author-picture

icon-writer إلهام بوثلجي

اعتبر "جون إيف بروسي" المدير العام لشركة "دانون جرجرة" الجزائر، في سهرة أقيمت ليلة الاحد بفندق الجزائر بأن نجاح منتجات "أكتيفيا" في الجزائر يستمد أسراره من تألق المرأة الجزائرية.

احتفلت الاثنين شركة دانون جرجرة بنجاح منتجاتها في الجزائر وإطلاق حملاتها الإشهارية لمنتج "أكتيفيا" تحت شعار "واشنو هو السر"، وأهدت الحفل للمرأة الجزائرية، بحضور سفيرة العلامة التجارية "أكتيفيا" في الجزائر الممثلة القديرة بهية راشدي، وعدد من إطارات وكوادر شركة دانون وكذا ممثلي وسائل الإعلام. 

وفي هذا السياق، قال المدير العام "جون إيف بروسي" خلال الحفل "أنا جد مسرور لوجودي بينكم"، وأضاف "منتجات "أكتيفيا" تستلهم أسرارها من المرأة الجزائرية والتي أثبتت وجودها في جميع المجالات"، وشرح بأن شركة "أكتيفيا" في الجزائر تفتخر، كون منتجاتها هي رقم واحد لدى المرأة الجزائرية المعاصرة، حيث كشفت دراسة حديثة للسوق الجزائرية بأن 7 من 10 نساء جزائريات يتناولن أكتيفيا، وأن 9 من بين 10 يشعرن بالرضا التام من المنتج ويتناولنه بانتظام. 

وقال بأن شركة دانون في الجزائر، استطاعت أن تنتج منتجات مائة بالمائة جزائرية، ليقول "أكتيفيا منذ 11 سنة من تواجدها في الجزائر، حاولت أن تكيف منتجاتها مع أذواق الجزائريين، وهو ما يفسر أذواقا موجودة فقط في الجزائر على غرار ذوق العسل"، وأكد أن هذا النجاح كان نتيجة تضافر الجهود ما بين الشركاء، وخاصة المختصين من أطباء، ومختصي الهضم والتغذية، ليشكر في النهاية الممثلة القديرة بهية راشدي والتي تمثل المرأة العصرية الجزائرية، وهي سفيرة العلامة "أكتيفيا" في الجزائر منذ أكثر من سنة.