الوطني
قراءات (10629)  تعليقات (13)

ستتجاوز معدلها الفصلي ابتداء من الجمعة

صعود ونزول في درجات الحرارة خلال شهر رمضان

راضية . م
صورة: (ح.م)

ينتظر أن يرتفع معدل الحرارة خلال أول أيام رمضان، ليفوق معدلها الفصلي بالولايات الداخلية خاصة الغربية منها، حيث يتوقع أن تصل إلى 38 درجة مئوية مع إمكانية تشكيل بعض الخلايا الرعدية على الهضاب العليا والأوراس، بينما يبقى الاستقرار الفصلي يلازم المناطق الساحلية، في انتظار تسجيل ارتفاع معدل الحرارة لتصل إلى الذروة ابتداء من يوم الجمعة، على المناطق الداخلية الغربية والوسطى القريبة من الساحل.

وتشير توقعات الديوان الوطني للأرصاد الجوية ــ حسب ما كشفت عنه خلية الاتصال ــ إلى محافظة الطقس على أجوائه الفصلية بالمناطق الساحلية، مقابل ارتفاع محسوس في درجات الحرارة على الولايات الداخلية الغربية خلال أول أيام رمضان، تصل إلى الذروة ابتداء من يوم الجمعة المقبل، وتوقعت المصادر أن تكون الأجواءاليوم، حارة نسبيا ومشمسة على كامل المناطق الداخلية، مع تشكيل بعض الخلايا الرعدية على الهضاب العليا والأوراس، في حين تبقى الأجواء مغشاة على العموم باستثناء الطاسيلي، أين تسجل بعض الغيوم العابرة والرعود المنعزلة  .

الرياح تبقى متغيرة الاتجاه من ضعيفة إلى معتدلة، سرعتها تتراوح ما بين 20 إلى 30 كلم/سا مع تطاير بعض الرمال بوسط الصحراء وأقصى الجنوب، أما درجات الحرارة فستبقى مستقرة بالولايات الساحلية تترواح ما بين 28 إلى 30 درجة مئوية، وما بين 33 إلى 38 درجة على الولايات الداخلية أقصاها في المناطق الغربية كمعسكر، غليزان والشلف، طافراوي وسيدي بلعباس، وهي الولايات المعنية بارتفاع محسوس ونسبي في درجات الحرارة تصل إلى الذروة لتفوق معدل 40 درجة مئوية انطلاقا من يوم الجمعة المقبل، ثالث أيام شهر رمضان المعظم.    

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (13)


رمضان مبارك للجميع
أما بالنسبة للصعود و نزول الحرارة فهذا هو وقتها نحن في فصل الصيف و لسنا في فصل الشتاء فقط ندعو الله أن يعيننا على الصيام و القيام و تلاوة القرأن فكيف كان يصوم أجدادنا لا مكيف هوائي لا رغد المعيشة مثل أيامنا هذه لا سيارات و لا شيئ ولكنهم صاموا و قاموا و تحدوا كل عوامل الطبيعة مرضاة لوجه الله.
كل عام و أنتم بخير.
1 - أسيا
2013/07/10
الى تجى من عند الخالق قاع مليحة ...............حر اليوم ولا حر غدوة ...........اللهماحمنا من الحر يوم لا ظل الاظلك
2 - صريح ـ (ت)
2013/07/10
كان الجزائر ليس فيها الا مناطق ساحلية واخرى داخلية اما الجنوب فلهم الله حتى فالاحوال الجوية محقورين
اما التعليقات فانها لا تنشر اذا كانت من الجنوب
لماذا هذا التمييز والحقرة اريد جوابا من فضلكم يا شروق وانا اعرف ان التعليق لن ينشر
3 - جزائري ـ (الجزائر)
2013/07/10
صيام مقبول لكل المسلمين واللهم احفظ بلادنا الجزائر وسائر بلاد المسلمين من كل سوء امين امين امين
4 -
2013/07/10
ma maana ramadhan houwa chahr al har ay chahr fih alharara alahom takabl mina sawmana wa kiaman et saha fetourkom
5 - hakim ـ (larbaa nath irathen)
2013/07/10
نصوم أيام حارة ليوم أشد منها حرا . اللهم نجنا من عذابك و عقابك و اسقنا من حوض حبيبك محمد صلى الله عليه و آله و سلم شربة ماء لا نظمأ بعدها أبدا . آآآآآآآآآآآآآمــــــــــــــــــيـن .
6 - سيدي محمد ـ (سيدي بلعباس)
2013/07/10
المهم ماتكونش النار الحر من عند الله مقبولة
7 - نورة ـ (بومرداس)
2013/07/10
غيرو العنوان واكتبو ل3ايام الاولى لشهر رمضان احسن
8 - جزائرية ـ (الجزائر)
2013/07/10
المناطق الساحلية- الداخلية -هذه هي فقط الجزائر وين باقي مناطق الوطن كيما مالفين تقولوا - وين الجنوب ولا تابع للمالي
9 -
2013/07/10
ارى ان المقال شامل لكل مناطق الوطن ولا اقصاء لمنطقة الجنوب وهذا بعدما اعدت قراءته مرة اخرى فالجزائر لا اتصورها بغير هاته الخريطة اي ان الجنوب هو عمق الجزائر وشمالها هو شريان الجزائر وشرقها وغربها هو دروع الجزائر....صح رمضانكم
10 - اوراس الجزائر ـ (الجزائر)
2013/07/10

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

شباب تائه بين خطابات السلطة وواقع محبط
ندوة علمية حول دور وسائل الإعلام في محاربة ظاهرة العنف
مستشار عباس يدعو المسلمين لشد الرحال إلى القدس المحتلة
سكيكدة: زردة دوزن احتفاء بموسم جني الزيتون ..800 سنة من الوجود
سطيف: آية.. مأساة طفلة فرض عليها القناع
حشد عسكري جزائري تونسي على الحدود الليبية
"تأملات" مدني عامر.. زمن "التلفزيون" الذي أحببنا !
سعداني مع نواب البرلمان بغرفتيه...الإنتصار أو الإنكسار
فوروم الشروق: عبد المجيد تبون وزير السكن والعمران والمدينة
قانون التوقيع والتصديق الالكتروني يثير جدلا بالبرلمان
متعاملو الصيدلة المحليون يطالبون بالمعاملة بالمثل مع المخابر الأجنبية
رقم أعمال الجوية الجزائرية يناهز 70 مليار دينار
إجراءات جديدة لإنقاذ مؤسسات أونساج من الإفلاس
جيجل: المرصع قرية سكانها طوعوا الطبيعة وقهرتهم العزلة
بابا علي منطقة غنية صناعيا لكن فقيرة تنمويا
السبسي والمرزوقي في معركة استقطاب داعمين
العنف ضد المرأة يتزايد ووزارة التضامن تجهل الارقام الحقيقية؟
طفلة فلسطينية توثق لجرائم الاحتلال بهاتف نقال
بشار: فياضانات عارمة والحماية المدنية على أهبة الاستعداد
لا مسح لديون "أونساج".. والاستنجاد بالمصالح الإدارية لانقاذ مؤسساتها من الإفلاس

استفتاءات
الصراع في حركة حمس
أدخل الرقم الظاهر في الصورة