الوطني
قراءات (4822)  تعليقات (35)

يكتفون باستلام كشوف النقاط أو الحضور في حالة وقوع مشكل خطير

80 بالمائة من التلاميذ خارج مجال مراقبة أوليائهم

نشيدة قوادري
تلاميذ خارج الرقابة
تلاميذ خارج الرقابة
صورة: (ح.م)

الأمهات الماكثات بالبيوت هن من يتابعن أبناءهن المتمدرسين

كشف، المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع، أن نسبة 80 بالمائة من أولياء التلاميذ لا يتابعون أبناءهم ولا يزورونهم بمؤسساتهم التربوية، إلا في حالة وقوع مشاكل خطيرة أو لاستلام "كشوف النقاط"، في حين، الأمهات الماكثات بالبيوت هن من أصبحن يحرصن بشكل ملفت للانتباه على متابعة أبنائهن رغم أن نسبتهم تبقى ضئيلة. نظرا لأن ثقافة التواصل مع الأساتذة تعد غائبة لدى فئة كبيرة من الآباء. في الوقت الذي طالبت الكناباست، الأولياء بضرورة الانخراط بقوة في تأسيس جمعيات أولياء التلاميذ على مستوى المؤسسات التربوية للتعرف بقرب عن مشاكل أبنائهم ومتابعتهم بشكل دوري ومنتظم.

وأوضح، الأمين الوطني المكلف بالإعلام والاتصال، بالمجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع، مسعود بوديبة، في تصريح لـ"الشروق"، أن قضية عدم متابعة الأولياء لأبنائهم قد أصبحت "ظاهرة" عامة على المستوى الوطني، وعليه فإن 80 بالمائة هي نسبة الأولياء الذين لا يتابعون أبناءهم بالمؤسسات التربوية، بسبب ظروف العمل التي لا تسمح لهم القيام بزيارات لمدارس أبنائهم، ومن ثمة فارتباطهم الدائم بالعمل قد شغلهم عن الاهتمام بتمدرس أبنائهم، مؤكدا في ذات السياق بأن ثقافة المتابعة والتواصل مع الأساتذة بالمدرسة غائبة لدى فئة كبيرة من الأولياء الذين يكتفون فقط بزيارة المؤسسات التربوية لاستلام كشوف نقاط أبنائهم أو عند حدوث مشكل طارئ يتعلق باعتداء أو خلاف.

وفي نفس السياق، أعلن مسعود بوديبة، أن "الأمهات" الماكثات بالبيوت، هن من أصبحن يحرصن بشكل جد ملفت للانتباه على متابعة عملية تمدرس أبنائهن سواء بالمنزل أم من خلال زيارتهن المنتظمة للمؤسسات التربوية التي يدرس بها أولادهن، وهي تبقى في جميع الأحوال نسبة ضئيلة، مقابل نسبة متواضعة جدا من الأمهات العاملات. على اعتبار أن الآباء قد تعودوا على أن المؤسسة التربوية هي التي تقوم بكل شيء، تقدم دروسا للتلاميذ وتتابعهم كذلك، كأن مراقبة أبنائهم خلال السنة الدراسية أصبحت من مهام "المدرسة" لوحدها، في غياب حلقة مهمة وهي "الولي". وأشار محدثنا أن تحديد كل أستاذ لساعة في الأسبوع لاستقبال أولياء التلاميذ، قد أثبت فشله في الميدان.

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (35)


