أقسام خاصة منوعات
قراءات (12210)  تعليقات (58)

الرجل الرومانسي الذي أطلق عليّ رصاص الخيانة والغدر

اعداد: ابو الشيماء

كنت فتاة مختلفة، وكانت أحلامي مختلفة، لم أكن مغرمة بالمسلسلات التركيّة والسّوريّة والأمريكيّة، مثل البنات المراهقات، ولم يكن رجلي من أبطال الورق والموضة والمال والجمال، كانت أمنيتي رجلا محترما رومانسيا، يحبني كما أحبّه، وبيت لا يشاركني فيه أحد، وأطفال أربّيهم كما أريد.

لذالك لم تداعبني كتابات إحسان عبد القدّوس ونجيب محفوظ، وأحلام مستغانمي، لا .. كنت لا أعيش وهم الكلمات، وأردت أن أكون واقعيّة.

لذالك انتهت أيّام الطفولة والصبا، وأيّام الثانويّة والمراهقة، اخترت ترك الدراسة، لأنني لم أكن أريد الذهاب إلى الجامعة، وكنت أعرف الكتابة والقراءة وأطالع الكتب، وهذا كان كافيا بالنسبة لي.

وفي التاسعة عشر من العمر، جاء فارسي الحبيب لخطبتي، وكان موظفا في مؤسسة حكوميّة، بأجر محترم، لكن أهلي رفضوا الزواج بحجّة صغر سنّي، وطلبوا منه انتظار مرور أربع سنوات.. ولأنّه كان يريدني، قبل بالشرط.

ومرّت السنوات الأربع، وكنت مهتمّة بتحضير ذاتي نفسيّا، لأكون زوجة وأمّا، فقرأت كلّ الكتب والبحوث العلميّة، التي تتحدّث عن المرأة والرجل، والزوجة والأم، وتعلّمت كلّ أنواع الحلويات والأطباق، وأصناف الخياطة والطرز، لأكون سيّدة البيت الأولى.

وعندما صار عمري 23 سنة تزوجّت، وكنت أسعد امرأة في فستاني الأبيض الجميل، الذي اخترته أنا ووالدتي، التي كانت أسعد منّي، فهي تعرف حلمي الذي كان عكس حلم شقيقاتي، وهو الزواج من الرجل الوسيم الغنيّ.

ووجدت زوجي طيبا ورومانسيا كما حلمت به، ومرّت الأيّام ورديّة، مثل فصل ربيعيّ لا ينتهي، ومرة وأنا في قاعة الانتظار، في عيادة الطبيبة التي أزورها شهريّا، لمحت امرأتين تتهامسان وهما تنظران نحوي بريبة ودهشة، وشعرت بخوف مفاجئ، لكنّ موعدي مع الطبيبة كان أجمل ما حدث لي في حياتي لقد كنت حاملا.. وأشرقت كلّ الدّنيا في وجهي.. وعند نهاية موعدي مع الطبيبة، تبعت إحداهما ورجوتها أن تخبرني بما يحدث، فأنكرت مخاوفي، وتركتني لغيرتي وظنوني.

ولكن الأمر لم يطل كثيرا، وجاءني شقيقي الأصغر متغيّر الملامح، وراح يمهّد للكلام بطريقة أخافتني، ليقول لي أخيرا: "زوجك يتعاطى الرشاوى، ويزوّر في الأوراق الرسميّة، ويتعاطى المخدرات"، لقد رأيت كياني يسقط مثل قصر من الرمال، وفقدت صوتي، وشعرت برأسي يرنّ مثل هاتف قديم، وتهاوت فرحتي بالحمل، وأحلامي بالطفل الجميل، الذي كان سيملأ بيتنا، ولكنني لم أشأ أن أصدّق شقيقي، رغم ما أعرف عنه من الاستقامة، وعندما عدت إلى رشدي، حاولت أن أبحث عن تفسير لكلام الناس، فقال لي: "شقيقي ليس كلام النّاس، ولكن كلام من يتعاملون معه"، ولم أنتظر في البيت، وحملت معي حقيبتي وأشيائي، وذهبت مع شقيقي إلى البيت، وأخفينا الأمر مؤقتا عن الأهل، وعندما جاء زوجي ليسأل عن سبب مغادرتي البيت، بدون انتظاره أو الاتصال به، تظاهرت بالمرض والإعياء، بينما كنت أراه وكأنه وحش من الوحوش البدائيّة، وذلك بدل أن أقول له: "مبروك ستصبح أبا، وسأصبح أما".

سادتي الرجال.. فلتكونوا مكاني، الآن وقولوا لي ما يمكنني عمله قبل مواجهته، التي قد تعصف بكلّ ذرة من ذرات البيت والمستقبل، وتدمّر مستقبل الطفل الذي في أحشائي.

رجاء.د- 23 سنة/ القلّ

هل كتب علي الطلاق في كل زواج؟

أنا سيدة من العاصمة أبلغ من العمر 33 سنة مطلقة متجلببة، قرة عيني جعلتها في الصلاة لأنسى بها همومي المتكاثرة.. شاء الله أن أذهب زوجة ثانية إلى الجنوب الجزائري ولم يدم هذا الزواج طويلا، إذ لم أفهم ما حدث لنا بالضبط، حيث أرجعني زوجي إلى بيت أهلي دون غضب أو "مشاكل" ولم يرجع إلي، لأدخل بعدها في دوامة الصراع النفسي الداخلي.

