أقسام خاصة قضايا المجتمع
قراءات (21153)  تعليقات (101)

ثلاث بنات من ضحايا باروش يفتحن قلبهن لـ"الشروق":

"باروش غرّر بنا بحنانه المزيف وهداياه ووعوده بنقلنا إلى أوربا"

سألتهن: أمال رمضاني
الفيلا التي إرتكب فيها باروش جرائمه
الفيلا التي إرتكب فيها باروش جرائمه
صورة: ( مكتب عنابة)

"المجتمع همّشنا بعد مغادرتنا الدراسة وبعد الفضيحة أعدمنا"

أثارت قضية المتهم الفرنسي جون ميشال باروش الذي يقبع حاليا بسجن بوزعرورة بعنابة، بعد محاكمته منذ أيام في أكبر قضية فساد أخلاقي على الإطلاق موجة من التأويلات، خصوصا بعد التصريحات النارية التي أطلقها أحد محاميه، الذي اتهم الصحافة عموما و"الشروق اليومي" على وجه التحديد بتضخيم القضية وتسمية المتهم بالوحش قبل إثبات إدانته، وبقي الحديث عن الضحايا وعددهن، خاصة أن العشرات من البنات فضلن ابتلاع الفضيحة والصمت إلى الأبد.

"الشروق" خاضت رحلة بحث معقدة عن بعض ضحايا الوحش الفرنسي في مختلف أحياء عنابة بعد امتناع مفجرة القضية الآنسة ماجدة عن أية تصريحات لوسائل الإعلام يوم المحاكمة، التي شهدها مجلس قضاء عنابة، وقالت إن كل ما لديها قالته لقاضي التحقيق وأيضا أثناء المحاكمة، وبعد محاولات عديدة تمكنا من الولوج إلى أحد الأحياء الفوضوية بقلب المدينة، وهو حي المحافر الشهير، حيث تقطن الجارتان ندى وراضية، وهما ضحيتان من مجموع الفتيات اللواتي تفنن باروش في إغوائهن ببعض الماديات من مال وهدايا، من أجل النيل من شرفهن وتصوير لحظات الاعتداء عليهن في فيديوهات إباحية. 

 ترددت الفتاتان بادئ الأمر في الإدلاء بأي تصريح أو معلومات حول الماضي الذي جمعهما بباروش، غير أنهما اقتنعتا بنقل تجربتهما المرّة لكل شرائح الوطن، وقررتا البوح بما لا يعرفه غير جماعة الوحش وضحاياه.

.

هكذا وقعت ندى وراضية في الشباك

كانت ندى أول من افتتح جلسة المحادثة التي جمعتنا معها في بيتها العائلي البائس المتواجد في تجمع سكني فوضوي هش، وهو من أفقر الأحياء على الإطلاق ليس في عنابة وإنما في الجزائر، تنعدم فيه أدنى شروط الحياة الكريمة، أما عن بيتها فالصور التي نقلتها "الشروق اليومي" هي قليل من كثير، ومن هنا كانت انطلاقة ندى التي أكدت أن وضعها الاجتماعي الصعب هو الذي دفعها إلى الانسياق وراء إغراءات باروش وشركائه، وكانت البداية من اطلاعها على إعلان خاص بشركة عالمية، متخصصة في تكوين عارضات أزياء وتعليم اللغة الفرنسية، الذي وجدته سنة 2010 معلقا على السور الخارجي لـلفيلا التي كان باروش يسكنها بشارع وادي القبة الراقي، حينها اتصلت ندى بالعنوان المقصود، والتقت لأول مرة مع المتهم الفرنسي الذي قدّم لها المستقبل الزاهر على طبق من ذهب من دون مقدمات، فلم يسأل عن خبرة ولا عن مستوى تعليمي كما تفعل بقية الإدارات، لأجل ذلك سقطت ندى في الفخ بسهولة، تعترف ندى بأنها لم تتردد أبدا، وقبلت بكل الشروط، وكانت تبحث عن عمل بسيط في مدينتها منذ أن غادرت مقاعد الدراسة ليأتيها أمل الحصول على عقد عمل في فرنسا، وإمكانية أن تتحول إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى.

 ندى اقتنعت تماما بباروش الذي منحها أكبر مبلغ تسلمته في حياتها وعمرها 16 سنة وهو 15 ألف دج، وهاتفا نقالا من الطراز العالي ومبالغَ مالية أخرى بين الحين والآخر، باروش استغل فقرها وصغر سنها الذي لم يتعد آنذاك الـ 16 سنة ليوهمها أنه سيحول حياتها إلى جنة لم تحلم بها أبدا، بشرط أن تطيع أوامره وتبقى في بيته، فكان له ذلك، ولم تفكر ندى أبدا في العواقب التي قد تنجم عن هذه الخطوة، ولم يكن يهمها سوى تطليق حياة البؤس والشقاء التي كانت تحياها في كوخ والديها الذي ازدادت عتمته عندما انقطع عليه التيار الكهربائي، فكانت القطرة التي أفاضت الكأس ودفعت بـندى إلى المغادرة دون تفكير.. وقالت إن باروش كان يبدو في قمة الحنان والطيبة.

.

"نعم .. صرتُ أشرب كل أنواع الخمور"

8 أشهر قضتها ندى بين المبيت في كوخ والديها وفيلا باروش، الفارق كان شاسعا، فهي في بيت والديها، كانت تقضي ليلها في اصطياد البعوض ونهارها في مطاردة الجرذان، بينما تعيش مثل الأميرات أو هكذا تتوهم في فيلا باروش بين زجاجات العطور الباريسية وأيضا زجاجات الخمر، وكانت في كل مرة توهم والدتها بأنها ستقضي الليلة عند صديقتها أو بيت جدتها، الأمر الذي صدقه كل أفراد العائلة بحكم صغر سنها وكثرة ترددها على بيت صديقتها.

