author-picture

icon-writer واف

دمر مسلحون يسيطرون على شمال مالي، السبت، ضريح ولي دنسوه في ماي في مدينة تمبكتو التي أدرجتها هذا الأسبوع منظمة اليونيسكو في لائحة التراث العالمي المعرض للخطر.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، عن أحد الشهود الذي تم الاتصال به من باماكو قوله "اليوم، وفيما انا أتحدث معكم، أنهى إسلاميو أنصار الدين تدمير ضريح الولي سيدي محمود. لقد حطموا جدار" سور الموقع.

وأكد حصول عملية التدمير هذه أحد أقرباء إمام وصحافي محلي قال ان الإسلاميين توجهوا قبل الظهر نحو ضريح ولي آخر هو سيدي مختار.