التجأت الى الرقاة، فعلموا أن بي سحرا فرق بيني وبين زوجي، وشفيت بإذن الله بعد أن زال السحر وآثاره وتحقق هدف من وضعوا لي السحر.

بقيت في بيت والدي فترة ليتقدم إلي شاب ملتح يضع السواك في فمه، ومشط شعره في جيبه أدخلني في أحلام اليقظة... فقلت في نفسي... لقد وجدت من يفهمني.

حينما دخلت بيته لم ينظر إلي ولم يقربن وظل الحال على حاله وكأننا أخوان في فراش واحد.

بذلت جهدا وفعلت المستحيل وتجملت له عسى أن تتحرك مشاعره، ولكن 4 أشهر كاملة كلها تباعد، فما عساني أن أفعل وأنا التي قتلت شبابي بين أزواج لا يعرفون قيمة الزوجة الملتزمة والمتجلببة التي لا يرى خصرها ومفاتنها إلا الزوج..

أنا اليوم مطلقة من زواجي الثاني، أبحث عن أرمل، وله أولاد.. لعل الله يجعل لي مخرجا من حالتي المشؤومة، وأنشئ بيتا وأكون نعمة الزوجة طائعة مطيعة، فهل من شهم يسترني؟

ندى / حسين داي


هل "المطلّقة" تهمة يعاقب عليها قانون المجتمع؟

أنا شابة في السادسة والعشرين من العمر، أعيش منذ طلاقي في بجاية، ولقد حدث طلاقي منذ أكثر من عام، وأنا أمّ لطفل في السادسة من العمر، لقد وجدت عملا مباشرة بعد طلاقي، وبقيت مستأجرة نفس البيت في نفس العمارة، التي عشت فيها رفقة زوجي، وهي عمارة "فيها المليح والحاير"، ولم أشأ العودة إلى البيت في تيزي وزّو، لأنّ العيش مع إخوتي، معناه السجن المؤبد مع الأشغال الشاقّة، ولحد الآن والدتي فقط التي تعرف بخبر طلاقي، فوالدي لا يعرف ظروفي في بجاية، منذ أن تزوّجت، وهو أصلا لم يزرني في يوم من الأيّام، فبالنسبة له الفتاة عندما تتزوّج، ليس لها سوى بيت زوجها، وتفكيره هذا نابع من قسوته، وعدم مسؤوليته نحو بيته وأبنائه، وأيضا بسبب بخله، ولقد عشت حربا نفسيّة طاحنة، عندما قررت العمل، والبقاء في بجاية، فمثل هذا القرار صعب، ومليء بالمغامرات الصعبة والمخاطر، قد لا ينتصر عليها الرجل القويّ، فماذا عنّي أنا المرأة ضعيفة؟.

كان طلاقي أكبر صدمة تلقيتها في حياتي، لقد كان ذلك فشلا ذريعا لي كامرأة وكزوجة وكأنثى، مع أنّ زوجي هو الذي رمى بمستقبل زواجنا في هاويّة لا قرار لها، لكن كنت أنا أيضا أنانيّة، ولا أسامح الطرف الآخر، ولم أصبر على قسوة العيش معه، مع أنّ والدتي قالت لي: "لولا الصبر ما ربّيناكم"، لقد كانت دائما توصيني بالصبر على الزوج، مهما كانت صفاته، حتّى يهديه اللّه تعالى، أو يقضي اللّه وعدا كان مفعولا.

لكن لماذا أطيل في الكلام؟ فالذي حدث قد حدث، والآن رغم أنّني في بلدي، إلاّ أنّني لا أجد من يكون سندي في غربتي كامرأة وأم، طفلي يدرس في عامه الأوّل، وأجرتي في عملي تكفيني، لكنّ الناس لا يرحمون المطلقة مهما كانت مستقيمة، ولقد زارتني والدتي مؤخرا لتقنعني بالعودة إلى البيت، وإخبار والدي بطلاقي، وأخبرتني بأنّ لا أحد سيفرّط فيّ، وسأكون هناك في بيت والدي وإخوتي، لكن الأمر غير ذلك، فإخوتي الثلاثة تزوّجوا في نفس البيت، ولكلّ واحد غرفته في "الحوش الكبير"، وعودتي ستقلب الأمور، وأنا لا أريد أن أعيش هناك مثل الغرباء، ولا أريد أن أكون صاحبة لقب المطلّقة، كلّما تشاجرت مع زوجة من زوجات إخوتي، لكن مع ذلك فوجودي وحيدة، في عمارة فيها الطيب والخبيث، خطر وألسنة الناس لا ترحم، فماذا أختار بين البقاء والعودة؟

وردة.ع- 26 سنة/ بجاية


خالتي الصغرى تغريني فأين المفر؟

السلام عليكم ورحمة اللّه وبركاته.. أنا شاب عمري 24 سنة، أدرس بجامعة باب الزوّار، شاب مثل جميع الشباب الجزائري، أحلم بالحياة المريحة، الوظيفة المغرية، والمستقبل الواعد، وأحيانا أحلم بالعيش هناك، في بلاد الغرب حيث الأحلام لها ألوان أخرى، والحياة لها صورة أكثر وضوحا، كنت بين هذا وذاك، أعيش وأحلم، و"عادي في بلادي" كما نقول في حياتنا الهاربة منّا. ويوم بعد يوم، سرت وراء الأحلام السرابيّة الممتعة المؤلمة، حتى انقلبت كلّ الأحلام، إلى كوابيس ملتهبة مخيفة مرعبة.

