الوطني
قراءات (2910)  تعليقات (5)

عودة مرتقبة للعربي ولد خليفة قريبا لتنصيب هياكل البرلمان

سعيداني يسوّي أزمة الأفلان بالبرلمان ويُحافظ على "رجال بلخادم"

لطيفة بلحاج
عمار سعداني
عمار سعداني
صورة: (الأرشيف)

أسفرت نتائج انتخابات تجديد هياكل الأفلان بالبرلمان على تمكن أسماء جديدة من الفوز بمناصب داخلها، وتمكن نائبان من الحفاظ على نيابة رئيس البرلمان، مع تراجع تمثيل العنصر النسوي الذي فشل في تولي رئاسة اللجان الدائمة، في ظل حديث عن تماثل ولد خليفة للشفاء وعودته قريبا لتنصيب الهياكل الجديدة.

واستمرت عملية الفرز إلى ساعة متأخرة من ليلة أول أمس، وتم الكشف تدريجيا عن أسماء الفائزين بداية بمقرري اللجان، ثم نواب رؤساء اللجان، وبعدها رؤساء اللجان الدائمة، وصولا إلى نواب الرئيس، والتي عادت إلى كل من علي الهامل وكذا محمد جميعي اللذين سبق لهما وان توليا هذا المنصب في العهدة المنتهية، وكذا جمال ماضي وعبد اللاوي عبد القادر وسليمة عثماني، علما أن الأمين العام للحزب عمار سعداني كان قد تعهد بأن يسند المنصب الخامس ضمن نواب الرئيس للعنصر النسوي، وهو ما يكون قد التزم به وفق ما ظهر في نتائج الانتخابات  .

في حين عادت رئاسة اللجان الثماني التي يحتكم عليها الحزب العتيد إلى كل من خليل ماحي وبوسماحة بوعلام وطورش توفيق وناحت يوسف وزبار برابح وبدة محجوب وبادي الطيب وقراوي عبد القادر، وهي أسماء تولت للمرة الأولى رئاسة اللجان، في انتظار الكشف عن رئيس الكتلة النيابية التي يحتفظ الأمين العام للأفلان بصلاحية تعيينه، وهو التقليد الذي جرى داخل الحزب العتيد على مدى سنوات، في ظل توقعات بأن يتم الإبقاء على رئيس المجموعة النيابية الحالي الطاهر خاوة، الذي كان ينسق بصفة مباشرة مع عمار سعداني تحضيرا لعملية تجديد الهياكل، رغم بروز أصوات من بين نواب الأفلان تطالب بضرورة إحداث التغيير، وانتقاء شخصية أخرى تتحلى بالمرونة في التعامل، بغرض تجاوز الخلافات التي شهدها الحزب، الذي يعيش على وقع الاستعداد للاستحقاقات القادمة.

ويترقب نواب الأفلان، وكذا نواب الكتل الأخرى، عودة العربي ولد خليفة من رحلة العلاج لتنصيب هياكل البرلمان الجديدة، وتمكينه المجلس من استئناف نشاطاته التشريعية ومهامه الرقابية بصفة عادية، في ظل عدم وجود أي مادة في النظام الداخلي تفوض هذه الصلاحية لنائب آخر، مما أدى إلى تنامي التململ وسط نواب مجموعات نيابية أخرى، الذين يخشون من أن تدخل البلاد في أزمة أخرى، جراء تعطل المؤسسة التشريعية، التي كبلها الجمود بعد تأجيل إحالة قانون المالية للسنة الحالية، وكذا إلحاق قانون المالية التكميلي بقانون السنة المالية للعام الجاري، عقب تأخر انعقاد مجلس الوزراء.

 

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (5)


