فرحة وخيبات خلال كشف المرشحين عن إبداعاتهم

مبتكرون يتنافسون لحجز مكان لهم في برنامج "نجوم العلوم"

date 2016/10/04 views 1194 comments 0
author-picture

icon-writer أحمد عليوة

رئيس القسم المحلي بجريدة الشروق

يعود برنامج تلفزيون الواقع التعليمي والترفيهي الرائد في المنطقة "نجوم العلوم"، الذي انطلق بمبادرة من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، إلى شاشة التلفزيون هذا الشهر مع عرض أول حلقتين لهذا الموسم.

ويُعنى البرنامج بإيجاد أفضل المبتكرين العرب ممن يقدمون حلولاً مبتكرة في مجالات الطب الحيوي وتكنولوجيا المعلومات، واستعرضت الحلقتان شباباً من مختلف أرجاء المنطقة يتنافسون للحصول على فرصة أن يصبحوا مرشحين في البرنامج، وحاول الشباب الطموحون إقناع الخبراء في لجنة التحكيم بضرورة تأهيلهم إلى حلقة المجلس، حيث سيتم اختيار تسعة منهم ليتم تطوير أفكارهم وتحويلها إلى نماذج حقيقية.

وخلال الحلقة الأولى من مرحلة الاختيار، استعرض المبتكرون في مجال الطب الحيوي أفكارهم أمام لجنة من الخبراء المتخصصين بإشراف البروفيسور فؤاد مراد، الذي يعرف بلقب "المستفزّ"، ويشتهر البروفيسور مراد بتعليقاته القاسية أحياناً ولكن الواقعية، وهو حالياً يترأس مركزاً تابعاً للأمم المتحدة متخصصاً بالتنمية التكنولوجية في منطقة الشرق الأوسط. 

وانضم إليه في لجنة التحكيم، الشخصية المحبوبة البروفيسور عبد الحميد الزهيري، المعروف باسم "المتعاون"، كما تضم اللجنة السيدة عائشة المضاحكة، الرئيس التنفيذي لحاضنة قطر للأعمال، وتعتبر السيدة عائشة، "المحفّزة"، خبيرة متخصصة في اكتشاف المواهب الناشئة وتطويرها، وهي مصنفة بين أقوى 100 امرأة عربية من قبل مجلة CEO الشرق الأوسط.

وتم خلال الحلقة الأولى من مرحلة الاختيار استعراض ابتكارات جديدة ومستمدة من واقعنا، بدءاً من رعاية الأطفال الرضّع وحتى اللياقة البدنية، ورفضت لجنة التحكيم بالإجماع بعض الأفكار الغريبة. 

من جهة أخرى، لاقت بعض الابتكارات استحساناً لدى اللجنة، مثل ابتكار يازي العلو التي قدمت كاشفاً للتعرف على صلاحية الأسماك المخزنة في المنزل، واستعرضت يازي ابتكارها، وقدمت حجة مقنعة للحدّ من هدر الطعام وحصلت على مكان لها في قائمة المرشحين لحلقة المجلس العلمي.

وركزت الحلقة الثانية من مرحلة الاختيار على إيجاد مبدعين عرب لديهم مشاريع مبتكرة في مجال تكنولوجيا المعلومات، وانضم إلى البروفيسور مراد والسيدة عائشة المضاحكة، الدكتور أحمد المقرمد "الريادي"، المدير التنفيذي لمعهد قطر لبحوث الحوسبة في جامعة حمد بن خليفة، والذي يعتبر من رواد قطاع الحوسبة في المنطقة منذ سبعينات القرن الماضي، ولديه خبرة عميقة في العمل مع شركات بارزة مثل هيوليت باكارد، وآي بي إم.

وسيتم بث الحلقة الثالثة والأخيرة من مرحلة الاختيار في الأول من شهر أكتوبر المقبل، وتركز هذه الحلقة على إلهام المرشحين الذين تتمحور أفكارهم حول مجالي الطاقة والبيئة. وفي يوم 8 أكتوبر سيتم الكشف عن أسماء المرشحين الذين سيتوجهون إلى العاصمة القطرية الدوحة كمشاركين في برنامج نجوم العلوم.

وسيخوض المرشحون التسعة منافسات محتدمة على مدى مرحلتين هما: مرحلة تنفيذ النموذج، وتقييم الأسواق، وخلال مسيرتهم في البرنامج، سيواجه المشاركون العديد من التحديات لتطوير وتحسين مشاريعهم، بهدف إفادة المجتمعات منها، وإحداث تأثير عالمي. 

 

وسوف ينتقل المرشحون الأربعة الذين يقدمون أفضل المشاريع المجدية إلى تصفيات نهائية ستغير حياتهم، حيث يمكن لهم الفوز بمبلغ 600,000 دولار أمريكي لتمويل مشاريعهم الناشئة استناداً إلى تصويت الجمهور عبر الأنترنت، وآراء لجنة تحكيم البرنامج.

  • print