الأيام مرت وصارت شهورا، وانتقلت ندى إلى مرحلة أخرى وهي اصطياد بنات أخريات، تحت طلب باروش وإلحاحه في طريق بناء امبراطوريته فعرضت على جارتها راضية التي تقطن في نفس الحي معها، فاقتنعت بسهولة بالانضمام إلى "جنة" باروش، في عالم مختلف تماما عن الحياة البسيطة التي ألفتها الفتاتان، لقد تفاجأت القاصرتان آنذاك بجو مثل ذلك الذي لا نشاهده إلا في الأفلام الأمريكية الساحرة، سهر وسمر، غوغاء وضوضاء، موسيقى غربية صاخبة، خمور ومهلوسات وأدوية منع الحمل ثم ليال حمراء... هذا هو الواقع المرير الذي عايشته ندى، راضية، ميساء، وفاء وماجدة مفجرة القضية، وغيرهن من اللواتي قدرت ندى وراضية عددهن بحوالي 100 فتاة كن يترددن طيلة ما يقارب العام على فيلا باروش لتلقي دروس اللغة الفرنسية وتقنيات عرض الأزياء العالمية، وأشياء أخرى طبعا، ولكن العدد تقلص إلى خُمس المئة في يوم المحاكمة لأن الضحايا خفن من الفضيحة، وأغلب ضحايا الوحش الفرنسي كن قاصرات، غير أن باروش لم يكن ينتهك عرضهن، وكان يفضل تهيئتهن لليوم المشهود ويعدهن بممارسة الرذيلة معهن حينما يبلغن سن الرشد، وكان يكتفي فقط بممارسات سطحية.

وتعترف ندى أنه أجبرها على أمور غريبة وتعترف بأنها كانت من دون وعي تستجيب، فكان باروش ينام ليله بين الفتاتين ندى وراضية، وأحيانا يدعو فتاة أخرى إلى مشاركتهم السرير من أجل تهيئتها لممارسة الرذيلة، ولم يكن يتردد أبدا في تعنيف كل من ترفض له أمرا. أما الجنس بكامل تفاصيله فكان الوحش يمارسه مع الفتيات البالغات، وكأنه كان متحسبا جدا لحدوث أمر ضده، حيث لم يتورط أثناء المحاكمة في الاعتداء على قاصر وكانت الفيديوهات جميعا مع بنات بالغات وبعضهن في سن الثامنة عشر دون نقصان يوم واحد.

.

باروش افتضح أمره يوم عقد قرانه على وفاء

بدأت مشاكل الوحش الفرنسي جون ميشال باروش، عندما عقد قرانه على المسماة وفاء، وذلك بمساعدة النائب السابق لرئيس بلدية عنابة، وفي محاولة منه لإبعاد كل الشبهات التي بدأت تحوم حوله حسب ما أكدته ندى، ومن هنا أصبح باروش يحسب ألف حساب لزوجته التي لم تتردد يوما في تهديده بخنجر وهي تقول له إنها ستذبحه إن واصل خيانتها، وطلبت منه أن يكف نهائيا عن استدراج الفتيات إلى الرذيلة وصرف مبالغ مالية خيالية من أجلهن، على اعتبار أن كل ضحاياه كن يلبسن أفخم الثياب ويقصدن صالونات الحلاقة ويتسوقن ويقبضن الأموال، وهي تريد أخذ الجمل بما حمل، إضافة إلى تعلم اللغة الفرنسية على يد أستاذ من معارف باروش، في الوقت الذي كن يمارسن كل أشغال البيت من تنظيف وترتيب وطهي...

كل هذه الأمور لم ترُق وفاء التي بدأت في افتعال المشاكل، خصوصا عندما حملت إحدى ضحايا باروش منه، بعد أن انتهك حرمتها وقضى على عذريتها تحت تأثير المخدرات، وهي الحادثة التي كادت تفضحه عندما نقلت الفتاة إلى مصلحة طب النساء والتوليد بالمستشفى الجامعي ابن رشد بعنابة قصد الإجهاض، غير أن سائق باروش وذراعه الأيمن استطاع أن يخرجها من هناك بعد مكوثها 3 أيام كاملة، ثم جاءت حادثة سرقة ساعة الوحش التي كان يخبئ بداخلها مسحوقا لمؤثر عصبي، وهناك ثارت ثائرته وجمع كل ضحاياه في محاولة لاستنطاقهن تارة، ولإغرائهن تارة أخرى بمنح 5 ملايين سنتيم للفتاة التي تدله عن مكان الساعة التي أكدت ندى أنها لم تظهر حتى يومنا هذا على اعتبار أن باروش كان يملك ساعتين متشابهتين، وعلم بعد ذلك أن الساعة استقدمها من بلد إفريقي وبها مسحوق يثير كل من يشمه جنسياً... وعن السرقة اعترفت ندى وراضية إنهما حاولتا مرارا وتكرارا فتح الخزنة المشفرة التي كان باروش يحتفظ فيها بكل ما هو ثمين وسري، غير أن كل محاولاتهما كانت تبوء بالفشل باعتباره قليل الخروج وكثير الحرص والمراقبة.

.

زعم أن اسمه عبد الرحيم ورمى المصحف على الأرض

"الشيخ" المريض باروش الذي أكدت الفتاتان أنه كان يعاني من عجز جنسي ظاهر، لم يكن يمارس الرذيلة، إلا إذا اعتمد على بعض المقويات التي تساعده على النشاط لفترة قصيرة فقط، تكون كافية ليشبع باروش رغبته ويصور أِشرطة فيديو إباحية عن تلك الممارسات التي يستعملها فيما بعد كوسائل تهديد وضغط على ضحاياه، اللائي كان يرغمهن على احتساء الخمور كل يوم خصوصا "الفودكا" و"الروج"، وذلك على وقع الموسيقى والرقص وكل أساليب الإباحية، وكثيرا ما أفقد ضحاياه الجديدات وعيهن الذي لا يسترجعنه إلا على بقع دم وهن عاريات تماما، وعندما يواجهنه ويطلبن تفسيرا لما فعل يغضب وتثور ثائرته ثم يدخل غرفته ويغلق الباب على نفسه خوفا من غضبهن جماعيا حتى تهدأ الأمور بعد تدخل بعض المقربين منه، خصوصا سائقه رضا المتورط أيضا في علاقة جنسية مع المسماة مروى.

وذات يوم خرج باروش من غرفته ووجد بعض ضحاياه ومن بينهن إحدى المتجلببات التي أصبحت متبرجة من الدرجة الأولى، يقرأن آيات قرآنية من المصحف الشريف فلم يتردد في خطف المصحف وإلقائه على الأرض، كانت هذه إجابة ندى حول استفسارنا عما إذا كان جون ميشال باروش فعلا هو عبد الرحيم بعد إسلامه، كما صرح أمام هيئة المحاكمة، وهو الإسلام الصوري الذي تعمد زعمه حتى يتمكن من نيل رضا المجتمع العنابي الذي بارك الكثيرون منه هذا الزعم.

.

