image
2012/06/21
قراءات (7037)
تعليقات (28)
الرأي

عقبة‮ ‬بن‮ ‬نافع،‮ ‬رضي‮ ‬الله‮ ‬عنه

تشرفت‮ ‬ولاية‮ ‬بسكرة،‮ ‬ومدينة‮ ‬سيدي‮ ‬عقبة‮ ‬بالذات،‮ ‬باحتضان‮ ‬ملتقى‮ ‬وطني‮ ‬تناول‮ ‬بالدرس‮ ‬والتحليل‮ "‬شخصية‮ ‬عقبة‮ ‬بن‮ ‬نافع‮ ‬الفهري‮ ‬وآثاره‮"‬،‮ ‬وذلك‮ ‬في‮ ‬أيام‮ ‬16‮ ‬‭-‬‮ ‬17‮ ‬‭-‬‮ ‬18‮ ‬من‮ ‬هذا‮ ‬الشهر‮.‬ وقد‮ ‬كان‮ ‬لي‮ ‬شرف‮ ‬حضور‮ ‬هذا‮ ‬الملتقى،‮ ‬وإلقاء‮ ‬كلمة‮ ‬فيه،‮ ‬ويعود‮ ‬الفضل‮ ‬في‮ ‬ذلك‮ ‬إلى‮ ‬الأستاذ‮ ‬نصر‮ ‬الدين‮ ‬مصمودي،‮ ‬مدير‮ ‬المركز‮ ‬الثقافي‮ ‬الإسلامي‮ ‬لولاية‮ ‬بسكرة،‮ ‬الذي‮ ‬تفضل‮ ‬فدعاني‮ ‬إلى‮ ‬الملتقى‮.‬

كما حضر هذا الملتقى جمع من السادة الأئمة من بعض الولايات، ومن الطلبة المتربصين ليكونوا أئمة في المستقبل - إن شاء الله - وقد أطّر هذا الملقتى ثلّة من الأساتذة، جاءوا من عدة جامعات جزائرية، سلطوا الأضواء على حياة هذه الشخصية العظيمة من مهده في الحجاز إلى لحده‮ ‬في‮ ‬أرض‮ ‬الزاب‮ ‬بالجزائر،‮ ‬حيث‮ ‬كتب‮ ‬الله‮ ‬أن‮ ‬يستشهد‮ ‬وهو‮ ‬يقود‮ ‬مجموعة‮ ‬من‮ ‬أشرف‮ ‬جند‮ ‬الله‮ - ‬عز‮ ‬وجل‮ - ‬من‮ ‬الصحابة‮ ‬الأخيار‮ ‬والتابعين‮ ‬الأبرار‮.‬

لقد‮ ‬منّ‮ ‬الله‮ - ‬عز‮ ‬وجل‮ - ‬على‮ ‬عبده‮ ‬عقبة‮ ‬بن‮ ‬نافع‮ - ‬رضي‮ ‬الله‮ ‬عنه‮ - ‬بمنن‮ ‬كثيرة‮ ‬أجلّها‮ ‬مكانا‮ ‬وأبقاها‮ ‬زمانا‮ ‬ثلاث‮ ‬هن‮:‬

*) الجهاد: لقد قضى عقبة بن نافع - رضي الله عنه - حياته منذ بلغ أشدّه، واشتدّ ساعده على سرج سابح، يجاهد في سبيل الله - عز وجل- من مصر إلى المغرب الأقصى مرورا بليبيا، وتونس، والجزائر، التي أكرمها اللّه - عز وجل - باستشهاده على ثراها. وكم كان وعي المجاهدين الجزائريين كبيرا، وقرارهم رائعا عندما قرّروا أن تكون كلمة السر يوم 5 ربيع الأول 1374 هـ (1 نوفمبر 1954م) هي: "خالد - عقبة"، اعترافا منهم وإجلالا لهذين القائدين المجاهدين اللذين أبليا البلاء الحسن في سبيل الله، وكسر أعناق الطغاة.