و الله في الابتدائي هناك من لم يعرف في أي قسم يدرس ابنه عندما يأتوا لاستلام ورقة قبض ال 3000 دج . و من حين استلام الورقة لا نرى اي اب حتى آخر السنة لدفع بعض الوثائق.
1 - جزائري ـ (الجزائر)
2012/12/25
امي وابي واقفين على كي الجادارمي كل شهر يتحدثون مع اساتدتي لكنهم لا يهدفون الى تعقيدي بالعكس يحاولون ان يجعلوني كفؤا للمسؤولية الحمد لله لدي ابوان هكدا
2 - جزايرية وافتخر ـ (الجزائر سكيكدة)
2012/12/25
اذا اردت ان تطاع فاطلب مايستطاع. هم الوالد هو ضمان لقمة العيش لاسرته. كيف له ان يتابع اولاده؟ كفانا هراء.
3 - راينا رايكم
2012/12/25
80بالمئة من التلاميذ خارج مجال الدراسة...هذا جيل الجال واي فون هذاجيل قرني واناسيدك هذاجيل سراول تحت لاطاي...هذاجيل المسلسلات التركية والعلاقات الغرامية تحت السن القانونية هذا جيل جابنا الضغط والجلطات الدماغية هذا جيل هاي وباي والله لو نراقبهم بالاقمار الصناعية النتيجة هي هي
4 - امازيغية حرة ـ (باتنة)
2012/12/25
الفكرون يقول فكر ولا هلا إفكرك
5 -
2012/12/25
الأولياء ياتون اثناء استلام الكشوف مع فكرة الأنتقام او الأستهزاء او التكبر او التحامل على الأستاذ والأسباب يعلمها الله مع اننا نعاني مع اولادهم
قلة الأهتمام وقلة التربية واللآمبالات نحن نحتسب الأجر عند الله لاعندهم وكاننا نتعامل مع شعوب المايا او الأنكا او قبائل الأمزون البدائية حسبنا الله ونعم الوكيل
6 - نبيه ـ (سوق اهراس)
2012/12/26
اذا لماذا الحديث دائما عن المعلمين و الأساتذة !!! خاصة عندما يتعلق الأمر بتدني مستوى التعليم عندنا !!!!
7 - حر من مسيلة ـ (الجزااااااااااااائر)
2012/12/26
التلاميذ خارج مجال مراقبة أوليائهم

لكي لا نظلمهم فهميحضرون آخر السنة كي يترجوا المعلمين و الاساتذة حتى يضخمون لهم النتائج فلا يرسبوا