ومشكلتي أنّني منذ أكثر من شهرين، بدأت مأساتي وذلّي وهواني في هذه الدنيا. كنت فتى أحبّ الدنيا والجمال، وأمنيتي كلّ أمنيتي أن تكون لي فتاة شقراء وسيّارة وقصر، وأعيش الحلم الأمريكي كما يقولون. وكثيرا ما ربطت علاقات مع فتيات جزائريات، لكنّني لم أكن مقتنعا بهن، فواحدة صبغت شعرها لتعجبني، وواحدة شقراء لكنها قصيرة، وواحدة شقراء ولكنّها طويلة جدا، وواحدة نحيفة جدا. بينما حلمي كان شقراء حقيقيّة، من بلاد الروم.. فنلندا أو إيرلندا أو هولندا أو السويد أو النرويج.

لذلك كنت أدخل مواقع الدردشة لأتعرّف على الشقراوات، الساكنات بلاد ماوراء البحر، ومن أجل ذلك تعلّمت الإنجليزيّة، وكان حلمي أيضا العيش هناك، فما أروع أن تتزوّج حسناء، وتعيش أميرا معها، في بلاد فيها كلّ شيء، إلاّ الأم والأب.

وكانت لديّ خالة تبلغ من العمر 30 سنة، وهي أصغر خالاتي، تعيش بفرنسا، وكانت تعمل في الماركتينغ والإشهار، ولم أكن قد رأيتها إلاّ في الصور، فلقد كانت تعيش مع جدّي، منذ أن طلق جدّتي، وعاش هناك.

وعندما جاءتنا في نهاية الشتاء، لم أصدّق ما رأت عيناي، لقد كانت ذهبيّة الشعر، وكأنّها روميّة الأب والأم، ولقد قالت لي والدتي من قبل بأنها "خرجت لجدّتها التركيّة".. وكانت خالتي هذه عصريّة الملابس، وكأنّها عارضة أزياء، وما إن رأتني حتى عانقتني، وقالت لي: "كنت مشتاقة لرؤيتك.. ولّيت راجل".. وخجلت كثيرا، وهي تضمّني إليها.

وصرنا دائما معا، فهي لا تعرف العاصمة، فكنت آخذها للتعرّف على "حوماتها" وشوارعها "باب الوادي" و"بلكور وباش جراح" و"القبّة والابيار".. وكانت تحبّ التجوال في القصبة، وبسبب جمالها تشاجرت مع الشباب، الذي كان يحاول معاكستها، لقد ظنّها الجميع سائحة أروبيّة، وأنا دليلها.

وتوطدت علاقتنا، فصرنا خلال أيّام فقط صديقين لا نفترق، إلاّ عند النوم، نشرب القهوة معا، نشاهد الأفلام معا، ندخل الإنترنت، ونخرج صباحا معا، نتردّد على السينما معا.. حتّى وكأنّنا توأم.

كانت لحظات رائعة، كنت أرى فيها صورة أمّي الشابّة، لكنها لم تكن ترى فيّ ابن أختها، لقد رأتني رجلا وفقط، ولم أنتبه حتّى قالت لي إنها تحبّني حبا آخر، لقد صعقتني كلماتها، وتسارعت دقّات قلبي، ولم أعرف ما أقول، وهربت من البيت، وعشت أيّاما لدى شخص أرسلني إليه صديق لي، بالحيّ الجامعي في "صومعة" البليدة، وكذبت على أهلي وأخبرتهم بأنني في نزهة مع أصحابي في مستغانم، أمّا هي فبقيت تطاردني عبر الهاتف، بـ"ميساجات" غراميّة شيطانيّة، تقول لي فيها بأنّ الحب ليس له حدود، ما نوع هذه المرأة؟ هل هي مجنونة؟ هل هي مريضة؟ هل هي ملحدة؟.

لقد عقّدتني خالتي، وخفت أن أحكي ذلك لوالدتي فتموت كمدا، وخفت على شقيقي الأصغر منها، فهي غولة وليست إنسانة.

لقد كرهت النساء، وصرت أشكّ في كلّ النساء، وأظنّ أنّني محتاج لطبيب نفسي، لم أعد أنام، ولم أعد مثلما كنت، لقد صرت أتناول المهدئات، وصرت أفكّر في تعاطي المخدرات والخمر، خالتي جعلتني شبح إنسان، وأنا أدعو عليها، وأشكوها لربّي في كلّ سجدة. لا أدري ماذا أفعل؟ سأجنّ؟.. ما هو مصيري يا رب؟.

عماد.ش- 24 سنة/ العاصمة


زوجي يخونني ويخون جاره

أنا فتاة في السادسة والعشرين، خطبني شاب عرف شقيقي، أثناء الخدمة الوطنيّة، وقبلت به لأنّه أكّد لي بأنّه رجل مكافح، يملك محلاّ للنجارة، وليس به ما يعيبه.