العدالة قضت بحكمها وحان موعدنا لمتابعته

هذا هو الوحش الفرنسي جون ميشال باروش حسب ما روته ندى وراضية اللتين أكدتا أن كل ضحايا الوحش هن فتيات متوسطات الجمال، وذوات مستويات دراسية متواضعة وصغيرات وقاصرات أو في الأيام الأولى من البلوغ، حيث لم تتمكن كل منهن من اجتياز عتبة الطور المتوسط، نظرا للظروف الاجتماعية القاسية التي نشأن فيها، رغم وجود جامعيات، والتي كانت الذريعة وراء انحراف ندى، راضية، ماجدة، ميساء، مروى، وسام ووفاء، والكثير من الفتيات اللائي رفضت الفتاتان الكشف عن أسمائهن أو أماكن إقامتهن، خوفا من المتابعات العائلية، أما المتابعات القضائية ضد باروش فقد استهلتها ماجدة بالفعل، والتي طالبت بتعويض لا يقل عن 100 مليون سنتيم، كما توّعدت راضية وندى أيضا برفع  شكوى لدى العدالة للمطالبة بالتعويضات المادية، على اعتبار أنهما كانتا أيضا ضمن قائمة المغرر بهن من أجل الظفر بمنصب عمل يغيّر مجرى الحياة التعيسة التي كانت أغلبية فتيات باروش يتخبطن فيها، لاسيما إذا علمنا أن الفتيات يعانين الأمرّين اليوم من نظرات المجتمع والكلام اللاذع الموجه إليهن في الذهاب والإياب حتى أن والد إحدى الفتيات لم يعد أبدا يخجل من المصير الذي آلت إليه ابنته، بل أصبح يشهّر بها في المقاهي والأماكن العمومية ويظل يردد أنا والد الطفلة التي تعدى عليها "الرومي"، وهو مالم يستطع جيرانه تفسيره سوى بالصدمة القوية أو الفخر.

.

الضحايا .. ما بعد مرحلة باروش

تقول فايزة التي جمعتها فيلا باروش بصديقات جديدات ومنهن ندى وراضية، بأنها الآن صارت تؤرخ لمرحلتين في حياتها، مرحة باروش ومرحلة ما بعد باروش: كنت صغيرة لا أثير اهتمام عائلتي ولا جيراني، منذ أن توقفت عن الدراسة أو بالتدقيق بعد أن أوقفوني عن الدراسة قبل أن التحق بالثانوي، لم يمنحني الله الجمال ولا الأهل الساهرين على تربيتي، ولا حتى المال والذكاء بالخصوص، كان سني 17 عاما عندما قرّرت التنقل إلى فيلا الوحش، في البداية كنت أجد منه الحنان الذي لا ألقاه في عائلتي ولا جيراني في حي بلاس دارم الشهير، كان يفتح أمامي أبواب المستقبل ويمنحني الأمل في الحياة، كنت أرى نفسي في باريس حينا وفي روما أخرى، أما في منزلي العائلي فكلهم يقولون عني إني عاجزة وغبية وحتى بشعة.

تبكي فايزة بحرقة وتقول: "حتى هذا الحلم الذي عشته وأنا مراهقة تحوّل الآن إلى كابوس، الكل يكرهني.. أعيش في بيتي ولا أحد اقتنع بأني ضحية لباروش وضحية للمجتمع، كانوا يقولون عني صغيرة ودون المسؤولية، وعندما أخطأت قالوا إني عاقلة ومسؤولة، مجتمع لا همّ له سوى جلد البنات، والأصعب قادم فالكل يشير نحونا بأصابعه، لم يرحمونا قبل الخطأ فما بالك بعده، فكرت مليا في أن أظهر على قناة "الشروق تي في" وأروي قصتي بالكامل وأوجه أصابعي للمجتمع كمتهم، فصراحة أحس أنهم قشروني أنا وغيري من البنات مثل البرتقال وقدمونا طعما لهذا الفرنسي.. ثم تنفجر بالبكاء وتصمت".

ندى لم تعد وحدها في الهمّ والمصائب فشقيقتها، عاشت مع شاب وعدها بالزواج فحملت منه وأنجبت مولودها الذي سيكون قدره كوخ من أكواخ حي المحافر، وتقول ندى صرت بعد تجربة باروش واعية وكبيرة، أنا الآن أتولى تربية ابن أختي العازبة، نصحتها بأن لا تجهض مولودها وترتكب جريمة لإخفاء جريمة أخرى، أما راضية فتحصلت على عمل في محل تجاري بمرتب 10 آلاف دج اعتبرته فاتحة لحياة غير متفائلة بها، ولكن قدرها كما قالت أن تُبقي الأمل إلى آخر العمر، بينما عادت فايزة إلى بيتها العائلي، تنتظر جديدا في مستقبل وصفته بالطلاسم، ومفتوح على كل الاحتمالات.

تحوّلنا إلى صالون الحلاقة والتجميل الذي أشارت له الضحيات الثلاث، والذي جعله باروش أول طعم لاصطياد البنات الصغيرات بتحويلهن بشكل يومي إلى مكان التزيين، فاعترف صاحبه بأنه كان يقوم بتزيين العشرات من البنات القادمات مع باروش الفرنسي، الذي قدم نفسه على أساس أنه مختص في عروض الأزياء، واختيار العارضات للمسابقات العالمية، ولكنه رفض الخوض في الموضوع بكل تفاصيله، واكتفى بالقول .. "أنا أديت عملي وتقاضيت أجرتي وانتهى الأمر بالنسبة لي، لا يهمني ما يشتغل الزبون عندي فلست رجل أمن حتى أسأل زبوني أو زبونتي عن أصله وفصله".

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (101)


ضحية لباروش وضحية للمجتمع

لا انت ضحية لنفسك
1 - الي دارها بيدو يحلها
2013/05/08
ديرو المنكر وحصلو فالفقر البنت الحرة مستحيل تبيع شرفها لواحد شارلو كيما هدا ...يا ناس جدودنا كلاو التراب او مباعوش شرفهم والحمد لله كبرونا بالحلال اما الان المحترمة تشرب الخمر و ليالي حمراء ثم جي لينا تبكي الله لا تربحكم بهدلتونا ......يا ربي والطف بينا انشري يا جريدتي المفظلة
2 - chaabane ـ (انا جزائري)
2013/05/08
الله يستر على أعراض بناتنا من كل ما يتربص بهن من أخطار
و يا أبناء أين دوركم؟؟؟؟
3 - أم
2013/05/08
اصطياد بنات أخريات، تحت طلب باروش وإلحاحه في طريق بناء امبراطوريته فعرضت على جارتها راضية التي تقطن في نفس الحي معها، فاقتنعت بسهولة بالانضمام إلى "جنة" باروش،