حسبنا الله و نعم الوكيل
8 - الاستادة ـ ( Algerie)
2012/12/26
كشف، المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع، أن نسبة 80 بالمائة من أولياء التلاميذ لا يتابعون أبناءهم ولا يزورونهم بمؤسساتهم التربوية، إلا في حالة وقوع مشاكل خطيرة أو لاستلام "كشوف النقاط"بعضهم فقط بل يذهب الولي في حالة دفع منحة 3000دج في بداية المشوار الدراسي فقط وهناك من لا يعرف اين يدرس ابنه او ابنته وفي اي مؤسسة وفي اي مستوى ...
9 - salem17 ـ (منعم)
2012/12/26
الى رقــــــــــم 3 الدى لا يجرؤ على دكر اسمه اقول لك بان الاولياء
غير ملزمين على الحضور الى المؤسسة يوميا يا جاهل وانما على الاقل مرة في الاسبوع او في الاسبوعين ..هل تري انت ان هدا سوف
يؤثر على عملهم ؟؟؟؟؟؟؟؟ يا شروق من فظلكم لا تنشروا الا المواضيع الهادفة والمعقولة .....شكرا على تفهمكم
10 - yuoucefseif ـ (from ain - azel)
2012/12/26
انا اضن ان النجاح في الدراسة اساسه و جود ارادة لدى الطفل في حب الدراسة و التالق ، زيادة على ذلك الزام الاولياء ابنائهم مراجعة دروسهم و حل التمارين في البيت ( المتابعة في البيت)اكثر من التوجه الى مدارسهم مع تقديم النصائح بصفة متكررة على احترام الاساتذة الذين يعلمونهم ويسهرون على تربيتهم
11 - أيوب ـ (غليزان)
2012/12/26
الامهات الماكثات في البيوت مواعيد المدرسة لحظات للقاء الصديقة والجارة و....ولا اعمم لكن هذا هو اتلواقع ومن ثم الحديث عن هذا وذاك وفلانة وفلان والوصفة..
والام العاملة تجمع الادوار العديدة ربي يعينها
بينما الاساتذة والمعلمين ولا اعمم رغم انهم شريحة كبيرة كثيرا ما يستمتعون بما تجلبه فلانة م حلويات وزيت زيتون وتمر وهداياو... عربون؟؟
وهناك صنف 3 من الاساتذة والمعلمين تنفر من الحديث اليهم. فالاستاذ الذي يسب و يشتم و يكفر بربي امام التلاميذ كيف تتكلم معه؟ ديرولهم الدروس الاضافية يتهلاولكم فيهم؟؟
12 - هبة ـ (الجزائر)
2012/12/26
نعم لديهم الحق لعدم الذهاب إلى المؤسسات التلعينية و ليس التعليمية لأن هذة المؤسسات لا تقدم شيء لتلاميذتنا من ناحية العلمية و الأخلافية لكن تقدم الضرب و الترهيب و التخويف. لهذا نسمع أن المستوى يتدهور من السيء إلى الأسوء تحت الصفر.
كيف لأم عاطفة و حنونة، تذهب إلى مؤسسة التلعينية لطلب رؤية المدير فقط و تهان من طرف أستاذة ة تجر إلى المحاكم بإدعاء التهجم على المؤسسة من طرف مديرها دون حتي تكلم معها أن ترجع و تذهب إلى نفس المؤسسة مرة أخرى.
لا يا المسؤولون إحموا فقط أولادنا في المؤسسات الترهيبية .
13 - عبدو ـ (Adrar)
2012/12/26
اول مرة تنطقين بالحقيقة وتتناولين المشكل من جانبه الاخر الذي ظل دائما معتما كانه واحد من الطابوهات المحظور الكلام فيها.الان انت تعترفين ان للاوليا ء يد في تدني مستوي التعليم فى الجزائر و رداءة النوعية.لطالما كان الاستاذ الشماعة التي تعلقين عليها الفشل و اسبابه.ان لك ولغيرك ان تصدحوا بالحقيقة لا اكراما للاستاذ بل رافة بالتعليم .انا استاذه عانت الامرين من هذا الجحود والانكار.
14 - السيدة شمس الصحراء ـ (اليزي)
2012/12/26
المدير الذي يغيب عن المؤسسة طوال اسبوع كامل لا يستقبل الاولياء ولا تعجبه جمعيتهم وستعرقل المدير الذي يضع سلطته في يد مساعد تربوي يساوم على جداول التوقيت المدير الذي يقبل اقساما عنصرية المستشار الذي يتنازل على مكانه الاساتذة الذين يملكون 20 قائمة للقسم الواحد بالله عليكم تعالوا الى تابودة اكمالية بايلولة لتروا العبث اين وصل
15 - عامر
2012/12/26
والله انا اعمل في مؤسسة تربوية وما اقوله حقيقة واقعة فالاولياء لايعرفون حتىالمستوى الذي وصل اليه ابناؤهم ولا نراهم الا اثناء توزيع منحة 3000دج اي في بداية العام الدراسي
16 - ايوب سدراتي ـ (sedrata)
2012/12/26
أعرف كثيرا ممن كان يهرج على المعلمين ويجعلهم مضرب النكت ،وعندما كبر ابناءه تغيرت فكرته خوفا من ان يهمل المعلم ابناءه.

