باتت تستقطب شريحة واسعة من العمال من الجنسين

خيم المأكولات التقليدية تنافس الفاسد فود في المدن الكبرى

date 2016/10/04 views 1411 comments 4
author-picture

icon-writer وهيبة سليماني

استشرت مؤخرا في المدن الجزائرية الكبرى ظاهرة المطاعم التقليدية، والتي تكون في غالب الأحيان من حيث الديكور الداخلي في شكل خيم، تقدم أكلات تقليدية جزائرية معروفة كالكسكسي والشخشوخة، والبركوكس والزفيتي والدوبارة، وأطباق تتميز بها مناطق داخلية كمنطقة غرداية، وبسكرة، والشاوية، والتوارق، وغيرها.

خيمة نوميديا، خيمة الأوارس، خيمة الهضاب، خيمة القبالة، وخيمة مسيلة، هي مطاعم في العاصمة، عندما تدخلها يشدك الحنين للزمن الجميل، وتشعر براحة نفسية تشجعك على الجلوس على زرابيها أو أرائكها، فتفتح شهيتك للأكل.

اعتبر رئيس جمعية التجار الجزائريين، الحاج الطاهر بولنوار، أن انتشار هذه المطاعم خطوة جيدة من طرف أصحابها، خاصة بعد توافد الكثير من رجال الأعمال والاقتصاديين على الجزائر، وهي أماكن مشرفة تعرف بتقاليد الجزائر من جهة، وتمنح فرصة التناقش في بعض الأمور في أريحية تامة.

ويقول بولنوار إن العاصمة مثلا، مدينة كبيرة يقصدها الجزائريون من كل المناطق، وأن مثل هذه المطاعم التقليدية توفر ما يشتهي إليه أي جزائري وحسب تقليد مدينته، موضحا أن احتكاك بعض التجار بالأجانب وتوسع ثقافتهم السياحية جعلهم يفكرون في مثل هذه المشاريع.

من جهته، أكد مصطفى زبدي رئيس جمعية حماية وإرشاد المستهلك، أن حملات التوعية الأخيرة حول النظام الغذائي وحدوث الكثير من التسممات، أدت لتخوف الكثير من الجزائريين من الأكل السريع، معتبرا أن المطاعم التقليدية بشكلها العصري تنويع إيجابي ووسيلة هامة لترويج الأكلات التقليدية والعودة للنظام الغذائي القديم.

وحذر زبدي في نفس الوقت من هذه المطاعم، حيث طالب برقابة دورية بحكم أنها تلجأ للطبخ واستعمال الأيدي، حيث يرى أن اختيار المستخدمين من أول الشروط الصحية لهذه المطاعم، ودعا مديريات التجارة لمتابعة أصحاب هذه المطاعم وإلزامهم باحترام شروط الخدمة، والسعر والمواد الغذائية.

  • print