قولت لكم بنات من طفر فيها تزيد دخل صحبتها معها لزام واحد من يتزوج يمنع زوجت تعرف علي نساء أنتم بنات لزم لكم الدار ونفلق عليكم باب ونافظة الحرية مشي مليحة لكم أنتم تباع وتشتر كما الغنم ودليل باروش اشتراكم كما حيونات جزائري مقيم في إسبانيا
4 - جزائري مقيم في إسبان ـ ( إسبانيا)
2013/05/08
انا فهمت من المقال ان الفتيات مظلومات قاصرات وممارستهن للجنس واحتساؤهن للخمور ورقصهن في الليالي الحمراء هو عمل بريئ ....لا اظن ذلك فهن يتحملن مسؤولية اعمالهن لانهن فعلن ذلك بمحض ارادتهن وباختيارهن غير مكرهات ولا مجبرات...
5 - طارق ـ (الجزائر)
2013/05/08
حقيرات .. وجعني قلبي من هذا الموضوع يا شروق ..هل المغزى من هذا المقال إستمالة القراء أو إستعطافهم أو تبرير حقارة هذه الأفعال المشينة التي يندى لها جبيني كون بنت جلدتي سقطت في الوحل أو ماذا بالضبط ؟؟!! ...
آآآآآآآآآآآه يا أخلاقك المعروفة يا الجزائرية وين هي ؟؟ و مازال يحكيو و وجوههم صحاح .. لوكان جات ليا راني نفيتكم !!
6 - حواء
2013/05/08
هدا حيوان خص يقتلوه
7 - حميد ـ (وهران)
2013/05/08
زعمة راكم حابين بالموضوع هذا جيبو الاسباب لهاذ لبنات وزعمة الفقر هو السبب بنت الفاميلية تموت بالشر ومتفرطش في عرضها
لوكان كل فقيرة تفرط في عرضها راهم اكثر من نص لبناة فاقدات شرفهم لوكان غتصبهم بالسيف بلاك نلتمس عذر راهم راحو برجليهم وكما اقول لمثل اللي جابوه رجليه الطريحة ليه
8 - حكيم ـ (الجزائر)
2013/05/08
سلام عليكم :احنا رانى محرومين ويجي لبراني يدير رايو في بنات لبلاد انا لا اقصد بكلمة انى محرومين في لحرام انا اقصد الحلال انا ابلغ من العمر 33 سنة وانا في اشد الاحتياج الى تخفيف من ضغط النفس وتمتع بالجماع في الحلال وهناك الكثير من امثالي في الجزائر لاكن الله غالب الظروف الاجتماعية تمنعونا من اكمال نصف دين لاكن مايحوز في نفسي ان ترى بناتنا يمارسنا الزنا مع انسان كافر وفي عمر جدهم ونحن في مجمتع مسلم ياربي ياربي ونخرجو من هد لبلاد حاشى تراب لي رانى نمشيو فيه بلادنا عطاتنا غير دل ولحرمان سلام.
9 - عمار.الحر. ـ (سطيف.الجزائر)
2013/05/08
كلما اجد موضوعا كهدا ....اكرر هدا

بنات ونساء الجزائر الحرائر كن ابام الثورة (فقر+استعمار+التهديد بالقتل ) يغمسن اجسدهن في روث البقر والاوحال عندما كان المستعمر ياتي لتمشيط واقتحام البيوت في القرى والمداشر ...لمادا!! جتى يعفهن المستعمر وينفر منهن ..

اما انتن فتبعن انفسكن لمن عنده وعنده المهم عنده (مال وسيارة الخ) ولا يهم ما ليس عنده (اخلاق ودين )= نقول اختاري وتحملي نتائج اعمالك ....وهدا ينطبق ايضا علينا كافراد في المجتمع ..
10 - $£€/¥
2013/05/08
كنت مانيش راح نعلق بصح كي علق المقيم ادهشني وكانه يتحدث عن جارتي ديما تقلي انا كي كنت صغيرة كنت شابة وتنعتلي في الصور وكي كبرت بنتها كانت تبعثهالي شبه عارية لكي يراها زوجي كل مرة بحجة وفي ليل مرة نعتوها هذه المسئلة ومرة معرفتش تركب شريحة هاتف واليوم طفلة كبرت عادت نتاع زواج وكل مرة تعطيها لواحد وتبطل وكي تخرج تخرج مزوقا تقول عروسة ومعها امها تفتخر بيها لانها بروشة لهذا انت تعجبني يامقيم كلامك واقعي جدا وتدخلك مهم جدا مبصح جارتي تضحكني كي تقول كي انا تزوجت براجل مهوش زين عت نشبهلوا ههههههه
11 -
2013/05/08
بنات فاسقات..وفقط..الفقر ليس سببا لممارسة الفسق و شرب المسكرات ..انتن عار على اوليائكن و عار على الاسلام..
فى التسعينات و فى سنوات الجمر كنا نشاهد فتيات يانعات فى ريعان الشباب يتم دبحهن بطريقة وحشية لانهن رفضن ممارسة الزنا مع الارهابيين..تلك نسوة شريفات يفتخر بهن حتى خالقهن.
12 -
2013/05/08
il faut jamais avoir la pitie pour ces types de fille en generale, par ce que la fille au bled lorsque un jeune ( oueld familla ) demande la main de la fille et lui il il un homme modeste , la fille elle commence à dir moi je me marie avec un bledare , elle s aiment tous sans exception l'argent , c'est ca qui ma posser a me marie avec une francaise et imaginé la dote elle ma demandée un euro et le mariage ma couté 350 euro et al hamdlilah 8 ans de marriage et on s'est jamais disputer
13 - adel ـ (alger)
2013/05/08
لازم نمسك القضية من الوسط...الخطا وقع ومضى والان لابد من اخد العبرة ومعالجة الواقع لسنا في وقت نقول فيه لمادا ولمادا لان الذي وقع قد وقع....ارجو اخد العبرة من جهة واحتواء الضحايا لانهم الى جانب خطئهم هم يتجرعون مرارة المجتمع....نعم اخطؤو ولكن هؤلاء هم ابنائنا واخوتنا لا بد من استوعابهم.... وربي يستر على ابناء وبنات الجزائر يااارب.....وشكرا
14 - adala ـ (الجزائر)
2013/05/09
استخلص من المقال ان المجتمع الجزائري مسؤول عن افعالهن المشمئزة الفاسدة،والله هاذي روعة، لا داعي لمحاولة تلميع صورتهن، ذهبن الى المصيدة بأرجلهن وهي اعترفت بذلك يعني 8 اشهر وهي رايحة جاية و الكذب على الأولياء، الخمر، الشطيح و الرديخ و الزنى و زد على ذالك توريط جارتها، و جهك صحيح جايا تقولينا غرو بيك!!! احمدي ربي انك في الجزائر و مازلتي حرة لتستفزي المجتمع و تحميله المسؤولية . لا ادري ما كان سيحدث لكُنْ لو كنتم في السعودية او ايران !!
15 - هشام ـ (فرنسا)
2013/05/09
أما المتابعات القضائية ضد باروش فقد استهلتها ماجدة بالفعل، والتي طالبت بتعويض لا يقل عن 100 مليون سنتيم، كما توّعدت راضية وندى أيضا برفع شكوى لدى العدالة للمطالبة بالتعويضات المادية، .......... ها راه كمل نص بنات عنابة خخخخخخخ

