بدعم من القوات التركية

المعارضة السورية تطرد "داعش" من بلدة دابق

date 2016/10/16 views 838 comments 0
author-picture

icon-writer وائل. ن - الشروق أونلاين

تمكنت قوات المعارضة السورية المدعومة من تركيا من السيطرة على بلدة دابق الإستراتيجية في ريف حلب الشمالي، الأحد، بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان وأحمد عثمان قائد جماعة السلطان مراد ، إن قوات المعارضة سيطرت أيضاً، في وقت مبكر من اليوم (الأحد)، على بلدة صوران المجاورة في شمال البلاد.

وبلدة دابق تحمل معنى رمزي بالنسبة لـ"داعش" وتعد من أهم معاقل التنظيم المتشدد في شمال غرب سوريا.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن قادة ميدانيين في الجيش السوري الحر، إن العمل جار على تفكيك القنابل التي خلفها التنظيم في المناطق المحررة.

ووفق مصادر أمنية تركية، فإن أصعب مرحلة من مراحل عملية "درع الفرات" قد اكتملت بتحرير دابق، مؤكدة استمرار العملية المذكورة.

ولم يُعرف على الفور ما إذا أسفرت عملية التحرير عن خسائر بشرية من عدمه.

ويوم أمس (السبت)، بدأ الجيش الحر هجوماً على دابق لاستعادتها من "داعش"، وتزامن ذلك مع هجوم على بلدة صوران ومحيطها.

ودعماً لقوات الجيش السوري الحر، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي بقيادة أمريكا، فجر 24 أوت الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا)، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها.

  • print