وبعد عام من الخطبة، ومرّت الحياة عاديّة، عشناها بحلوها ومرّها، وعندما كانت تحدث المشاكل والأزمات، كنت أتذكّر والدتي التي صبرت كثيرا، لتحافظ على أسرتها من كلّ العواصف والأعاصير، وأيضا كنت أعرف جيدا، أنّه لا توجد أسرة مثاليّة، ولا توجد سعادة أبديّة، وكما لا توجد امرأة مثاليّة، لا يوجد رجل مثاليّ، فلكلّ واحد منّا عيوبه، كما أنّ لكلّ واحد ميزاته وخصاله.

لم أكن أريد زوجي ملاكا، بل أردت رجلا، وقبلت بعيوبه التي عرفتها فيما بعد، فهو عصبيّ لدرجة كسر أواني البيت، ولأتفه الأسباب، وأنانيّ لدرجة أنّه قد لا يقاسمك رغيفه، لكنّ كلّ هذا هان عليّ عندما عرفت ماضيه، فمن قال بأنّ الماضي لا يعود؟.

لقد عرفت أنّه كان يفتح محلّه لتعاطي الحشيش، حتّى في سهرات رمضان، وليس هذا فقط، فلقد اتهمّ بعلاقة مشبوهة مع زوجة جاره، ومع أنّني حاولت أن أقنع نفسي بأنّ الماضي شيء، والحاضر شيء، إلاّ أنّ مثل هذه الحقيقة دمّرتني.

وتناسيتها وحاولت العيش كما أمكن لي أن أعيش، وحدث أن سمعته يتحدّث إلى امرأة، وعندما سمعته يذكر اسمها، عرفت أنّها جارتنا نفسها، تلك التي حكوا لي قصّتها مع زوجي، والتي تسكن في الشّارع المقابل، فلم أستطع صبرا، وهجمت مثل لبؤة متوحّشة، ورحت أصرخ باكيّة: "أنا صبرت عليك، ولم أقصِّر في طلباتك، وها أنت تؤذي مشاعري، وتخدعني أمام سمعي وبصري، لقد أخفيت عنّي ماضيك، ولو لم يعد لسامحتك، ولكنك مازلت تخونني، وتخون جارك، أيّ رجل هو أنت؟!".

لكنّه هدأني وراح يؤكّد لي بأنّ الجارة سيئة السمعة، هي التي أتت برقم هاتفه من مجهول، واتصلت به دون أن يعرف بأنّها هي، حتّى ذكّرته بنفسها، وليهدئني أكثر، اتصل بها وشتمها وعنّفها، وطلب منها أن لا تتصل به مرّة ثانيّة، وتوضأ أمامي، وراح يقبّل "المصحف الشريف"، وهو يقسم لي بالبراءة والوفاء.

وصدّقته واستمرّت الحياة، ولم أفتح معه ذلك الموضوع مرّة أخرى ، على أمل أن يهديه اللّه تعالى، لكنّني لم أكن مقتنعة ببراءته.

وذات مرّة ذهبت لحضور عرس زواج شقيقي، جاءتني مكالمة من مجهول، ليقول لي بأنّ زوجي جاء بامرأة إلى البيت، وتركت العرس، وطلبت من شقيقي الأصغر، أن يأخذني إلى البيت، وعندما وصلت بيتي، شعرت بضعف ووهن، ولم أقو على قرع جرس الباب، فطلبت من شقيقي أن يقرعه، وفعل ذلك مرارا، وبعد لحظات فتح زوجي الباب، ودخلت مثل مجنونة، وبحثت في كلّ مكان، فلم أجد أثرا للمرأة، لكنّ كلّ شيء كان واضحا، رائحة عطر نسويّ.. هيئة زوجي المشبوهة.. ومغادرته للعرس، بدون إخباري.. والمكالمة المجهولة.. زوجي يخونني.. وأنا متأكدة من ذلك.. فهل أطلب الطلاق؟.

سلطانة.ح- 26 سنة/ جيجل

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (58)


