الوطني
قراءات (2732)  تعليقات (7)

وفد من "حمس" للصلح بين الإخوة الفرقاء في القرارة

زقاي الشيخ
صورة: (الأرشيف)

وصل وفد حركة مجتمع السلم حمس صباح الجمعة، إلى مدينة القرارة في مبادرة للم شمل الإخوة الفرقاء من مالكية وأباظية، و هدا بعد الأحداث الأليمة التي شهدتها مدينة القرارة في الـ 22 نوفمبر الماضي .

 

وضم الوفد الممثل لتكتل الجزائر الخضراء، أسماء لأربعة نواب من المجلس الشعبي الوطني كلهم من حركة مجتمع السلم على رأسهم رئيس مجلس الشورى الوطني بالحركة قدودة بوبكر بعدما كان مقررا قدوم رئيس حركة حمس الدكتور عبد الرزاق مقري شخصا إلى المنطقة في مبادرة أطلاقتها الحركة لإجراء لقاءات انفرادية حول مخلفات أحداث القرارة الأخيرة ومعرفة مادا جرى بهده المدينة والسعي بين الطرفين للتوصل إلى عقد صلح يعيد الهدوء التام و الاستقرار إلى المنطقة .

وقد تم الجلوس صباحا مع مجلس أعيان المالكية المكون من 25 عضوا بحي أولاد سي أمحمد الشعبي على أن يكون هناك لقاءا أخر بعد صلاة الجمعة سيجمعأعضاء الوفد مع مجلس أعيان الأباظية .    

وعلمت الشروق، أن وفد حركة حمس سيجتمع يوم السبت بوالي ولاية غرداية، لإتاحة فرصة مشاركة كل الأطراف الفاعلة في المنطقة في مشكل القائم في مدينة القرارة،  ووضع خريطة طريق تلزم كل طرف بالعمل على نبد كل أشكال العنف و ترجيح كفة التسامح وترسيخ ثقافة التعايش بين السكان المحليين

 

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (7)


طالما نقسم المجتمع الي مالكي و اباضي و سني و شيعي الى غيرهم من المذاهب و الطوائف , لن يكون هناك استقرار و لا امن و تستمر هذه الطائفية المقيتة . المجتمعات المعاصرة تقوم على اساس المواطنة و كل الناس مواطنون متساوون امام القانون بغض النظر عن حسبه و فصله و قبيلته و طائفته ...
1 - محمد رايس ـ (الجزائر)
2013/12/06
تابع . ... اما عن مبادرات الصلح التي يقوم بها بعض المزايدين من الاحزاب فلا جدوى منها لان مشاكل من هذا النوع تحتاج لحلول عميقة و جذرية , و نشر ثقافة مجتمع مدني حقيقي و ليس تشجيع عقلية القبيلة و الطائفة .
2 - محمد رايس ـ (الجزائر)
2013/12/06
كلنا مواطنون سواسية والعصا لمن عصا وعلى الدولة ان تضرب بيد من حديد دون رحمة ولا شفقة لان اصحاب الفوضى هم اعداء الانسانية واعداء الله وعليهم لعنة الله الى يوم الدين والتسامح معهم
يزيدهم جهلا وعنفا ووقاحة ...
3 - سيدروحو ـ (الجزائر)
2013/12/06
أن شاء الله يتم الصلح وتفشل مكيدة فرنسا لأنها هي سبب ذلك بتقسيمها أبناء الوطن إلى طوائف و جعلت منا هذا عربي و هذا قبائلي و هذا شاوي وهذا سني وهذا شيعي و هذا هباضي ؛تلك هي إستراتجياتها التي تحلم أن ترجع بفظلها إلى الجزائر.
كلنا نقول لا إله إلا الله محمد رسول الله فالعبرة إذا بالعمل والعمل فقط..فالدين المعاملة.
من أصبحت إسرائيل تخشاه اليوم ،هل السنة أو الشيعةأو الوهابية أو غير ذلك.فأنا مع من تخشاه اليهود و لا أبالي في مذهبي.ياجزائري حاذر أن تسقط في لعبة الخالجيين ومذهبهم الذي صناعه لحماية مصالحهم
4 - سطايفي ـ (سطيف)
2013/12/06
نعم حماس هي حركة مجتمع وهذا اكبر خدمة للمجتمع الصلح ذات البين
5 - الحر ـ (الحرية)
2013/12/06
اخواني في غرداية ،القرارة،متليلي الشعانبة،سلام الله عليكم تحية عطرة من الأوراس الأشم وبعد اخواني تحابوا تسامحوا تعايشوا ،نحن في الأوراس متحابين متعايشين متصاهرين لا توجد مشاكل بيننا رغم انتماءاتنا المختلفة(منا الأمازيغي والعربي) يتعايش بيننا اخوان لنا من المذهب الاباضي اسألوهم ان اساء لهم أحد أنا شخصيا لي زملاء من بني مزاب أثناء تادية الخدمة الوطنية منهم من حضر معنا في افراحنا بالله عليكم ادفنوا هذه الفتنة الى الأبد.
6 - محمد لخضر ـ (باتنة)
2013/12/06
شكرا لحركة مجتمع السلم على هذه المبادرة و الالتفاته الطيبة بارك الله في ما تقومون به
7 - ابراهيم السانية ـ (وهران )
2013/12/08

اكتب تعليقاً

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل

عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

(161 مشاركة) شارك برأيك

2014-07-21

● كيف تتصور نهاية العدوان الصهيوني على غزة؟

فشل "المبادرة" المصرية لوقف العدوان بتحييد المقاومة والقضاء عليها بنزع سلاحها، وعجز إسرائيل في النيل من المقاومة، وتكبدها لخسائر كبيرة لا تريد أن تكشف عنها...

شارك

آخر المشاركات

هذ العدوان الاخير على حساب دم اخوتنا في غزه من اجل سياسه اعاده التحالفات الاستراتجيه بين الكيان الصهيوني و عملائه في المنطقه في ظل العدوان على سوريا من طرف عملائها من النعاج العربي المتؤامر علينا بادواتها مثل داعش وو و و و هذا كله للرسم خارطه تحالفات استراتجيه و اجتاعيه وثقافيه و و و و جديده في منطقتنا العربيه الله يستر و يحفظ الجزائر منهن.

بواسطة: ابراهيم 2014/08/01 - 13:35
استفتاءات
هل المبادرة المصرية كما يشاع:
أدخل الرقم الظاهر في الصورة