author-picture

icon-writer سالم. ب

افتتحت بمدرسة ضباط الصف للإشارة بتڤرت،الاربعاء، الأبواب المفتوحة حول التعريف بمهام وتنظيم سلاح الإشارة، حيث تم خلال هذه التظاهرة عرض عديد الأجهزة والمعدات اللاسلكية التي تمتلكها المدرسة.

 وشرح من خلالها المختصون للجمهورالعريض طرق استعمالها وما يتعلق بالخدمات المنوطة بها. وقد أوضح قائد المدرسة، في حديثه لـ"الشروق"، عن التطور الباهر الذي شهدته المدرسة، خصوصا منذ تأسيسها كمدرسة عام 2010، حيث تم تخرج دفعتين وسيتم إدخال تخصصات أخرى، كالأعلام الآلي على غرارالاتصال السلكي واللاسلكي، وعامل إلكترونيك، وعامل هرتزي. وأوضح ذات المصدر أن عملية التكوين في المدرسة تتم وفق تكوين قاعدي مشترك وتكوين اختصاص. وفي السياق ذاته، أكد على سعي المدرسة في مواصلة التكوين المستمر، خاصة فيما يتعلق بالأهلية العسكرية الدرجة الأولى والدرجة الثانية للترقية. كما أشار ذات المتحدث على أن حملة التجنيد يتم الإعلان عنها بداية من 14 جويلية من هذا العام إلى غاية 15 أوت من الشهر القادم. للإشارة فإن المدرسة يلتحق بها طلبة النهائي في التخصصات العلمية والرياضية والتقنية من أجل إدماج الشباب وضمانه مستقبلا علميا وعمليا.