تخدعت مرتين اليوم راني مشوكية بزاف وكارهة حياتي راني وليت موسوسة .
والله غير أنتوما اللي ترجعولي الروح في هاذ الركن .
أنا حزينة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا.
ليلة سعيدة للجمييييييييييييييييييييييييع
1 - سيلياااااااااااااااا ـ (الجزائرررررررررررررر)
2012/04/24
salam,je crois que la plupart des hommes trahissent leurs femmes,ils penssent que c cela etre un homme, aulieu d'ameliorer leur niveau de vie et d'assurer l'avenir de leurs enfants ,leur soucil c de courir deriere les femmes,et c au moment de leurs maladie ou quand ils font faillite qu'ils se souviennent d'avoir une femme; moi par exemple je suis medecin, j'ai des enfants que j'eleve presque seule, mon mari est toujours occupe a me tremper.s saliha de constantine
2 -
2012/04/24
الى عماد من العاصمة باختصار ما تعرضت له من خالتك هو عقاب لك لانك تريد دمية شقراء وليست انسانة خلوقة لدينها تريدها اوروبية ها قد اتت فاشرب من بحر الظلمات لو كنت تعرف ما معنى المراة والانسانة وانها ليست دمية لتلهو بها وتتفرج على شعرها الاشقر لما وقع ما وقع فتعلم .
3 - فلة ـ (الجزائر)
2012/04/24
الى عماد من العاصمة باختصار ما تعرضت له من خالتك هو عقاب لك لانك تريد دمية شقراء وليست انسانة خلوقة لدينها تريدها اوروبية ها قد اتت فاشرب من بحر الظلمات لو كنت تعرف ما معنى المراة والانسانة وانها ليست دمية لتلهو بها وتتفرج على شعرها الاشقر لما وقع ما وقع فتعلم .
4 - فلة ـ (الجزائر)
2012/04/24
يا رجاء انت قرأتي الكتب والبحوث العلميّة، التي تتحدّث عن المرأة والرجل، والزوجة والأم، وتعلّمتي الحلويات والأطباق، وأصناف الخياطة والطرز، لتكوني سيّدة البيت الأولى لكن نسيتي قراءة كتاب الدين لانه لا يجوز للمراة ان تخرج من بيتها دون ان تستاذن زوجها و كذا كتاب القانون الذي يقول المتهم بريئ الى ان تثبت ادانته انت قصتك غريبة نوعا ما لكن الهروب و السكوت و عدم مواجهة زوجك لا يؤدي الى نتيجة عليك ان تواجهيه بالموضوع لكي تتاكدي لا ان تهدمي حياتك بسبب نظرات سيدتين و كلام من اخوك لا تعرفين مصدره الحقيقي
5 - منال من المانيا ـ (توكلت على الله)
2012/04/24
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه) متفق عليه
و قال:( والله لا يؤمن،والله لا يؤمن،والله لا يؤمن )! قيل:من يا رسول الله ؟ قال:( الذي لا يأمن جاره بوائقه !)متفق عليه
قال الشيخ ابن عثيميين رحمه الله في شرح (من لا يأمن جاره بوائقه )يعنى غدرته وخيانته و ظلمه وعدوانه فالذي لا يأمن جاره من ذلك ليس بمؤمن ،واذا كان يفعل ذلك و يوقعه فعلا فهو أشد،
وفي هذا دليل على تحريم العدوان على الجار سواء كان ذلك بالقول أو الفعل ...) .
فكيف بالله عليكم بخيانته في عرضه !!!
6 - عابرة سبيل
2012/04/24
سلام الله على الجميع..
اللهم صل وسلم وبارك على إمام أنبيائك وسيد رسلك سيدنا وحبيبنا محمد
(صلى الله عليه وسلم) وعلى آله وصحبه أجمعين..
اللهم ألطف بعبادك..اللهم أسترنا..اللهم إرحمنا..اللهم إغفر لنا وتب علينا إنك أنت التواب


لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

اللهم لا تحملنا ما لا طاقة لنا به..اللهم إغفر لنا وللذين سبقونا بالإيمان.

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.

اللهم أنصر الإسلام والمسلمين.

اللهم ردنا للإسلام ردا جميلا.


وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
7 - أم ياسين ـ (أرض الله الواسعة)
2012/04/24
الي منال والله ما أنا كتبتها عمري مدخلت بإسكم حنا في الغرب نقول كولشي فوت هذا كون واحد من الوسط أنتم العاصميين تقول كولش جوز والله حرام عليك تشكي فيا والله ثم الله ما أنا دخلت بإسمك جزائري مقيم في إسبانيا
8 - جزائري إسبانيا
2012/04/24
اليوم كل القصص....على الخيانة ....و الصبر.......و السؤال المطروح ....
هل يجب ان تصبر الزوجة على خيانة زوجها...???.انقاذا لبيتها..وتفاديا لنظرة المجتمع...... الخاطئة للمراة المطلقة???
انا خصيصا.........ماعلاباليش..????
9 - كمال ـ (uk)
2012/04/24
Sobhan Allah: la mode de notre époque , c'est la TRAHISION!!! Allah yahdina
10 - Meriem ـ (Oued zénati/ Guelma)
2012/04/24
الى أختي سلطانة:تعددت الأسباب والخيانة واحدة والمبرر عذر أقبح من ذنب ولكن يجب الأخد بالإعتبار أن الخيانة فعلا تمت ام لا؟ولم يكن الإتصال إلا للوقوع في فخ المشاكل مع زوجك فالتهمة صعبة و الموقف أصعب والعواقب وخيمة.عزيزتي رغم الألم الذي يمزق قلبك يجب أن لا يدفعك لاتخاد قرارات خاطئة قد تندمين عليها مستقبلا ،عليك التفكير بهدوء وواقعية لمواجهة المشكلة والخروج منها بأقل ضرر ومن الضروري إستشارة الأهل الذين تثقين بنصائحهم ومن ثمة تتخدين القرار الصائب يحفظ سمعتك وكرامتك وحقوقك.تذكري دائما أن الفشل محدود في
11 - maha nour el houda
2012/04/24
...أتابع...تذكري دائما أن الفشل محدود في الحياة سيصبح شاملا ودائما إذا فقدت ثقتك بنفسك وسمحت لليأس بالدخول إلى قلبك فثقي بالله واستغفريه في كل وقت وحين ثم الدعاء والدعاء حتى تُفرج بإذن الله.
12 - maha nour el houda
2012/04/24
أرجو نشر التعليقين السابقين وشكرا
13 - maha nour el houda
2012/04/24
الرجل الرومانسي الذي أطلق عليّ رصاص الخيانة والغدر
رجاء.د- 23 سنة/ القلّ
اختى الكريمة قبل ان تقومي باي عمل قد ياتي بالعاصمة التي لا تبقي ولا تذر اسلك كل سبل الحوار الهادئ والهادف قبل ان تتخذي اي خطوة بل اصبري عليه وقفي بجانبه لعل الله يهديه بسببك فتنالين الدرجلت وتستقيم لكم الحياة وتعيشان الهدوء والامان والاستقرار وعليك بالدعلء في ظهر الغيب فانه من احسن الوسائل لاصلاح الفرد والمجتمع
14 - غريب الدار والاهل ـ (europ)
2012/04/24
لايمكن للانسان ان يعيش كالنعامة يدفن رأسه في التراب كلما واجهته مشكلة لان المشكلات لا تحل نفسها بنفسها وانما تبحث دائما عن حل دائم ومستقر ولا يتاتى لها هذا الحل المنشود الا في نطاق المشروعية لان الخيانة التي تقع من كلا الزوجين لا تاتى من فراغ وانما لها أسبابها وبواعثها وأغراضها فلابد أن نفهم مسببات الاشياء حتى نعرف كيف نحدد الحلول الناجعة والقائمة على عقل وحسن تدبير وبخاصة انه متوافر في شرع الله تعالى ودينه الخاتم الاسلام بكل صراحة احكام لا ينقصنا سوى التعرف إليها للوصول الي حل المشكلة....
15 - من صاحب التعليق هذا
2012/04/24
أنشري ياشروق إنشري
16 - maha nour el houda
2012/04/24
لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم هل هذه القصص حقيقية ام هي من نسج الخيال الله اعلم الله اعلم الله اعلم الله اعلم الله يفرج على المغبونين .
17 -
2012/04/24
...أتابع...وكوني واثقة أن الله يستحي أن يرد يدي عبده خاوية فلا تستسلمي ولاتجعلي شبح الفشل السابق يؤرقك فكوني قوية وارضيبماقسمه لك الله،ولاتكتئبي فالحزن لا يحل مشكلتك (و الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا و ذريتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما )
18 - maha nour el houda
2012/04/24
وردة.عليكي بالعودة الي بيت اهلك اخبارهم بطلاقك و الله يهدنا ان شاء الله و يهدي جميع المؤمنين
19 - algerie ـ (algerie)
2012/04/24
لا حول و لا قوة الا بالله الله يهدينا و يهدي جميع المؤمنن ان شاء الله
20 - algerie ـ (algerie)
2012/04/24
منال أخطأتي معي والله ما أنا جزائري مقيم في إسبانيا
21 - جزائري إسبانيا
2012/04/24
الى عماد ش اخي اياك ان ترمي بنفسك في منحد الخمر والمخدرات و تغضب ربك م اجل هذه الشيطانة و تخسر اخرتك فانت و الد لله تصلي فهو الذي سيساعدك يعينك عليها . حول طب المساعدة من امك حتى تحمي اخوك منها. دون ان يسمع الجميع حتى لا تفضح امك لكن يجب ان تضعو لها حدا .و اياك و الخمر و المخدرات فان قربتها سوف تضعف امامها لان الخمر ام الخبائث و كل ما بعدها سهل. وتخسر دنياك واخرتك. فهذا امتحان من الله. ففز بنفسك و ربك
22 -
2012/04/25
رد إلى عماد.ش- 24 سنة/ العاصمة
قصة بهذه التفاصيل مشكوك في صحتها، ألا تخشى أن تعرف و تكشف بهذه التفاصيل؟
23 - محارب الفساد ـ (عنابة)
2012/04/25
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم انه فعلا لشيء مخزي ما أصبحنا نراه في حياتنا هذه انه الواقع المرير بعينه
24 - فرحة قلب ـ (الجزائر)
2012/04/25
الى السيدة سلطانة اريدك ان تتاكدي 100/100 من خيانته لك ومنحيه المحاولة اخيرة واذا لم يتب اطلبي الطلاق
25 - اخا من الله ـ (المدية)
2012/04/25
ربي يهديكم يابنات الجزائر قولو امين
26 -
2012/04/25
رجاء.د- 23 سنة/ القلّ."يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ".
تأكدي أولا من صحة ما يقال عن زوجك
27 - sardina
2012/04/25
ندى / حسين داي.إذا كان الخلل في ازواجك وليس فيك يعني هذا ابتلاء فلا تيأسي .اصبري و إن شاء الله سياتي الفرج .احرصي علي الاستقامة وأكثري من الدعاء في الثلث الاخير من الليل و ان شاء الله سيستجيب الله لك ويرزقكي الزوج الصالح .اللهم ارزق أختنا ندى الزوج الصالح الذي تقر به عينها.
28 - sardina
2012/04/25
وردة.ع- 26 سنة/ بجاية. كلمة مطلقة راح تسمعيها اكيد اذا قعدتي وحدك اما مع اخوتك ممكن نعم و ممكن لا.لكن الفرق انك علي الاقل مع اهلك لن يطعن احد في شرفك.اما كلمت مطلقة وعلاش ضرك هذا مكتوب ارضاي بما كتب الله لكي و خلي ناس تهدر لن يضروك بشئ .و تان ولدك سيكبر وسط اعمامه هكذا علي الاقل يعوضوه غياب ابوه و يكبر في وسط عائلي و احسني الظن بالله وقد يأتيك زوج وتتهني .
29 - sardina
2012/04/25
عماد.ش- 24 سنة/ العاصمة .روى البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي قال: (سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله) وذكر منهم: (ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال: إني أخاف الله)
30 - sardina
2012/04/25
الطلاق ابغض الحلال لكن قد يكون الحل الوحيدالمهم لكن احذري الرجوع مع زوجات اخوتك لان المشاكل حتما تنتظرك فقط كوني محافظة واحترمي عائلتك ولو من بعيد وحتما الله معك
31 - نصيرة
2012/04/25
عماد حذاري الوقوع
32 - نصيرة
2012/04/25
ya chourouk, pourquoi mon commentaire n'a pas ete publie.
33 -
2012/04/25
ندى عليك بالمداومة على الرقية الشرعية ربما الشخص الساحر يكرر السحر و أكثري من حسبية الله ونعمة الوكيل و إن شاء الله يرزقك الله زوج صالح قي القريب أمين