متعودة ديمااااااااااااااااااااااااااا
16 - واحد ـ (الجزائر)
2013/05/09
الفقر لا يجعل البنت تبيع نفسها مهما حصل هذه مجرد ذريعة لتبرير الذنب لقد نشأت أنا وسبع أخواتي البنات في فقر مدقع لم نكن نأكل مثل الناس ولا حتي نستطيع ان نلبس مثل الناس وصلنا للثانوية بشق الانفس لقلة الإمكانيات وكنا دائماً عرضة للضرب من طرف والدي كان يصب غضبه فينا وكان يتلذذ بتعذيبنا هو وأمي لكن مع ذلك لم نأتي لهم بأي عيب صبرنا إلا ان جاء النصيب وتزوجنا كلنا والحمد لله .
17 - بسمة أمل
2013/05/09
الفقر و المشاكل الاجتماعية أوقع بهذ الفتيات في فخ هذ المجرم الذي استغل ضروفهم القاصية انهم ضحيا المجتمع الله يرفق بهم و يمسح حزنهم و الله اكون معهم لأنهم فلذ أكبادنا... و أخير من المفروض أن تتكفل بهم اسلوطات المحلية و الوطنية بهم لأنهم الضحاحيا و هذ هو النداء اذا كان فعل يوجد ضمير لد كل المسؤلين
18 - hacene ـ (batna)
2013/05/09
لكل ابن ادم نصيب من الزنا, و لا احد مستثنى من هذه السنة الالاهية الا المعصومين , و هم رسل الله و انبيائه عليهم الصلاة و السلام. و لو راجع كل واحد منا نفسه يجد انه زنى من قبل في يوم من الايام, الا ان نوعية هذه الافة و درجة قبحها تختلف. فمنا من زنا بعينيه, او اذنيه او بعضو تناسله ...الخ اذا على المرء ان يتقي الله في السر و العلانية و ان يدعو الله ليبعده عن ذلك الشر, و لكن لا يحق لابن ادم ان يشمت في الناس بل يرشدهم و يدعو لهم. فكل بن ادم خطاء و خير الخطائين التوابون, و لا تسدوا باب التوبة عنهم
19 - Bouroubi ـ (Bourouba)
2013/05/09
hiya li bghat hiya hia hiyaaa li bghat day day day
20 - zaatout leking ـ (oran)
2013/05/09
البناء صعب لكن الهدم سهل جدا الله يستر
21 -
2013/05/09
غياب الوازع الديني و العرب كلهم يحبو العملة الصعبة و الجنسية الاخرى و غياب المجتمع وتنصله مسؤلياته.
22 - لاهي بهمو الجزائري ـ (الجزائر)
2013/05/09
الحمد لله هناك شريفات لايبعن شرفهن بأي ثمن ، ولو كان الفقر من دوافع بيع الشرف لفعل ثلثي القتيات الجزائريات مثل هؤلاء ( تموت الحرة جوعا ولا تأكل من ثدييها).
23 - أحمد أمبن ـ (الجزائر)
2013/05/09
الحكايات هذو تاع المجتمع والفقر حكايات تافهة انتي استغفري ربك الفقر مهوش عيب ومن يتق الله يجعل له مخرجا كون جيتي تعرفي هذي الاية راكي مرحتيش لعالم الرذيلة مي انتي عرفتي باروش يهودي الجنسية بعتوا اعراظكم ربي يهديكم انشالله ويغفر ليكم الحمد لله الذي عافانا مما ابتلاكم به وفظلنا على كثير مما خلق تفضيلا
24 - عبد اللطيف ـ (الجزائر)
2013/05/09
لماذا هو بنسبة لك افقر حي على اطلاق هل انت اصبحت محامي عن ندى وراضية او لانه موجود في الشمال او لانه في عنابة يجب ان يكون حي بي 5 نجوم ايضا باش لبنات يحافضون على شرفهم يااخي جدران البيت مطلي بالروز وروز بنبون كله رومانسية وفيه ناس عاشين في بيون من الطين هذه هي الجهوية ارواح شوفوا الجنوب راهم يصيفوا يتحموا في صحراء مهوش على شط النيل نتاع عنابة ويخدموا مع باروشات الصيف ...شفت ياموقيم الصورة الثانية البابيشة التي تعيش بين القصرين وتقول لحنانا مزيفة امتى كانت لحنانا نتاع الحرام حقيقية سبحان الله
25 - مخلصة جدا
2013/05/09
كم باروش آخر في الجزائر ولم يكتشف بعد.. وماذا عن المسؤولين الكبار واصحاب الثروات النتنة الذين يلعبون بشرف القاصرات لا شك انهم يعدون بالآلاف ومن يردعهم؟
من تكلم في أعراض الناس عليهم التوقف فكل انسان مبتلى وقد تصيرون في وضع عائلاتهن!
الأفضل أن تدعوا لهن بالهداية وبالحفظ للبقية, وتساعدو الناس في تربية أولادهم.
من يحمي شرف المجتمع الجزائري الذي كان مثاللا في النبل والشرف فانزلق الى اعماق سحيقة؟
أأمر بالمعروف وانهى عن المنكر بالتي هي أحسن واستروا الناس فمن ستر مسلما ستره الله في الدنيا والآخرة..
26 - عبد القادر ـ (بريطانيا)
2013/05/09
تربية الام هي الاساس, أنا أبي مات و نحن جد صغار أنا و اخواتي العشر و كنا جد فقراء, لكن أمي كانت لاتنام لا الليل و لا النهار و هي تسهر على أن لا نغيب عن عينها لحظة واحدة, لم نبت في يوم عند أقارب أو أهل, كانت تقول دار باباكم البسيطة تلمكم, ربنتنا بمعاش والدي المرحوم و الاعانات التي كانت تقدمها لنا الشركة الوطنينة التي كان يعمل بها, و الحمد لله صرنا الان في مناصب محترمة و كل من تزوج منا يربي أطفاله كما ربتنا أمي....كانت تقول دائما...ربي وليدك على الشدة و الضيق....ليس المشكل الفقر بل التربية
27 - وحدة
2013/05/09
هذا هو الواقع المرير الذي عاشته ندى وراضية ومرضية ...عبد الرحيم يافاجرة ..........اتخيل لو ترجع فرنسا الى الجزائر كل القاصرات يصبحنا عارضات ازياء حتى لو كانت بشعة يقبلون بها لان الجمال عندنا جمال الروح كما نقول وهو بروش عبد الرحييييييييييييم هههههههههههههههههههههههههههههه انا لله وانا اليه راجعون مصائب قوم عند قوم فوائددددددددددددددددددددددددددددددد
28 - مخلصة جدا
2013/05/09
اهل الهوى صحيح مساكين يعيشون في افقر حي على اطلاق في .........................................................................................عنابة .......................................العذر اقبح من ذنب ........................تلصقون الفواحش والمنكر بالفقر والشيطان اعوذ بالله من شياطين الجن وانس ويجلسون بين زجاجات العطر الفرنسية وزجاجات الخمر حتى يدور الحول كامل ثم يقلون ضحايا الرومي ومزالوا عايشين حيابهم عادي استغفر الله .....وانا لله وانا اليه راجعون ............
29 - الديك الرومي ـ (وقاصرا ت عارضات )
2013/05/09
ليس هباك اغتصاب كانوا قابلين هذا الوضع باعو سرفهم و عرضهم من اجل اوروبا وحاطين انفسهم ضحايا والله يستهلوا الرجم حتى الموت عديمات الشرف
30 - amar ـ (france)
2013/05/09
العيب ماشي في باروش باجماعات الخير العيب من استقبله استقبال الرئيس الفرنسي هولند في ولاييتنا عنابة هو الذي رسم له الطريق الى عنابة ، كيف ياْكل في عنابة من لحم طازج ولحم غير طازج .
31 - لطفي ـ (annaba)
2013/05/09
انا افقر وحدة في الجزائر عندما دارت عينا الايام وكان في عمري 17 سنة وعرض عيا الايقامة في فرنسا لاكون معززة مكرمة في بيت الزوجية ورفضت لانني احب بلادي اكثر من تتصورون برغم امي الحت عليا كثيرا لسبب واحد لانها مريضة وتريد العلاج في فرنسا لان طبيبها قال لها لازم تقيم مدة في فرنسا لكي يكمل لها العياج ورفضت للاسف لم اقدر ذالك الوقت تضحيتها من اجلنا وتزوجت وتزوجت وطلقت ظلما ثم انخطبت مرة اخرى لاعيش في فرسا وانا التي تختار من بين شابين واحد في سني 27 ولاخر اقل مني هذا طلب من امهم اعجبت بي كثيرا ورفضت
32 - مخلصة جدا
2013/05/09
شكرا
33 -
2013/05/09
فاقد الشىء لا يعطي : سببين لا ثالثة لهما

