author-picture

icon-writer عبد السلام سكية

وقّعت مؤسسة الشروق للإعلام، أمس، اتفاقية مع الممثل السوري الكبير ياسر العظمة، لإنتاج السلسة الشهيرة "مرايا"، وستكون الطبعة هذه السنة التي ستعرض طيلة شهر رمضان الثامن عشرة، حيث أنتجت أول سلسلة عام 1981.

وستحافظ سلسلة "مرايا 2013 "، التي تقع في 30 حلقة مدة الحلقة الواحدة 18 دقيقة، على روحها المعهودة وهي "الفكاهة الساخرة"، وستتناول بقيادة الممثل الكبير ياسر العظمة ونخبة مختارة من الممثلين والممثلات السوريات وبمشاركة فنانين جزائريين هموم المجتمع العربي  . 

وقال الفنان ياسر العظمة، عقب توقيعه للعقد مع مدير عام مؤسسة "الشروق" الأستاذ علي فضيل، أنه جد متحمس ومتفائل بهذه التجربة التي يدخلها مع مؤسسة الشروق للاعلام، وذكر ياسر "قد التمست النجاح قبل أن أبدأ في تصوير العمل، وهذا من خلال الحب والقبول الذي لاقاني به الجزائريون على اختلاف مستوياتهم، وأنا أسير في شوارع العاصمة.. ما رأيته يجعلني مرتاحا ومتفائلا من نجاح مرايا 2013".

وعن إمكانية إشراك ممثلين جزائريين في العمل واستعمال اللهجة الجزائرية، أوضح ياسر العظمة، أن الأمر سيقتصر في التجربة الأولى على فنانين اثنين لا أكثر، لكن أمنيته أن يتم إشراك جزائريين في الطبعات القادمة، كما أكد العظمة آن عدم استعمال اللهجة الجزائرية في العمل، والاكتفاء  بالعربية الفصحى هو راجع إلى عدم فهم اللهجة الجزائرية لدى الدول العربية ، لكنه شدد أن الأمر سيكون في غضون السنوات القادمة -10 سنوات في تقديراته- بعدما تصبح اللهجة الجزائية ذات قبول لدى المجتمعات العربية الأخرى. وعن مواضيع السلسلة وهل  ستناقش الهم الجزائري بشكل أساسي، فيقول، أن الهم العربي واحد في سوريا والجزائر و المغرب ومصر وغيرهما من الدول العربية، أكد قائلا "لقد ثبت بالتجربة والخبرة أن الهم في البلاد العربية واحد وقد يكون متطابقا، لذا لا يمكن أن نفصل هموم الجزائريين عن غيرهم من العرب".

وأبدى ياسر العظمة، ارتياحا من المرافق التي سيتم فيها التصوير على غرار المساحات العامة، المؤسسات العمومية عل اختلاف أنواعها، وقال "لقد وقفت على أماكن جميلة للغاية في الجزائر، تسمح وبكل تأكيد في بالعمل في كل أريحية"، علما أن التصوير ولارتباطات تسليم العمل في شهر رمضان سيكون في العاصمة.