وردة عليك بالإستخارة

عماد إياك وتعاطي المخدرات والخمر إبتعد عن هذه الأفكار السيئة وإبتعد عن كل شئ يذكرك بخالتك وإن إستطعت تغير رقم الهاتف ففعل ذلك وكثر من الصلاة والدعاء والإستغفار و إن زاد الأمر عن حده فخبر أمك إذا كانت تحتمل الصدمة ربما تستطيع مساعدتك

يارب بعد علينا شياطين الجن والإنس أمين يارب العالمين
34 - سوسو2008nas ـ (الجزائر)
2012/04/25
الى رجاء كان عليك ان لا تتركي البت بل كان عليك ان تواجهيه مباشرة بما يفعل وأنتضري مادا ستكون ردة فعله .وانت في بيت اهلك الان صارحيه بأنك سمعت و أخبريه ان اغلبية من يعرفوه علموا بما يعمل ولهدا أطلبي منه ان يغير عمله بسرعة او يتوقف حالا عن هده الافعال المشينة والا السجن في انتضاره و يعالج نقسه من المخدرات من اجل الطفل المقبل ان شاء الله وان رفض أطلبي الطلاق .انا قلت لك الطلاق و ان ابغض الحلال عندالله الطلاق لكنه يتعاطى المخدرات .و هدا شيء خطر عليك.
35 - AMIRA B ـ (GH BARIKA)
2012/04/25
الى سلطانة من جيجل / انت تبنين احكامك على مجرد شكوك فلا تخربي بيتك بيدك و اعلمي ان الظن اكذب الحديث
36 - omar ـ (algerie)
2012/04/25
خالتي الصغرى تغريني فأين المفر؟
هذه المراة اكيد مجنونة الا تسمع كلام الله انك من المحارم كيف تفكر فيك هكذا هي اكيد تعيش في بلد غريب اذا اصبحت مثلهم كافرة المهم كل ما اقول لك يا اخي ابتعد عنها وقم بتغيير رقمك فورا وادا لم تكف يجب اخبار امك هي الوحيدة القادرة على مساعدتك الله يبعدها عنك اياك وتناول المخدرات اياك امن اجلها تدخل في المحرمات ستصبح في مشكلة اكبر اخبر امك وانشاء الله تكون من النوع الدي يقوى على هذه الاخبار وباذن الله تبتعد عنك تلك الكافرة امين استجر الله ولا تنسى التضرع اليه في كل وقت
37 - assma - jijel
2012/04/25
،أسأل الله العلي العظيم أن يعوضك خيرا وتقر عينيك به فكوني واثقة أن الله يستحي أن يرد يدي عبده خاوية فلا تستسلمي أبدا ولا تجعلي شبح الفشل السابق يؤرقك فتبكي على حظك العاثر ،كوني عزيزتي قريبة من الله وارضي بما قسمه لك ولا تكتئبي فالحزن لا يحل مشكلتك بل هو طريق مظلم مسدود (و الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذريتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما ).
38 - maha nour el houda
2012/04/25
هل "المطلّقة" تهمة يعاقب عليها قانون المجتمع؟