- أولا لا ألوم هذه الفئة من البنات لأن ببساطة لم تكن لهما تربية صالحة من أوليئهما و السبب أن أوليئهما هم أنفسهم لم يتلقوا تربية صالحة و بالتالي لن و لم يستطيعوا تلقين أبنائهم تربية صالحة

لذا المثل يقول ''الفاقد الشئ لا يعطي''

- ثانيا المستوى التعليم أو دعونا نقول أن العلم بالنسبة للمجتمع هو السلاح لأفراده، فلكارثة إذا كان الجهل متفشي في المجتمع فهو معرض لكل الأشياء قد تضره.

"هل يستوي الذي يعلم و الذي لا يعلم"
34 - Aïssa ـ (alger)
2013/05/09
وبعد مافشلت امي في اقناعي بقبول بهذا العريس استعملت معي الورقة الاخيرة وهي النجدة بصديقتي لكي تقنعني وفعلا جائت صديقتي خصيصا لهذا لكن انا كنت افكر في اولادي اريدهم ان يعيشوا في الجزائر مسخليش نحلقوا لهذا الوقت ونعود نخاف عليهم في الجزائر اكثرمن الخارج انا اليوم ندمت فقط من اجل معالجة امي مسكينة حتى الدواء كان لازم واحد يبعثولها من فرنسا المهم قالت لي صديقتي في ذالك الوقت واش تحسبي في روحك لبنات راهي تحوس على الزواج والعيش في فرنسا وانت ترفضي قلت لها الله غالب نحب بلادي وولادي وربي يستر
35 - مخلصة جدا
2013/05/09
labnet machi kifkif lhamdo lilah mazel kayen bnet familya w yebkaw kaynine fi had denya.orido zewej.
36 - kamelo ـ (algerie)
2013/05/09
شكرا شروق على هذا الموضوع الانفلات الاخلاقي الذي ال اليه واقعنا لعزوفنا عن تعاليم ديننا واين نحن من كان خلقه القرءان المهم هل نعتبر الفتيات المغرر بهم ضحايا نقوم سلوكهم ام متهمين فنعاقبهم الحقيقية هو غياب دور الاسرةوالتهاون بدعوى اطلاق الحرية لهم وعدم التضيق عليهم وللاعلام دور في هذا الانفلات والمشاهد الجنسية التي وصلت حتى للاعلانات ودور المعلم الذي كان قدوة اصبح يتكلم مع طلابه عن نزواته ومشاكله فلتقترب اسرة من ابنائهالتغرس فيهم القيم وليكن اعلامنا عقلانيا وليس غرائزياونحل العلم بدل العنف يامعلم
37 - nouhad ـ (chelghoum laid)
2013/05/09
انا ميهمنيش في قصة يكون الباروش رومي او عربي المهم قاصرة ماهو دينها حتى تعمل عارضة لحم......وتبات مع الجيفة ....
38 - مخلصة جدا
2013/05/09
قتلتوني بالضحك بتعليقاتكم الله يعطيكم الخير.. اما بالنسبة للبنات فاقول مازلتن صغيرات و ابواب التوبة مفتوحة ..الله يستركم باولاد الحلال و يستر جميع بنات المسلمين ..و لا احد مخول لمحاسبتكن الا الله سبحانه و تعالى فكل انسان خطاء و خير الخطائين التوابون :)
39 - isma ـ (alger)
2013/05/09
لا حول و لا لاقوة الا بالله استغفر الله
اللهم لا نسألك رد القضاء و انما نسألك اللطف فيه
حسبنا الله نعم الوكيل
40 - حسيبة ـ (Algérie,)
2013/05/09
هاذي هي عنابة مليانة مشاكل يالطيف ربي يسترنا
41 - ام نزار ـ (batna)
2013/05/09
ni barouche ni fabouche c'est vous les coupables voulèz tous gratuis beaucoup des filles que je connais et sont serieuse et des vrais famille malgrè et sont dèpasè l'àge et sont chez eux trankille
42 - abbasi.22 ـ (algeria)
2013/05/09
سلام.نحن اليوم نعيش في عصر المادة و تقدم و تطور و الموضة و تقليد.و طبقية فيوجد الكتير متل هدا الوحش و ان اختلفة الاسليب.و يو جد الكتير متل هاد البنات و ان اختلفة ا طمعهن .اصبحن نعيش في مستنقع قدر و نعدام الحياء تقافة صفر .دين و الخلاق ا صبحة قناع الا عندا من رحيمى ربي.تسمع موسيقى الملاهي التي تحر ض على الفساد في كل مكان .فا ان لم تستحي ف فعل ما شئت.ربي يستر
43 - rani hayer ـ (algerie)
2013/05/09
العار اطول من العمار
44 - حميدة ـ (بنت الجزائر)
2013/05/09
انا نقول انو.المراة لي تبيع نفسها او قلبها لاجل حفنة مال او سيارة فاخرة نقولك انك تشتري الوهم والخيال لان القلوب لا تشتري ولا تباع في سوق المال
45 - لووول بنات بلادي ـ (نبا لكم)
2013/05/09
عرض ازياء _المودة_ لباس فاضح _مسكينة فقيرة .الفقر ليس سببا .وعلي الباقليات اخذ العبرة وواقع المجتمع لايبشر بالخير .
46 - امين ـ (الجزائر)