إن فضل المجاهدين الصادقين - لا المتاجرين بالجهاد، المرائين به، الذين صاروا يعاقرون الخمر، ويتاجرون فيها، ويقامون شريعة الله، ويتحاكمون إلى الطغاة - مسجّل في كتاب الله - عز وجل - الذي جاء فيه: ".. فضّل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة، وكُلاّ‮ ‬وعد‮ ‬الله‮ ‬الحسنى،‮ ‬وفضّل‮ ‬الله‮ ‬المجاهدين‮ ‬على‮ ‬القاعدين‮ ‬أجرا‮ ‬عظيما‮"‬،‮ (‬سورة‮ ‬النساء،‮ ‬الآية‮ ‬95‮).‬

لقد قال عقبة - رضي الله عنه - لبنيه وهو يغادر القيروان موليا وجهه شطر الغرب مجاهدا في سبيل الله؛ "إني قد بعت نفسي من الله فلا أزال أجاهد من كفر الله"... ثم أوضى أبناءه بما يوصي به كل أب رشيد، ثم دعا ربه قائلا: "اللهم تقبل نفسي في رضاك، واجعل الجهاد رحمتي، ودار‮ ‬كرامتي‮ ‬عندك‮".‬

لقد‮ ‬علم‮ ‬الله‮ - ‬الذي‮ ‬يعلم‮ ‬السرو‮ ‬وأخفى‮ - ‬صدق‮ ‬عبده‮ ‬عقبة‮ - ‬رضي‮ ‬الله‮ ‬عنه‮ - ‬فأكرمه‮ ‬بالجهاد،‮ ‬وفضله‮ ‬به،‮ ‬وشرّفه‮ ‬بـ‮:‬

*) ‬الشهادة‮: ‬لقد‮ ‬اتّخذ‮ ‬الله‮ - ‬عز‮ ‬وجل‮ - ‬عبده‮ ‬عقبة‮ - ‬رضي‮ ‬الله‮ ‬عنه‮- ‬شهيدا‮...‬

إن مكانة الشهيد عند الله - عز وجل - عالية، وقيمته غالية، وقد ورد عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قوله: "ما من عبد يموت، له عند الله خير، يسرّه أن يعود إلى الدنيا، وأن له الدنيا وما فيها إلا الشهيد لما يرى من فضل الشهادة، فإنه يسرّه أن يرجع إلى الدنيا فيقتل مرة أخرى". وفي رواية أخرى: "ما أحد يدخل الجنة يحب أن يرجع إلى الدنيا، وله ما على الأرض من شيء، إلا الشهيد يتمنى أن يرجع إلى الدنيا فيقتل عشر مرات لما يرى من الكرامة". وكلا الحديثين الشريفين في صحيح البخاري، رضي الله عنه.

*) الدعوة: لقد أمر الله - عز وجل - رسوله - عليه الصلاة والسلام - أن يبلغ دعوة الله إلى الناس جميعا، قال سبحانه وتعالى: "يا أيها الرسول بلّغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلّغت رسالاته"، وقد نفّذ رسول الله - عليه الصلاة والسلام - أمر ربه، وقد استشهد الناس‮ ‬على‮ ‬تبليغه‮ ‬في‮ ‬حجة‮ ‬الوداع،‮ ‬حيث‮ ‬خاطب‮ ‬الحاضرين‮ ‬قائلا‮: "‬هل‮ ‬بلّغت؟‮" ‬فشهدوا‮ ‬له‮ ‬بالتبليغ،‮ ‬فأشهد‮ - ‬عليه‮ ‬الصلاة‮ ‬والسلام‮ - ‬الله‮ - ‬عز‮ ‬وجل‮ - ‬على‮ ‬ذلك‮ ‬قائلا‮: "‬اللهم‮ ‬فاشهد‮".‬

وقد أمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - صحابته الكرام - رضي الله عنهم - بتبليغ دين الله - عز وجل - إلى الناس فقال لهم: "بلّغوا عني ولو آية... ومن كذب عليّ متعمدا فليتبوّأ مقعده من النار" (صحيح البخاري).

