم لوقت أطول، ليستعيد أنفاسه بعد ليلة بيضاء قضاها، وهو ما سيساعده على التماثل للشفاء.

وينتظر أن يغادر عبد القادر العيفاوي المستشفى اليوم، حيث أكد طبيب اتحاد الجزائر، بأن حالته استقرت وبدأ يتماثل للشفاء، بعد خضوعه للعلاج. ويشار إلى أن المدافع الدولي، تعرض لطعنة بالسلاح الأبيض، على مستوى الصدر، وإصابة أخرى في الرأس، أثناء الاعتداء الذي تعرضت له بعثة الاتحاد عقب نهاية المواجهة مع مولودية سعيدة بملعب هذا الأخير .

هذا وقد غادر صبيحة الأحد، ستة من لاعبي الاتحاد والمسير عبد الله شرشار المستشفى، حيث لم تستدع إصاباتهم الاحتفاظ بهم.


قال إن اللاعب تعرض لنزيف داخلي.. الدكتور خالدي للشروق:

"عمق الطعنة بلغ 3 سنتيمترات ومنحنا العيفاوي عجزا لمدة شهر"

قال الدكتور الخالدي العامل بمصلحة استعجالات مستشفى مصطفى باشا، إن الإصابة التي تعرض لها المدافع عبد القادر العيفاوي بالغة، مشيرا إلى أن حالة اللاعب كانت خطيرة في بداية الأمر، ولكنه بدأ يتحسن تدريجيا بعد العلاج.

وفي تصريح للشروق، أوضح الدكتور خالدي، أن الطعنة في صدر العيفاوي كانت عميقة، ومن لطفه تعالى فإن السكين لم تصب الأعضاء الداخلية" عمق الطعنة بلغ 3 سم، وهو ما تسبب في دخول الهواء إلى صدر العيفاوي".

وكشف محدثنا بأنه حدث نزيف داخلي في صدر العيفاوي، وهو ما أثر في الرئتين "نجم عن إصابة العيفاوي نزيف داخلي، وقد تمكنا من إخراج كل الدم من الرئتين، وبعدها بدأت حالته تتحسن." قبل أن يضيف "أخضعنا العيفاوي لمراقبة طبيبة طيلة يوم أمس، ومنعنا الجميع من زيارته لأنه كان مرهقا بدنيا، ومن غير المعقول أن نسمح بدخول الزوار له، لأنه ذلك كان سيعقد الوضع وينهك اللاعب".

هذا وقال الدكتور خالدي بأن الموسم الكروي قد انتهى بالنسبة لمدافع الاتحاد "لقد منحنا العيفاوي شهادة عجز لمدة 30 يوما، وهذا ما يعني بأنه لن يعود إلى المنافسة الرسمية إلى غاية الموسم المقبل".

وفيما يخص بقية اللاعبين، أكد الدكتور بأن إصاباتهم ليست خطيرة، حيث تمت معالجتهم صبيحة أمس، بمصلحة الاستعجالات ثم غادروا.


والدة العيفاوي للشروق:

"صدمت لما حدث لابني ويجب إيقاف هذه الرياضة"

أكدت والدة اللاعب عبد القادر العيفاوي، بان ما حدث لابنها أمر لا يصدق، خاصة وأن الحادثة جرت في لقاء لكرة القدم.

وبدت والدة اللاعب الدولي جد متأثرة خلال حديثها المقتضب إلى الشروق، حيث قالت "لقد صدمت عندما علمت بأني ابني تعرض لطعنة بالخنجر في سعيدة، ولم يهنأ لي بال حتى تحدثت إليه".

وأضافت محدثتنا بأنها تأثرت كثيرا عندما رأت ابنها، ملقى على السرير بمصلحة استعجالات مستشفى مصطفى باشا، مشيرة إلى أنها لم تكن تتوقع أن يبلغ الجشع ببضعة أنصار إلى الاعتداء بالأسلحة البيضاء على لاعب في كرة القدم "أنا حزينة لما حدث لابني، فقد تأثرت كثيرا عندما شاهدته بالمستشفى، ويجب إيقاف الفاعلين والتوقف عن ممارسة هذه الرياضة في بلادنا".

  • mail
  • print
  • share