.ولا ماهوش صحيح يا سي براهيم دراجي ،.....!!!!!!!!!
صح ما تخافش . ربايع قوادري عمار هم كثر تجدهم في الاكمالي والثانوي بل وحتى الجامعي
17 - حقاني الادريسية
2012/12/26
السلام عليكم و رحمة الله اما بعد ردا على من يتهمون اولياء التلاميد بالتقصير و عدم متابعة اولادهم طيلة السنة الدراسية و هم لا يكترتون الا ب3000 دينار هدا ظلم كبير و احنقار لكفلاء التلاميد اين تريدون ان يدهب الولي الى مكان لا قيمة له فيه فمن يدهب يتكلم مع الاستاد واقفا هدا ان وجده فعلا و عتابي الى صاحب التعليق رقم 6 ياجاهل انت تدفع لك اجرة كي تدرس فقط لا لتربي و انت لست كدلك تم ترجو احتساب الاجر عند الله اما بالنسبة لصاحبة التعليق رقم 8 فاقول لكي تضخمين كشف النقاط يللعار يللمهزلة غاب الضمير
18 - ولي تلميد ـ (تلمسان)
2012/12/26
الأمهات الماكثات في البيوت لا يتابعن المشوار الدراسي لابنائهن هي مجرد ذريعة للخروج من البيت ليس إلا، فالةاحدة من هؤلاء لا تعرف حتى تاريخ ميلاد ابنها أو بالاحرى في اي سنة يدرس وخير دليل على ذلك جارتي التي تقسم باننا نعيش في عام 2010 و أن العام الذي سبقه 2011 أفضل منه فكيف لأم بهذا المستوى إن تتباع ابنها وإن كانت تزور مدرسته يوميا.
البركة في الاساتذة الذين لا يفرقون العكس من الضد ولا يعرفون الفعل اللازم من الفعل المتعدى ولا يدركون الفرق بين الصفة والحال ولم يسمعوا عن التميز والبذل والجنا
19 - شهرزاد ـ (بنغلاديش)
2012/12/26
ليس كل الآباء يتجاهلون أولادهم ،الحمد لله أنا و أعوذ من كلمة أنا أتابع ابنتي أسبوعيا،أزور مدرستها هنا بأبوظبي و اسأل عن دراستها و سلوكها و بالبيت اسألها يوميا عن ما أخذت و نردده مع بعض سواء أنا أو أمها ،و هناك أختي بالجزائر نفس الشيء أي هناك من يهتم و الكثير أم من لا يهتم بهذا لأمر فهم قلة،اصبح الآباء في هذ العصر متفتح ين و مهتمين بدراسة أبناءهم حتى لا يقعو في نفس ما وقع فيه آباءهم ،الحمدلله
20 - أبو أيهم ـ (الامارات)
2012/12/26
صح
21 - سهام سليمة ـ (الجزائر)
2012/12/26
هذه مدرسة بن بوزيد لنسأل العدالة عن نسبة عقوق الوالدين أيضا.
22 -
2012/12/26
كشف، المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع، أن نسبة 80 بالمائة من أولياء التلاميذ لا يتابعون أبناءهم
وفي نفس السياق، أعلن مسعود بوديبة، أن "الأمهات" الماكثات بالبيوت، هن من أصبحن يحرصن بشكل جد ملفت للانتباه
iهههههههه والله ضحكتني كلا peste من اين جئتم بهذه الدراسة ومن قام بها هل أخذتم عينات ام هي من نسج الخيال ..انكم تكذبون على الشعب و الاساتذة والوزارة التي تريدون لي يدها لتحقيق مآربكم تبا لكم
23 - مر ـ (سعيدة)
2012/12/26
هم لا يتابعونهم و في الليل الأب في المنزل و الطفل الصغير في الشارع و ليس الحجة هي العمل فهم يتخلصون منهم بدفعهم للمدرسة و أستطاعوا لحذفوا العطلة غلبوهم ولادهم و يتهجمون على سيدهم الأستاذ
24 - سلام ـ (algerie)
2012/12/26
ابني في الاولى تانوي اراقبه كتلميد قي الاولى الابتدانى لكن مارايته قي التانوية من طرق بعظ المسولين حتى الحارس الباب وكانك داخل الى السجن -اقسم بالله المدير التانوية لا يحب ان تكون له جمعية اولياء التلاميد خاصة في التانوية اللتى يدرس فيها ابني لمادا الله اعلم-الدروس الخصوصية كترت لمادا الله اعلم-مستوى تدنى كتير لمادا الله اعلم-بعظ الاساتدة ترشحوا للانتخابات وتركوا المكان شاغر لمادا الله اعلم- لدي سوال هل نقاط التقويم تساعد التلميد ام مادا--- هل ظميركم مرتاح امام الله-كدا المعلم ان يكون رسولا.
25 - محمد ـ (algerie)
2012/12/26
إلى صاحب التعليق رقم 3 (عذر أقبح من ذنب) أولياء ليس لهم سوى أفواه تبلع و بطون تشبع و أرحام تدفع
26 - mahrez ـ (TGGT)
2012/12/26
من قال لك يا نقابة بأن هناك تواصل بين الأولياء وأبنائهم فهو كاذب ...ألا يوجد دفتر المراسلة للإطلاع على ما يفعله الأبناء...الا تبلغ الأمهات الماكثات في البيوت عما يتحصل عليه أبناءهم من ملاحظات أو نتائج ...لا وألف لا ... لقد أصبحت المؤسسة التربوية دار حضانة وفقط فقط فقط لاغير.....
27 - حمادي البسكري ـ (الجزائر)
2012/12/26
الى 13 اريد منك الاطلاع على التشريع المدرسي فالضرب ممنوع مع هدا الاصلاح الجديد و لو لم يمنع لمى تدنى المستوى التعليمي و ان كان الاب لا يستطيع تربية ابنه كيف يحق للاستاد تربية 40تلميد في قسم واحد و القانون لا يحميه ان قام بضرب طفل.
28 - ikram ـ (ain temouchent)
2012/12/26
يا تو الاولياء الى المدرسة قبيل الاختبارات و عند احساسهم بفشل ابنائهم ليترجو الاساتذة لتضخيم نقاط ابنائهم لينجحو ....و ان رفضت سيعادونك و يشتمونك و.....و......ولا يكلمونك مرة اخرى ....السب فيها فيها ... قولي لوليدك يراجع جيدا و يعري على ذراعة و يدير القلب = سينجح لا محالة ....
29 - 30 سنة في القسم عادل ـ (الكل كيف كيف )
2012/12/26
قا ل الا ب لابنه الى اين ا ن ذاهب ?
قا ل الطفل ا نا ذاهب الى الثا نوية.
قال الا ب لمذا ?هل ما زلت تدرس?