كما بشر رسول الله - عليه الصلاة والسلام - الذين يدعون إلى الله، وينشرون دينه بين الناس بخير كثير وفضل كبير، فقال لعلي بن أبي طالب - رضي الله عنه-: "...فوالله لأن يهدي الله بك رجلا خير لك من أن يكون لك حمر النّعم" (صحيح البخاري)، وفي رواية: "خير لك مما طلعت عليه الشمس". وقد جعل الله - عز وجل - الدعوة إليه أحسن الأقوال، فقال عز من قائل: "ومن أحسن قولا ممّن دعا إلى الله، وعمل صالحا.."، وقد فعل عقبة - رضي الله عنه - ذلك، فـ"عمل على نشر الإسلام في ربوع إفريقية عملا دائبا، بل كان أول الفاتحين من العرب المسلمين الذين بدأوا بنشر رايات الإسلام في ليبيا، وكان أول من تغلغل في مجاهل الصحراء الليبية، وأول من تغلغل في مناطق افريقية جديدة مثل فزان، والمغرب والأوسط والأقصى، ولو لم يعمل عقبة وغيره من الفاتحين على نشر الإسلام بين البربر لكان مصير العرب المسلمين في افريقية بعد نكسة عقبة في معركة تهوده مهدّدا بالفناء..(1)"، وما أجمل قول مفدي زكريا في عقبة - رضي الله عنه - حيث لم ير فيه القائد العسكري؛ بل رأى فيه الدّاعية المنير للحِجى، المشيع لليقين، فقال في إلياذته:

ومرحى‮ ‬لعقبة‮ ‬في‮ ‬أرضنا‮ ‬

‮ ‬يُنير‮ ‬الحِجى،‮ ‬ويشيع‮ ‬اليقينا

لقد‮ ‬نشر‮ ‬عقبة‮ - ‬رضي‮ ‬الله‮ - ‬الهدى،‮ ‬ومكّن‮ ‬للإسلام‮ ‬بالقول‮ ‬أو‮ ‬بمهنّد،‮ ‬فـ‮"‬وفّق‮ ‬بمعاونة‮ ‬البربر‮ ‬إلى‮ ‬القضاء‮ ‬على‮ ‬الحكم‮ ‬النصراني‮ ‬في‮ ‬شمال‮ ‬افريقيا‮ ‬جملة‮ ‬واحدة‮ (‬2‮)".‬

لا ريب في أن هذا القضاء على الحكم النصراني في شمال افريقيا هو الذي جعل المؤرخين النصارى - خاصة الفرنسيين - يحقدون عليه، ويصورونه سفّاكا للدماء، قتّالا للأبرياء، سابيا للنساء، وكل أولائك كذبك وافتراء، حتى إن الكذاب الأشر الفرنسي شار فيرّو اختلق حادثا ليس فيه من الحقيقة مثقال ذرة ولا أصغر من ذلك، وهو أن عقبة - رضي الله عنه - احتل بجاية وأتى عليها وعلى أهلها.. وأحبّ هنا أن أذكر بما دعا إليه محمد الشريف ساحلي من وجوب "تحرير التاريخ" من النظرة الاستعمارية الفرنسية التي تستوحي أفكارها من الشيطان للنزغ بين الإخوان‮.‬

إن إشادتنا بعقبة - رضي الله عنه - ليس معناه أنه معصوم من الأخطاء، فهو واقع تحت قول رسول الله - عليه الصلاة والسلام - "كل ابن آدم خطاء، وخير الخطّائين التوّابون"، ومن خطإه - رضي الله عنه - سوء معاملته لكسيلة، الذي أسلم ولما يدخل الإيمان في قلبه، ولكنّ الذي يجب التأكيد عليه هو أن إساءة عقبة - رضي الله عنه - لكسيلة لم تكن عن عنصرية، وأبلغ دليل على ذلك وأقوى حجة لمن ليس في قلبه مرض وفي نفسه غرض هو أن هذه الإساءة شملت أيضا القائد العربي أبا المهاجر دينار..