2013/05/09
أريد أن أعقب على تعليقات الإخوة :
أنا لن ألتمس الأسباب لفعلة هاته الفتيات فالمسؤول الأول و الأخير هن. ولكن هناك طرف العائلة و المجتمع هو المتسبب أيضا و لو بشكل قليل , فالوالدين إذا ربو أولادهم على القناعة و شكر الله لما جرى هذا , أليس من الأفضل لو ربوهم على سنة الرسول . و الفتاة في عمر 16 سنة فهي عاقلة و تعرف الصح من الغلط لأن الله سوف يحاسبها عما فعلت أما قانون قاصر و غير قاصر فهذا ليس من وضع الله بل الإنسان , لكن أرجوا الله أن يستر عليهن و كل بنات المسلمين و أرجو أن يهدينا فيما فيه فائدة لنا
47 - إسمي كما سماني الله ـ (Algeria)
2013/05/09
ارحموا من ارض يرحمكم من في السماء.
ان الله يغفر الذنوب كلها الا الشرك به.
قل خيرا او فلتصمت.
اختر احداها.
48 - وفاء ـ (عنابة)
2013/05/09
بارك الله فيك قول ربي يرحمها وربي يسامحني ان شاء الله
49 - مخلصة جدا
2013/05/09
قالك بالشرف انتاعها تدير طريق لفرانسا ولا لسبانيا عندو الحق لي قال الطماع دواه الكداب
50 - mohamed ـ (alger)
2013/05/09
هذه هي نتائج و ثمار محاربة الدين و الاخلاق و المكارم و العفة و الحياءتحت مسميات عدة "كحرية ما يسمى المرأه" و "المساواة" و "حرية اللباس و التصرف"..الخ و هناك عوامل اخرى ساعدت ايضا في انتشار الرذيلة كالانترنات و الهواتف النقالة و تأنيث العمل الذي ساهم بشكل فعال في تفشي الانحلال في الادارات و الشركات و المستشفيات ..الخ و بما ان معظم الشباب عاطلين عن العمل فهم غير قادرين على الزواج لكلفته او لسكنته فهم يلجأون الى خيارات اخرى و هي الزنى و الرذيلة لانها اقل تكلفة .. بلد اصبح الحرام فيه ارخس من الحلال
51 - شوماج ـ (الوادي)
2013/05/09
ان لم تستحي ففعلي ماشئتي -مشلغمات ومطلسات ويلتمسن الاعذار ياو بنت الفاميلية تجد الحنان اما من امها او ابوها او اخوها او زوجها او ابنها لا من باروش -الله يعلم انكن فاسقات تجاوزن حدود الله وكان بامكانكن قياس الامور بما قاله الله ورسوله حتى تتفادين باروش وباقي الباروشات ولاكنكن صاحبات يوسف الموسطاشات -اما العدالة فكان من المفترض ان تنطق ب 15 سنة سجن فما فوق
52 - bilbao ـ (عجب)
2013/05/09
هاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااحييييي, ياو أنا كرهت من هاذ النساااااااااااااااااااااااا, حاشا بنات الفاميلياااااااااااااااااااااااااااااا اللي راهم قلال ياو هذا التخمام تاعكم تخمموا من التحت.
La Prochaine
53 - mmanouni ـ (Béchar)
2013/05/09
تموت الحرّة جوعاً و لا تأكل من ثديها. و الحديث قياس
54 - l'algerien ـ (Algerie)
2013/05/09
خلق الفرنسين خصوصا اليهود منهم
رومان بولونسكي مخرج - اغتصاب قاصر امريكية
دومنيك ستروس كهين رئيس البنك العالمي-محاولة اغتصاب على مسلمة
فلورنس كاساز وصديقها اسرائيل فاليرتا اليهوديان -اختطاف عائلة في المكسيك =اغتصاب وقتل
55 - ـ (احدروا من الدئاب)
2013/05/09
اولا انتن ضحيتم بانفسكن وبعتم شرفكن وعفتكن طمعا في الشهرة والمال والان تريدو ان يقف كل المجتمع معكم وهل استشرتوا حتى اهلكم في الاول وحين تورطتم اصبحتم تتباكين على فضائحكم وتحملوا في المجتمع ما اقترفته يداكم عن رضاء وطواعية وليس بالاكراه انتم من ذهبن اليه وها قد حصدتم جزاء طمعكم واحلامكم الزائفة وانعدام اخلاقكم وتربيتكم وقلة حيائكم انا والله لا تشرفني اي واحدة منكن وتمنيت لو طبقت عليكم شريعة الله في حد الزنا والفسق فلا حجة ولا مواساة لكم ولا عطف عليكم فهناك من هي افقر منكم ولم تنجر وتغرق معكم....
56 - amir.rachid-974 ـ (ارض الاحرار)
2013/05/09
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم، اللهم علمنا ما ينفعنا، وانفعنا بما علمتنا، وزدنا علما، وأرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.
57 - إنسان ـ (بلاد الإسلام)
2013/05/09
بالمناسبة هناك حديثان شريفان، لهما أهميةٌ كبيرةٌ جداً في علاقة الإنسان مع ربه ومع الناس.
الحديث الأول:

