الوطني محليات
قراءات (3122)  تعليقات (0)

‭ ‬مساع‭ ‬حثيثة‭ ‬لإعادة‭ ‬بعث‭ ‬ثروة‭ ‬الفلين‭ ‬بتيزي‭ ‬وزو

‭ ‬رانية‭ ‬مختاري‭ ‬
شجر الفلين تيزيوزو
شجر الفلين تيزيوزو
صورة:(مكتب الشروق)

تكبد الغطاء الغابي لولاية تيزي وزو خلال الصائفة المنصرمة، فقدان ما لا يقل عن 329 هكتار من الأراضي التي تحتلها أشجار الفلين، وذلك بفعل الحرائق، وهو ما قلص من نسبة الإنتاج المنتظر تحقيقه هذا الموسم، إذ لا تتوقع المصالح المذكورة جني أكثر من 7 آلاف قنطار من الفلين،‭ ‬مقابل‭ ‬1620‭ ‬قنطار‭ ‬تم‭ ‬جنيه‭ ‬الموسم‭ ‬المنصرم‭.‬

وأكد مسؤول بمحافظة الغابات بتيزي وزو "للشروق اليومي"، أن الفلين من الثروات الطبيعية النادرة، والتي تنفرد 7 دول بإنتاجها عالميا من بينها الجزائر، إلى جانب كل من تونس، المغرب، إسبانيا، البرتغال، إيطاليا وفرنسا. ويعد الفلين عازلا طبيعيا ممتازا للوقاية من الحر، وإنتاج أغطية القوارير، وغيرها من الاستعمالات، التي لم تستطع المواد الاصطناعية حلول محل الفلين في استخداماتها. إلا أن هذه الثروة الهامة التي تزخر بها الجزائر، وتنتشر بمنطقة الوسط ضمنها ولاية تيزي وزو، لا تحظى بالاهتمام والاستغلال الذي يضاهي أهميتها، خاصة وأن شجرة الفلين من بين الثروات الصعب تجديدها، إذ لا تدخل حيز الاستغلال قبل 30 سنة من غرسها، والجني من نفس الشجرة لا يقل عن 10 سنوات، وفقدان إحداها أو مساحات واسعة من توزيعها، يكبد الإنتاج المحلي والوطني خسارة يصعب ويطول استدراكها.

وتتمركز غابات الفلين بتيزي وزو على محور عزازڤة، بوزڤان، زكري شرق الولاية، بكل من غابات بني غبري، أكفادو، عزوزة، تامغوت وتاقسبت، وعلى محور ذراع الميزان، تيزي غنيف، سيدي علي بوناب بجنوب الولاية، بغابات بومهني، بني خلفون ومولاي يحي. لكن أغلبها أتلفت بفعل الحرائق، والكثير من الغابات يتعذر الولوج إليها، بفعل الأوضاع الأمنية المضطربة، على غرار غابة أكفادو. إلى جانب عدد من العراقيل التي تحول دون الاستغلال الأمثل للفلين، كما لا يزال مشروع تهيئة مخزن الفلين بإيعكوران، الذي برمج ضمن الخماسي الجاري يراوح مكانه.

وسعيا لإعادة بعث ثروة الفلين واستغلالها في الجانب الاقتصادي، واستعادة المكانة التي احتلتها الجزائر سابقا، باحتلالها المرتبة الثانية دوليا في إنتاجه، سطرت محافظة الغابات بتيزي وزو، برنامجا يهدف لإعادة تشجير 1977 هكتار من الأراضي الصالحة لنمو الفلين، في إطار‭ ‬الخماسي‭ ‬الممتد‭ ‬لسنة‭ ‬2014،‭ ‬ولغاية‭ ‬السنة‭ ‬المنصرمة،‭ ‬تم‭ ‬تشجير‭ ‬179‭ ‬هكتار،‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬استكمال‭ ‬995‭ ‬هكتار‭ ‬المتبقية‭.‬

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0)


اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

الخصم من المردودية.. نقطة خلاف جديدة بين الكنابيست ووزارة التربية
تقنيو الجوية الجزائرية يخرجون عن صمتهم والأجور في سلم الأولويات
تبون: 125 ألف سكن شاغر وليس هناك برنامج عدل 3
المتقاعدون في الجزائر.. أجساد بلا أرواح
تفكيك عصابة مختصة في عملية التزوير والنصب بوهران
محمد حرفي يصارع من أجل الإبقاء على صناعة أدوات النسيج
سعداني: "بلخادم لايتحرك إلا بمهماز وبإيعاز!"
نحو الإنفراج في بلدية عزازقة والمواطنون يستعيدون الثقة
تذكرة موحدة لمختلف وسائل النقل الجماعية بالعاصمة
منظمات المحامين تمنع تكوين الآلاف من طلبة المحاماة
ضغط جوازات السفر يرتفع والداخلية في مواجهة 2 مليون طلب
السلطات تمول ابتكارات النساء في مجال تكنولوجيات الإعلام والإتصال
انطلاق المخيم الأول لتدريب وتأهيل طلبة البكالوريا
رياض العيفة.. يتقن سبع لغات ويعيش بطالة خانقة
"ترودة" جوهرة الجرجرة.. بعيدة عن الأعين.. بعيدة عن الاهتمام
عبد الرزاق مقري ..ضيفا على برنامج "المحكمة"
تعديل الدستور.. نواب يبتزون السلطة ومؤشرات الاستفتاء تتعزز
"منتوج بلادي".. حملات بالجملة وسوق تغرق بالمواد الأجنبية
صناعة الألمنيوم في الجزائر تغطي الطلب المحلي
حجز نحو ثلاث قناطير مخدرات بباتنة وتوقيف خمسة اشخاص

(6 مشاركة) شارك برأيك

2015-04-21

● هل ستوقع الحركات الأزوادية على اتفاق السلام؟

حددت الوساطة الدولية في أزمة مالي بقيادة الجزائر، تاريخ 15 ماي القادم لتوقيع اتفاق السلام ببماكو وسط تحفظ من تنسيقية الحركات الأزوادية بسبب رفض إدخال...

شارك

آخر المشاركات

صراع تغذيه فرنسا الاستعمارية وبمساعدة ذيولها العميلة في المنطقة وهم مغروفون والمستهدف الاول من بؤر التوتر واللامن والقلاقل والفتن ليست دولة مالي بل الجزائر التي لا تروق لفرنسا وخدمانها ان يرونها مستقرة وفي طريق النماء والازدهار وهذا ما يغيضهم ويخيفهم في نفس الوقت وحين فشلوا في مخططاتهم ان يزعزعونا من الداخل وباءت مكائدهم بالفشل الذريع ها هم يتجهوا لتلغيم واشعال نار الفتن حولها لاضعافها وتشتيت قواها لكن ابشرهم ومن يتواطئ معهم ان الجزائر عصية عنهم وستبقى غصة وشوكة في حلوقككم الى يوم الدين.....

بواسطة: Amir Rachid 2015/04/24 - 06:57