وقد أثيرت في الملتقى مسألة مقاومة البربر للفاتحين المسلمين، وقد حاول بعض المشاركين نفيها، ولست أدري لماذا يحاول بعضنا نفي هذه الحقيقة البشرية. فمقاومة البربر للفاتحين أمر طبيعي، فليس معقولا أن يرى البربر جيشا يجوس خلال ديارهم ولا ينفرون للذود عن حياضهم، والدفاع‮ ‬عن‮ ‬أعراضهم،‮ ‬ومن‮ ‬أين‮ ‬لهم‮ ‬أن‮ ‬يعرفوا‮ ‬هدف‮ ‬الفاتحين‮ ‬النبيل،‮ ‬وما‮ ‬يحملونه‮ ‬من‮ ‬دين‮ ‬حنيف،‮ ‬واللغة‮ ‬غير‮ ‬اللغة،‮ ‬والعادات‮ ‬غير‮ ‬العادات‮.. ‬والطماعون‮ ‬في‮ ‬المنطقة‮ ‬كُثر‮.‬

ولست أدري لماذا يٌستغرب من مقاومة البربر للمسلمين وقد قاومهم قومهم واضطهدوهم، وهجروا القرآن وكفروا به، ونهوا عنه ونأوا!! ولكن هؤلاء البربر سرعان ما عرفوا هدف المسلمين الشريف، وفقهوا الإسلام الحنيف فأشربوا في قلوبهم حبّه وتحوّلوا إلى جنوده، يقاتلون في سبيل الله‮ ‬وينشرون‮ ‬دينه‮ ‬باللسان‮ ‬والسّنان‮.. ‬وصار‮ ‬عقبة‮ ‬الذي‮ ‬قتله‮ ‬بعض‮ ‬أسلافهم‮ "‬سيدي‮ ‬عقبة‮" ‬يتشرفون‮ ‬به،‮ ‬ويفتخرون‮ ‬به،‮ ‬وينتسبون‮ ‬إليه،‮ ‬ويتبركون‮ ‬به‮..‬

إن أشدّ ما آلمني هو ما صرّح به بعض أبناء المنطقة من أن بعض أضرحة أولئك الشهداء من الصحابة والتابعين قد أهينت، حيث اتخذها من لا ذمّة لهم "مواقف للسيارات"، والملوم في ذلك كله هو السلطات عى المستوى المركزي، والولائي، والبلدي، مما يدل على جهلهم، أو (...) وعلى هذه‮ ‬السلطات‮ (‬مركزيا‮ - ‬ولائيا‮ - ‬بلديا‮) ‬أن‮ ‬تسارع‮ ‬بمحو‮ ‬هذا‮ ‬العار،‮ ‬وتكفر‮ ‬عن‮ ‬هذه‮ ‬الجريمة‮.‬

إن أسلافنا كانوا أوعى من مسئولينا الحاليين في نظرتهم لتلك الأضرحة وإجلالهم لأصحابها، فقد ذكر السّلاوي - نقد عن عبد الرحمن ابن خلدون الذي عاش فترة من الزمان في بسكرة - أن "أجداث الصحابة رضي الله عنهم، أولئك الشهداء، أعني عقبة وأصحابه بمكانهم من أرض الزاب لهذا العهد (عهد ابن خلدون)، وقد جُعل على قبورهم أسنمة ثم جصّصت، واتخذ على المكان مسجد عرف باسم عقبة، وهو في عدد المزارات، ومظان البركات، بل هو أشرف مزار من الأجداث في بقاع الأرض لما توفر فيه من عدد الشهداء من الصحابة والتابعين (3)"..

رحم‮ ‬الله‮ - ‬عز‮ ‬وجل‮ - ‬عبده‮ ‬عقبة‮ ‬بن‮ ‬نافع،‮ ‬الذي‮ ‬ندين‮ ‬له‮ ‬ولغيره‮ ‬من‮ ‬الفاتحين‮ ‬بنعمة‮ ‬الإسلام،‮ ‬التي‮ ‬لا‮ ‬تعدلها‮ ‬نعمة‮..‬

1‮) ‬محمود‮ ‬شيت‮ ‬خطاب‮: ‬قادة‮ ‬فتح‮ ‬المغرب‮.. ‬دار‮ ‬الفتح‮.. ‬ط1‮. ‬ص‮ ‬129‮.‬