هذه ليست نكتة بل هي حا دثة وا قعية رواها احد التلا ميذ لزملا ه.
30 -
2012/12/26
صا ر الما ل اهم من التربية و التعليم. اجريو وراء المادة وانساو اولادكم.
31 -
2012/12/26

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

"افتتاحية" الجيش.. بين "حسابات" السلطة و"تطلعات" المعارضة !
ارتفاع مهول لفاتورة استيراد الأدوية بقيمة 2 مليار و70 مليون دولار
مرض الرئيس.. إلى متى نستقي أخبارنا من الخارج؟
العنف في الجزائر.. إرهاب من نوع آخر
اقتصاد الجزائر.. مشاكل وتوصيات
تهريب 1.5 مليار دولار من الجزائر سنويا
فلسطين.. مشروع قرار لرفع الاحتلال الصهيوني
المؤسسة العسكرية تجدد الدعوة لتحييدها عن المعترك السياسي
تونس: تزايد حدة الخطاب في الحملة الانتخابية في انتظار "الصندوق"
الدكتور لؤي عيسى سفير دولة فلسطين في الجزائر الجزء 02
الدكتور لؤي عيسى سفير دولة فلسطين في الجزائر الجزء01
الفنطازيا... فلكلور جذوره في عمق الأوراس
الجالية الجزائرية بفرنسا.. مشاكل لا متناهية وصمت سلطات البلد الأم
حماس: شطبنا من قائمة الإرهاب الأوربية نصر للقضية الفلسطينية
ليبيا: التصعيد ينسف جهود الحوار ودول افريقيا تطالب بالتدخل الدولي
الألبسة القديمة أو "الفري بري" ملاذ الفقراء
وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف في زيارة عمل إلى الجزائر الخميس
تراشق تهم بين الموالاة والمعارضة.. والجيش يرفض "الضغوطات" !
استخراج جوازالسفر البيومتري دون طوابير حلم يراود المواطن الجزائري
2014.. سنة أخرى من التضييق على حرية الصحافة والتعبير في الجزائر

(225 مشاركة) شارك برأيك

2014-12-07

● هل يوقف تنفيذ حكم الإعدام انتشار الجريمة في الجزائر ؟

عاد موضوع إلغاء عقوبة الإعدام في الجزائر ليطفو إلى سطح النقاش السياسي والإجتماعي، بين مدافع عن هذا المسعى بحجة أن إلغاء الإعدام هو تكريس لحق...

شارك

آخر المشاركات

نعم الاعدام

بواسطة: SLIMANE 2014/12/18 - 09:37
استفتاءات
تنفيذ حكم الإعدام.. هل يوقف انتشار الجريمة في الجزائر ؟
أدخل الرقم الظاهر في الصورة