يسمون صراعاتهم الشخصية ازمة
يا سيدي الازمة
لما اموال الشعب تنهب نهارا جهارا بدون رقيب
لما المافيا تتحكم في لقمة عيش الزوالي
لما المواطن تهان كرامته بكرة وعشيا
اللهم فرج عنا
1 - maamer ـ (algerie)
2013/09/12
ان كنتم تريدون او يهمكم راي الشعب فيكم فانتم بالنسبة له مجموعة من المغتصبين للسلطة وللمنصب وللثروة .
انتم بالنسبة له زمرة تبحث عن مصالحها باسم العهر السياسي .
انتم مجموعة من المرتزقة تخدمون كل شيء الا مصلحة الوطن .
انتم اولئك الذين يتحدثون للشعب فلا يسمعهم احد .
انتم مجموعة من رجال الاعمال استحوذتم على السلطة لتسيير مشاريعكم وتنميتها من اموال الشعب .
انتم رمز للفشل والرداءة والتخلف رغم سعيكم لقول غير هذا ولكنكم في الواقع لا تقدرون ولا تملكون ما تقدمونه فعلا وعملا .
اما ان الاوان لترحلوا......؟؟
2 - الفقير الى الله ـ (المنصورة-البرج-)
2013/09/12
لقد تم الانتهاء من اعداد الطبخة عند صناع القرار و صدرت الاوامر بالتغيير الحكومي و انهاء فصول مسرحية صرعات الحزب للتفرغ نهائيا لما يطلب منهم للمرحلة القادمة . اما هؤلاء النيام ( النواب ) يصلحون لكل شيء الا خدمة الشعب مثل رئيسهم سعداني حتى المحافظ المنتفخة التي يدخلون بها الى البرلمان اقسم ان بها الا التفهات لا تمت بصلة للمهام الموكلة لهم تفاهة مستوى مناقشتهم للمواضيع العامة .
3 - حاتم ـ (الجزائر)
2013/09/12
انا بغيت نفهم حاجة وحدة خطأ وقعت فيه كل الصحف الا وهو هذا زعيم الافلان (سعيداني او سعداني ) فهمونا يرحم باباكم
4 - علي الجزائر ـ (الجزائر)
2013/09/12
سعداني و ليس سعيداني رجل سياسة و ليس رجل رياضة
لماذا الخطأ هل هو سهوا فيغتفر أم عمدا فوجب القصاص
لماذا التشهير بالرجل الاول في الحزب الاول بأنه رجل رياضة
لماذا البحث في القشور و تدعون اللب
لماذا تهم المناصب و لا تهم النتائج بلخادم سعداني .... وجهان لعملة واحدة
5 - احمد ـ (الجزائر)
2013/09/12

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

الشروق تي في

الجزائر تتقشف بالموز والكيوي وسيارات "اللوكس" !
التمثيل النقابي في قطاع التربية بين الشد والجذب
أطفال ينجون بأعجوبة بعد انقلاب حافلة تقلهم للعب مباراة كرة قدم
كمال..يستنشق السوائل عبر أنفه ويقذفها من عينيه
الشلف: أولياء التلاميذ يتهمون أساتذة بتعنيف الأطفال
النعامة: المجتمع المدني يطالب بإدراج عين الصفراء ولاية جديدة
سطيف: عصرنة الجمارك لمحاربة الجريمة الاقتصادية العابرة للحدود
عين تموشنت: إطلاق عمليات زرع الكلى بالجزائر خلال هذه السنة
توقيف أفراد عصابة مختصة في السطو على المنازل
زوجان بولاية المدية يتخذان من عربة قطار مأوى لهما
8 عائلات مهددة بالطرد بالسوقر
عنابة: قافلة طبية لمديرية الحماية المدنية بالمناطق النائية
الجلفة: غاز المدينة حلم طال انتظاره بتعظيمت
الماهر ..تعليم وتصحيح التلاوات
تعويض العتبة بأسئلة سهلة لإمتصاص غضب تلاميذ الباكالوريا
مبادرة الأفافاس ..تذكرة لركوب قطار السلطة أم صرخة في واد
"الكنابيست" يجتمع لتحديد موقفه من الانضمام إلى التكتل النقابي
جميل الوردي فنان تفوح لوحاته حكمة
الأغواط: "دير الخير وانساه" تزرع البهجة في وجوه الأسر المعوزة
الأمطار الغزيرة تعقد وضع سكان البنايات الهشة في القصبة

(110 مشاركة) شارك برأيك

2015-01-20

● الغاز الصخري بين غياب الشفافية ومخاطره على البيئة

تشهد عدة ولايات في الجنوب وخاصة تمنراست منذ أسبوعين احتجاجات متواصلة على مشروع الغاز استغلال الغاز الصخري، وفي الوقت الذي تقول الحكومة أنها...

شارك

آخر المشاركات

لا للغاز الصخري . يجب على الدولة ايجاد حلول للمشاكل الاقتصادية خارج المحروقات فبدل استغلال المياه لاستخراج الغاز الصخري فمن الاجدر استغلالها في الزراعة وتطوير القطاع الفلاحي لكي تقلل فاتورة الاستراد و تخلي عن التبعية

بواسطة: saber lakhal 2015/02/01 - 13:48
استفتاءات
ما هو العلاج الأمثل للإحتجاجات ضد استغلال الغاز الصخري؟
أدخل الرقم الظاهر في الصورة