2‮) ‬كارل‮ ‬بروكلمان‮: ‬تاريخ‮ ‬الشعوب‮ ‬الإسلامية‮.. ‬دار‮ ‬العلم‮ ‬للملايين‮.. ‬ص‮ ‬127‮.‬

3‮) ‬أحمد‮ ‬الناصري‮ ‬السلاوي‮: ‬الاستقصا‮.. ‬دار‮ ‬الكتب‮ ‬العلمية‮. ‬ج1‮. ‬ص73‮..‬

image

"الربيع" المفترى عليه

قادة بن عمار

قراءات (686)تعليقات (5)
image

النصر.. أعلى من المذاهب

سليم قلالة

قراءات (904)تعليقات (2)
image

يا حكام ويا علماء المسلمين.. هكذا نستأصل "داعش"

سلطان بركاني

قراءات (1027)تعليقات (13)
image

لا تلعبوا بالنار!

جمال لعلامي

قراءات (785)تعليقات (7)

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (28)


السلام عليكم ورحمة الله
استاذنا الفاضل الدكتور الحسني كم نحن بحاجة الى رجال امثالكم وامثال عقبة بن نافع وامثال الشهيد العربي بن مهيدي والشهيد المكنه بخالي الشاوي البطل بن بولعيد والشهيد الذبيح الصاعد احمد زبانا والشهيد عميروش و البطل علي لابوانت وكل شهدائنا الابرار.
اييههههه اشتقنا اليكم شهداؤنا الابرار اصحا ب النيف والرجولة الحقة.
واقعنا مر يثبط لك العزيمة ويخليك تفقد لامل
لكن
شخصيا والله بمجرد تذكر هؤلاء الابطال الا وازداد عزيمة لتادية واجبي انطلاقا من اختصاصي .

اختكم نون
1 - ADN100%جزائري ـ (العربي بن مهيدي)
2012/06/21
السلام عليكم ورحمة الله
استاذنا الفاضل الدكتور الحسني كم نحن بحاجة الى رجال امثالكم وامثال عقبة بن نافع وامثال الشهيد العربي بن مهيدي والشهيد المكنه بخالي الشاوي البطل بن بولعيد والشهيد الذبيح الصاعد احمد زبانا والشهيد عميروش و البطل علي لابوانت وكل شهدائنا الابرار.
اييههههه اشتقنا اليكم شهداؤنا الابرار اصحا ب النيف والرجولة الحقة.
واقعنا مر يثبط لك العزيمة ويخليك تفقد لامل
لكن
شخصيا والله بمجرد تذكر هؤلاء الابطال الا وازداد عزيمة لتادية واجبي انطلاقا من اختصاصي .

