الإجراء سيباشر في تطبيقه المرصد الوطني للخدمة العمومية

"وسم الجودة" ينتقل إلى الإدارات العمومية ويرعب المسؤولين

date 2016/10/04 views 3444 comments 5
  • الوسم يوفر مقاييس جودة المرفق العام وتوحيد الخدمة
author-picture

icon-writer بلقاسم حوام

صحافي ورئيس قسم المجتمع بجريدة الشروق

كشف رئيس المرصد الوطني للخدمة العمومية، فؤاد مخلوف، عن استحداث "وسم الجودة" الخاص بالخدمة العمومية، الذي سيصدره المركز الوطني للتقييس على شكل شهادة تمنح للإدارات العمومية، التي تضمن خدمات مثالية للمواطنين، بهدف تشجيع التنافس في مجال خدمة المواطن بين المسؤولين والموظفين.

وأوضح المتحدث أن الوسم هو عبارة عن شهادة تتوفر على أحدث مقاييس الجودة في مجال المرفق العام، يتم تحديدها من طرف مختصين سيقومون بالنزول إلى الإدارات العمومية، بمختلف تخصصاتها لمعاينة مدى احترامها لهذه المقاييس التي تعتمد أساسا على حسن الاستقبال، وسرعة الخدمة وانضباط الموظفين وشروط النظافة.. بالإضافة إلى مدى رضا المواطن عن الخدمات المقدمة له.

وبالنسبة إلى الإدارات التي تحترم هذه المقاييس ستمنح لها شهادة المطابقة والجودة التي تعبر عن تقديمها خدمات عمومية مثالية، حيث يكرم الموظفون والمسؤولون في هذه الإدارات، وبالمقابل سيكشف هذا الإجراء الجديد المؤسسات التي لا تحترم أسس ومبادئ الخدمة العمومية والتي لن يتم منحها هذا الشهادة حتى تحسن من أدائها عن طريق مرافقتها الميدانية من طرف مختصين سيعملون على تلقين الموظفين أسس التعامل الحسن مع المواطن بداية من دخوله الباب حتى خروجه.

وأكد فؤاد مخلوف أن هذا الإجراء الذي سينطلق قريبا يهدف إلى ترقية المرفق العام في الجزائر، من خلال وضع قائمة موحدة من الأسس التي يجب توفرها في جميع الإدارات العمومية عبر الوطن، بداية من حسن التواصل والابتسامة وسرعة الخدمة وتطوير الوسائل ..

  • print