(( من ابتغى أمراً بمعصيةٍ كان أبعد مما رجا وأقرب مما اتقى ))
لو ابتغيت أمراً بمعصية، والكذب معصية، وأن تقول الباطل معصية، وأن تتوسل إلى هذا الغرض عن طريق مخالفة قناعاتك فهذا معصية " فمن ابتغى أمراً بمعصيةٍ كان أبعد مما رجا وأقرب مما اتقى ".
الحديث الآخر:
" ما ترك عبدٌ شيئاً لله إلا عوضه الله خيراً منه في دينه ودنياه ".
58 - إنسان ـ (بلاد الإسلام)
2013/05/09
المؤمن يعالج، ولكن معالجة لطيفة، الله عزَّ وجل لطيف بالمؤمن، يعني يعالجه فيما بينه وبين نفسه، أما في عذاب مهين في الأرض، في عذاب أليم، في عذاب عظيم، في آلام لا تحتمل، هذه المؤمن له ظنٌ بالله حسن، يعني..
" ذلك مرضٌ ما كان الله ليصيبني به "
لابد أن يكون لك شيء من حسن الظن بالله عزَّ وجل، شيء من الدالة على الله، شيء من التوكل، لأن ربنا عزَّ وجل يقول عن سيدنا يونس:
59 - إنسان ـ (بلاد الإسلام)
2013/05/09
﴿ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ (87) فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ (88)﴾

( سورة الأنبياء )
60 - إنسان ـ (بلاد الإسلام)
2013/05/09
قديما قالت هند بنت عتبة - وهي على جاهليتها وتعصبها للشرك- " أو تزني الحرة؟" فما بالكم بالمسلمات اللائي حولن أنفسهن الى جواري على الهواء لكل من يريد شرائها , فسوق النخاسة أصبحت مفتوحة على مدار الأيام والساعات. ربي يهدي ماخلق
61 -
2013/05/09
المفروض هن متهمات و لسن ضحايا
62 - وفاء ـ (الجزائر)
2013/05/09
تبارك الله في اللي دارت هذا الموضوع ووضحت لنا ولو القليل من الحقائق اللي كانت مخفية والشروق عودنا انها تكون دايما قوية وتفاجئنا بمواضيع ملاح واتمنى الهدايا لهذوك البنت
63 - لطفي ـ (الجزائر )
2013/05/09
تموت الحرة جوعاً ولا تأكل من ثديها

إذا اردنا الإنصاف لهذا الوحش .... فالإعدام له هو الحل .

وما سواه باطل
64 - عاشق الجزائر ـ (غزة فلسطين)
2013/05/09
انا اقول لكل هولاء الدين لا يوفوتون فرصة لوجود مقال عن المراة الا وهلعو فيه بشتم وسب مراه وتناول موضوع بنظرة ضيقة تنم عن عقدة معظم اشباه الرجال ضد المراه انا نقوليكم درك نشوفو بناتكم واش يديرو ونتوما شفتو غي باروش وش عمل في بنات مشفتمش زناه تاع الرجال لي نشوفهومش في مناظر اباحية وتبررو هدا الشيء عنكم وتحصلوا في المرا هي فتنتني انا نقول على الاقل المراة لا تغتصب اطفال وهؤلاء اللي راهم يسبوا في المراة نقوليكم حاسبوا انفسكم اولا
65 - mouna ـ (algerie)
2013/05/09
عذر اقبح من ذنب.توبي الى الله واستري نفسك لكي يسترك الله.والاجدر بسلطاتنا انها كانت تطبق حد القتل على هذا الكلب الفرنسي الحقير.ابن اللقيطة.الذي يعبث بشرف نسائنا لعنة الله عليه الى يوم الدين
66 - جمال الدين ـ (تبسة)
2013/05/09
يا شروق ..كتبت مقالان أو أكثر و كان مقال مطول و لم اجده على الصفحة ؟؟ و أمضيت من الوقت و مطالعة الموضوع ما ليس بالقليل ..و الله يا جريدتنا الموقرة إن كان هناك سبب يجب الإدلاء به ..حتى نجد وجة أخرى لإبداء الر أي و السلام عليكم و إنب بانتظار الرد .
67 - samar ـ (algérie)
2013/05/14

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

(168 مشاركة) شارك برأيك

2014-04-15

● كيف ترون جزائر ما بعد رئاسيات 17 أفريل؟

عرفت الحملة الانتخابية تصعيدا كلاميا خطيرا انتقل في بعض التجمعات إلى اشتباكات ومناوشات، كيف ترون مآل هذه الانتخابات وكيف تتصورون مجرياتها ونتائجها وما بعد يوم...

شارك

آخر المشاركات

أراها سوداء من غير سواد وبيضاء من غير بياض
فالحاكم الفعلي في بلادنا الغير مرئي للعيان والذي لا يُرى إلا بأجهزة معينة، يتوجب عليه السماح بإدخال بعض الأطراف التي تساعد في تسيير الحكم لأن معتطيات العصر الجديد ليست كما كانت عليه في السابق، فوالله إني له لناصح أمين، بلادنا أكبر من الأشخاص ، يجب ات تسيّر بالمؤسسات، أرى أن الاحتقان كبير في أوساط الطبقة الصامتة، وآثار الفساد كبيرة في شتى الميادين، أرى أن الجزائر بعد 17 أفريل ستولد من جديد.... إما ستولد مع سرطانها الذي لم يرد أن يشفى أو ستولد بدون أي شوائب......بيدك انت أيها الحاكم الفعلي فهيبلادك كما هي بلا

بواسطة: فارس 2014/04/18 - 18:55
استفتاءات
كيف ترون جزائر ما بعد رئاسيات 17 أفريل؟
أدخل الرقم الظاهر في الصورة