اختكم نون
2 - ADN100%جزائري ـ (العربي بن مهيدي)
2012/06/21
السلام عليكم ورحمة الله
استاذنا الفاضل الدكتور الحسني شيء اخر يؤلمني كثيرا وهو انتشار قارورات الخمر اكرمكم الله جميعا هنا وهناك حتى بلغت مقامات الشهداء
والله عيب .
ومن المسؤول?
الكل مسؤول كلنا جميعا لانها مسؤولية الجميع الوالدان والجار والصديق والرئيس والعابر سبيل والوزير وووووووالمستورد
زرت مؤخرا دولة غربية لم ار قارورات الخمر بالشوارع والطرقات.
ومعلومة اخرى بلغني ان شعب هذه الدولة وخاصة الشباب قرر تجنب شرب الخمر اكرمكم الله .
ولنا ان نقارن
يالللللله
اختكم نون
3 - ADN100%جزائري ـ (العربي بن مهيدي)
2012/06/21
بارك الله فيك أستاذنا الجهبذ النحرير، والأديب الكبير محمد الهادي الحسني على حسن التعبير، وجمال التحبير، وجلال التقدير ،لفاتح عظيم ، نشر الإسلام في هذه الربوع الطاهرة بالفكر القويم، والنهج المستقيم.
وبوركتِ أختنا نون على هذه الشجون التي لاتحرّك نخوة الحرّ في بلد المليون. ولله في خلقه شؤون...
4 - البشير بوكثير ـ (رأس الوادي)
2012/06/21
رضي الله عن سيدنا عقبة بن نافع و عن الصحابة اجمعين و جزاهم الله عنا خير جزاء و الشكر و العرفان للاستاذ الكبير الهادي الحسني .
5 - احمد ـ (الجزائر)
2012/06/21
انا اتحفظ عن كلمة -رضي الله عنه - فهو لم يصاحب الرسول صلى الله عليه وعلى أله وسلم
عد لكتب التاريخ وتمعن اكثر
6 - امين ـ (الاوراس)
2012/06/21
معجب
-175
غير معجب تعقيب
الى رقم 06
للأسف التاريخ صعب عليك و لا يمكنك التوغل فيه أو دراسته جيدا و الاستاذ الدكتور الحسني عمود من أعمدة التاريخ الاسلامي في الجزائر و أكبر منك سنا و له باع طويل في الدراسات التاريخية فاستأذن منه أرجوك .
7 - توفيق ـ (بسكرة)
2012/06/21
لماذا تسموننا ب(البربر) يا عرب!!??
نحن الامازيغ الاحرار لا نحمل الذل و لهذا قام كوسيلة البطل الامازيغي بقتل عقبة بن نافع من اجل شرف الامازيغ
8 - youcef ـ (batna)
2012/06/21
اتق الله يا يوسف هل تفتخر بقتل كسيلة الكافر لعقبة الفهري المسلم؟ تبْ إلى الله فستحاسب على ماقلت...
9 - البشير بوكثير ـ (رأس الوادي)
2012/06/21
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رضي الله عنه وعن الصحابة أجمعين، و أين الجزائر اليوم من هذا الخير العظيم ، الذي جعل الصحابة ينتشرون في ربوع الأرض من أجل إبلاغه، فيستشهدون على ألاف الكيلومترات من أهليهم،وقبورهم أكبر شاهد على ذلك، فهي منتشرة من قبرص إلى الصين.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
10 - الصرصور ـ (allemagne)
2012/06/21
الحمد لله كل الحمد على نعمة الاسلام والفضل والمنة بعدالله للصحابي عقبة بن نافع الفهري القرشي-رضي الله عنه- الذي كان سببا في نشر الاسلام على ربوع الجزائر الغالية واخراجنا من ظلمات الكفر الى أنوار الايمان فجزته الله عنا خير الجزاء اما ما ذكره الاستاذ عن اهمال أضرحة الصحابة الكرام فحدث ولا حرج فمدينة سيدي عقبة نائمة في سباتها ان المسؤولين اوالسكان فكلهم لم يعرفوا قيمة هذه الارض المباركة فليس فقط الأضرحة بل كل مدينة سيدي عقبة وكأنها مدينة رعاة البقر فلا أحترمت قدسية المكان ...يتبع
11 - عبيدة ـ (الجزائر)
2012/06/22
قلت فلا أحترم المكان ولا احترم الانسان فالكل ضائع مضيع الا ما رحم ربك فلا مدارس قرآنية ولا مكتبات عمومية الأوساخ والردوم في كل مكان والكل لا يهتم حتى امام فنائه فلا أخلاق فلا تسمع الا كلاما فاحشا والكل في المقاهي مع الضامة والكارطة والديمينو وما وجدت من المحاضرين والمتدخلين في هذا الملتقلى من هو من مدينة سيدي عقبة اصلا وفصلاوفضلا وعلما بل كلهم مستوردون لا يعرفون من سيدي عقبة الا التاريخ وما اهتموا بالانسان وما هم بملومين ولهم كل الفضل على ما بذلوه في ايام معدودات وكم يحز في نفسي .يتبع
12 - عبيدة ـ (الجزائر)
2012/06/22
الى الزميل الدكور الهادي الحسني تحية خالصة ازفها اليك عبر هذا التعقيب القصير حول موضوعك القيم الذي عونوته هذه المرة ب( عقبة بن نافع رضي الله عنه ) وكم انت مصيب في اختيار عناين مواضيعك القيمة وجلب الكثيرين من القراء لتصفحها لانها مواضيع شيقة وجديرة بالمطالعة نظرا للفائدة التي يجنيها القارىء الكريم من مطالعتها . فشكرا جزيلا ايها الكاتب المفيد في كل ماتنشره لك حريدة الشروق المحترمة كل يوم خميس ونحن دائما في انتظار المزيد من الكتابات المفيدة التي تزيدنا ايمانا بان وطننا به انتاج رائع من الافكار
13 - مذكور ـ (اولاد هداج )
2012/06/22