نعم يا اختي الكريمة هذه حالنا عندما تتطلق المراة تصبح شخصا غير مرغوب فيه بين المجتمع هده حال مجتمعنا الجزائري ولا يمكننا الهروب منه مطلقا عودي الى بيتك والديكي على الاقل هناك لا تشوه سمعتكي بين الناس لان المجتمع همه الوحيد انتقاد الاخرين والتعليق عليهم حتى وان كانت التعليقات خاطئة ما باليد حيلة ليس بامكانك العيش وحدك لبقية حياتك عودي والله معاكي وانشاء الله يرزقكي بابن حلال تكملين معه حياتك امين يا رب.
39 - assma - jijel
2012/04/25
صح مشي هو ولي وهو محلل جيد كلامك صدق ج م ا .حتي انا حللتها لكن نميما حرام السيد حاب يلعب و ينغزك منال و كيشافك ديري هكداك حلاتلو يتمسخر معاك ونتي دققي مليح تعرفيه حتي هو موالف يبينلك شكونو ونتي دوخيني كي تحصليها فغيرو قريب ننطق اسمو كوني محللة ومدققة جيدة . انا عردوني لفطور نروح .سلام
40 - حلل وناقش
2012/04/25
الى عماد انت تعيش في الاحلام و الخيال أكثر من الواقع .لا تعمم ولا تكره النساء بل اكره خالتك ما دنبنا نحن .باخي لما تكون نفسك من ناحية العمل و السكن يعني السكنة و السيارة ادن احلم وحقق أحلامك بأن تختار الفتاة التي تكون عندهاأخلاق و تربية و تخاف الله و ان كانت شقراء فلبأس .الان اهتم بدراستك هدا هو الصح و لا تبالي بخالتك انها من كوكب اخر وسو ف تعود و سوف تجد اخر تتسلى به لا خوف عليها الخوف عليك انت اهتم بحالك و دراستك و مستقبلك و كفى من أحلام اليقضة.
41 - AMIRA B ـ (GH BARIKA)
2012/04/25
أخي عماد: والله إني لأسمع من القصص ما يشيب لها الرأس كحال هذه الخالة المريضة نفسيا وعقليا فعندما تبيع قدرها ومكانتها وتستجيب لهواها وتنزل من قيمتها حتى ضميرها يكاد يخجل لأنه ضمير لإنسان أعمى لا يبصر إلا شهواته الشيطانية وملذاته الساقطة والوقحة فهذه هي قمة اللاخلاقية.أخي عليك أن تحرم الخلوة نهائيا بها وكذا النظر إليها لأنه يؤمن معها الفتنة وواظب على صحبة أهل الخير والصلاح الذين يذكرونك بالله والحرص على القيام بواجباتك الدينية من صلاة و صوم ونحوه فإن ذلك يثبت الإيمان في القلب ويصرف عنك دواعي الشر
42 - maha nour el houda
2012/04/25
نصف الدين مكانش
43 -
2012/04/25
الى الاخ كمال هل يجب أن تصبر الزوجة لخيانة زوجها .نعم يجب ان تصبر بل لاتخبره بأنه يخونها .ان كان يكدب عليها او يألف لها قصة لا تخبره بأنها تعلم بكدبه .ان كان فقير الحال لا تكثر من الطلبات و لا تحسسه بالعجز المادي ان كان غني لا ترحمه و لتطلب كل ماتريد .اما المرأة الدكية هي التي تجعل زوجها لا يرى سواها .حتى وان كانت مالكات الجمال أمامه
44 - AMIRA B ـ (GH BARIKA)
2012/04/25
قبل يومين ركبنى جن في الليل فاستقلت حافلة حتى وصلت لحدود عنابة صباحا ثم رجعت للقسنطينة ووقفت امام جسر لحبال وفي الليل عدت الهضاب العليا كانت قلع ضباب في الليل الى بومرداس العظمى بالامس مادخلتش قاع هنا
سوسو واش رايك في الشعر
45 - والي صالح ـ (الملكوت)
2012/04/25
يا رجاء، إسمك فيه الكثير من الأمل، فلماذا كل هذه النظرة التشائمية؟
مشكلتك بسيطة جدا، بدايتها ان تتأكدي من التهم وتواجهي زوجك، وتطلبي منه الإقلاع والندم وعدم الرجوع لما كان يقترفه وأن يكون مستعدا للعلاج( وكل هذا ليس في جلسة دقائق)، اصبري على زوجك إن لاحظت بأنه صادق وانه على إستعداد للعلاج.
أما إذا انكر ثم أصر على الإنحراف فلا خير من ورائه ففارقيه مؤقتا لعله يعود لرشده، او فارقيه نهائيا إن أصر على مواصلة المعصية والإجرام.
46 - الواقعي
2012/04/25
هل المشكل موجود في الجهاز عندي أم عندكم يا شروق ؟لا أفهم ما يحدث عندكم أكتب تعليقاتي بلا ملل ولكن عند النشر ؟؟؟أظن أن هناك خلل أرجو أن تردوا علي مافهمت والو وشكرا.
47 - maha nour el houda
2012/04/25
السلام عليكم ورحمة الله
اقول لصاحبة الزوج المرتشي عودي بيتك وحافظي على حملك وبيتك وجاهدي في اصلاح بعلك فليس لمجرد خبر غير صار من اخيك تهدمي بيتك وتصيبي زوجك بجهالة وتصبحي على مافعلت تادمة قليكن سلاحك الصبر والتاني والتحري لان حتى الزواج بالحزائر بالرشوة والحب بالقهوة والمراة اصبحت كقطعة علك (شوينقوم) كي يخلاص سكرها اطيشوها
اما المطلقة ثانيا راجعي حساباتك واستفيدي من تجربتك الاولى والثانية في حال ادا ما فكرت في اعادة الزواج ثالثا وانظري الى مايخفيه جلبابك واسال الخبيرات في شؤون وادواق الرجال
48 - بشائر الخير ـ (الجزائر)
2012/04/26

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

(29 مشاركة) شارك برأيك

2014-08-17

● ما رأيك في مفاوضات وقف إطلاق النار في غزة؟

تحتضن القاهرة جولات المفاوضات بين الوفدين الفلسطيني والاسرائيلي برعاية مصرية أثارت كثيرا من الجدل، فكيف تتصور المنحى الذي ستأخذه هذه المفاوضات، وهل ستنجح المقاومة في...

شارك

آخر المشاركات

ان مصر هي المكان الذي يلعب فيه الحكام العرب بغزة

بواسطة: يوسف 2014/08/20 - 16:40
استفتاءات
مصر وسيط محايد في المفاوضات أم طرف حليف للمقاومة أو معاد لها؟
أدخل الرقم الظاهر في الصورة