اخي الهادي انت تلميذ الاستاذ والكاتب والمجاهد ممثل الثورة الجزائرية في ليبيا الاستاذ محمد الصالح الصديق اطال الله في عمره وانت صديق نجل البطل الراحل عبد الرحمان ميرة قائد الولاية الثالثة اسماعيل ميرة . وانت الضابط بالخدمة الو طنية خريج الكلية العسكرية لمختلف الاسلحة بشرشال زمان الرئيس الراحل هواري بومدين وانت الطالب والاستاذ بجامعة الجزائر والكاتب الصادق والمؤرخ النزيه المحتك بكل فئات المجتمع . وانت النائب بمسجد باريس ايام المرحوم السفير مهري عبد الحميد . انت صادق في كل كتاباتك .
14 - مذكور ـ (اولاد هداج )
2012/06/22
استاذنا الكريم حضرت محاضرات الملتقى الوطني في سيدي عقبة من ضمنها محاضرتك في سيدي عقبة و التي كانت مفيدة شيقة اطال الله في عمرك و زاد علمك.
15 - شوقي ـ (ورقلة )
2012/06/22
السلام عليكم، اود ان اعرف كيفية اعادة قراءة تاريخ الفتوحات الاسلامية لشمال افريقيا و هل يمكن وضع مقاربة بما يحدث الأن في البلاد العربية
16 - جمالر ـ (biskra)
2012/06/22
ادا كان كسيلة كافر فمادا عمل العرب بامانهم لم يزيدوا عن الحيوان شيئا .
17 - rachiddza ـ (algérie)
2012/06/22
عقبة كان يخدم مشروعا قوميا امويا ولا علاقة له بنشر الاسلام
فنشر هذا الدين ليس بحاجة الى كل هذه الدماء
والدليل انه في جنوب شرق اسيا انتشر الدين الاسلامي وسط مئات
الملايين دون اراقة نقطة دم واحدة
فمقاومة الاحثلال الاموي العربي المشرقي كان واجبا قوميا قام به
الامازيغ على احسن وجه واستمر الا ان دحرت اخر دولهم -الاغالبة-
عجبي من مؤرخين يبجلون المحتل ويقزمون المقاوم
18 - koeila le patriote ـ (algerie)
2012/06/23
معجب
-308
غير معجب تعقيب
كم كنت اتمنى ان يختارك السيد رئس الجمهورية وزيرا للشؤون الدينية نظرا لما تمتاز به من كفاءة وتجربة طويلة وحيوية ونشاط دائم وباع طويل واحتكاك متواصل مع جمعية علماء المسلمين الجزائريين ووطنية صادقة وتحكم علمي في قصايا الدين ومجالات الشر يعة الاسلامية وجرأة تامة في الاقناع وشرح وافي لتطورات العصر خلافا لوزير الشؤون الدينية الحالي الذي اصبح عاجزا حتى على اقناع وتسيير مسجد واحد من مساجد الجزائر فاملي ان يستجيب السيد رئيس الجمهورية لامنيتي هذه ويعينك على راس هذا القطاع الذي كاد ان يعصف بالجزائر
19 - مذكور ـ (الجزائر)
2012/06/23
شكرا لك أيها الاستاذ الكريم على خوضك في هذه المسألة الحساسة وشكرا لك على شجاعتك وتسميتك للأمور بمسمياتها دون تعصب وهناك أشياء كثيرة يجي دراستها بتأن ودون تعصب ومنها :
- الأخطاء التي وقع فيها عقبة ابن نافع فيما يخص سجنه لكسيلة وأبي المهاجر دينار فهذا التصرف شائع في زمان الدولة الأموية وصراع الحكام والولاة
- قولك أسلم كسيلة ولما يدخل الايمان قلبه : أظنك يا أستاذ لم تعاشر كسيلة ولم تدخل قلبه لتعلم حقيقة اسلامه والله وحده يعلم صدقه أو كذبه . فهل كل من ينمرد على الحاكم نكفره ؟
20 - أمين - باتنة ـ (الجزائر)
2012/06/23
أوليس جمعية العلماء المسلمين التي تنتمي إليها وتنشط في صفوفها هي من دعت إلى هدم قبور الصلحاء وأضرحة الأولياء والشهداء؟ فلما تتهم السلطات على المستوى المركزي والبلدي والولائي؟ أوليس هذا افتراء؟ عليك أن تفرح بانهدام آثار الصحابة والأولياء لأن هذا من صلب عقيدتك على ما أعلم والله أعلم
21 - لطفي المصمودي ـ (بسكرة)
2012/06/25
يبدو أن بعض المستعربين المتعصبين لم يعجبهم تعليقي وأنا أفكرهم كما فكرهم لطفي المصمودي في قضية تحريم بناء المساجد على الأضرحة . فما قولكم في مسجد عقبة ابن نافع فوق ضريحه ؟ أم أنكم تأخذون من الدين ما يوافق أهواءكم ومزاجكم ؟
22 - أمين - باتنة ـ (الجزائر)
2012/06/25
قراءة ساذجة لأحداث الغزو العربي الإسلامي لشمال افريقيا ، فيها تمجيد ظاهر للإرهاب ، فما قام به عقبه لا يمكن عده ( فتحا) بل غزوا مركزا يخالف فيه تعاليم الرحمن في قوله ( وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ [البقرة : 190]) فبلاد الأمازيغ وقع عليها الإعتداء لمدد قدره المؤرخون المسلمون بسبعين سنة عبر ثماني غزوات ( من 25هجرية الى 95 هجرية )
23 - عبد الله والحسين ـ (algeria)
2012/07/21
لم نعتمد في أحكامنا على قسوة ( عقبة ) على مراجع غربية وإنما على مصادر اسلامية كالمراكشي وابن خلدون والناصري و ابن عبد الحكم .. وغيرهم ..
يجب أن نقرأ التاريخ بعيوننا لا بعيون غيرنا ، فتاريخنا طاله التزييف ، فهو تابع للفكر المشرقي قلبا وقالبا لا إنية فيه ، والغريب أن الأستاذ الهادي الحسني ساير النغمة عن دراية واقتدار ؟ ....
تحياتي
24 - عبد الله والحسين ـ (algeria)
2012/07/21

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

تواصل مع الكاتب

(28 مشاركة) شارك برأيك

2014-08-29

● هل حققت المقاومة الفلسطينية أهدافها من الحرب ضد إسرائيل؟

خاضت المقاومة الفلسطينية حربا ضد إسرائيل استمرت 51 يوما، استشهد فيها أكثر من ألفي فلسطيني أغلبهم مدنيون وجرح فيها أكثر من 11 ألفا وقتل فها...

شارك

آخر المشاركات

أول انتصار للمقاومة هو اخضاع النظام المصري العميل ومن ورائه دول الخليج لمطالب المقاومة ،تحقيق الردع وهذا عمل استراتيجي كبير،العمليات العسكرية البطولية لكتائب المقاومة وعلى راسها القسام "معركة الشجاعية اقتحام نحال عوز معركة بيت حانون معركة رفح " ، تحقيق الوحدة الفلسطينية وترسيخها عمليا من خلال التنسيق العسكري وكذا السياسي من خلال الوفد المفاوض، ابتكار أسلوب عسكري فعال ألا وهو حرب الأنفاق والعبرة ليست بعدد الشهداء ولا بقلة العدد والعدة وإنما يتحقيق أسباب النصروهي العقيدة الصحيحة+اعداد القوة

بواسطة: أمنة نور 2014/08/30 - 13:36