نيوزيلندا على رأس 18 مورد لغبرة الحليب للجزائر

استيراد 145 مليون دولار من الموز والتفاح خلال 6 أشهر!

date 2016/10/16 views 3829 comments 13
  • 22 مليون واردات اللوز.. 16 مليون زبيب و12 مليون ثوم
author-picture

icon-writer م.لهوازي

صحافي بموقع الشروق أونلاين ، متابع للشأن السياسي والوطني

تراجعت أسعار غالبية المنتجات الغذائية عند الاستيراد خلال السداسي الأول من 2016 مقارنة بذات الفترة من السنة الماضية.

وانخفضت أسعار استيراد الحبوب إلى 329 دولارا للطن بالنسبة للقمح الصلب (-33.7 بالمائة مقارنة بذات الفترة من 2015) و194 دولار/طن بالنسبة للقمح اللين (-25.1 بالمائة) و182 دولار/طن بالنسبة للذرة (-11.2 بالمائة)، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية نقلا عن وزارة التجارة.

ومس تراجع أسعار الواردات أيضا السكر الأحمر إلى انخفض إلى 359 دولارا للطن (-6 بالمائة) والزيوت الخام (بتراجع يتراوح ما بين 0.2 إلى 17 بالمائة) باستثناء زيت جوز الهند الخام (+2.6 بالمائة) والزيوت الغذائية الأخرى (+132 بالمائة).

من جهته انخفض سعر شراء غبرة الحليب إلى 2.350 دولارا للطن (-20.4 بالمائة).

وفيما يتعلق بالفواكه الطازجة فقد بلغت واردات الموز خلال الأشهر الستة الأولى من 2016 أكثر من 97.5 مليون دولار (مقابل 92.6 مليون دولار خلال ذات الفترة من 2015) في حين بلغت واردات التفاح خلال ذات الفترة 47.5 مليون دولار (مقابل 76.7 مليون دولار).

وبلغت فاتورة واردات اللوز 22.3 مليون دولار (مقابل 16 مليون دولار) و16.3 مليون دولار بالنسبة للزبيب (مقابل 19.2 مليون دولار) و4.3 مليون دولار للمشمش المجفف (مقابل 5.5 مليون دولار) في حين بلغت واردات البرقوق المجفف 9.2 مليون دولار (مقابل 9.06 مليون دولار).

من جهة أخرى، لوحظ أن فاتورة الثوم المستورد قد بلغت 12.7 مليون دولار (مقابل 9.3 مليون دولار).

وفيما يتعلق بفئة البقالة تمت ملاحظة زيادة في متوسط أسعار العجائن الغذائية (+26 بالمائة) وحليب الأطفال (+4.9 بالمائة) والبن المحمص (+1.7 بالمائة) والشاي (+1 بالمائة).

وعلى العكس من ذلك سجلت أسعار ثلاثي مركز الطماطم تراجعا إلى 860 دولارا/طن (-27.6 بالمائة) ومركز الطماطم إلى 1.172 دولار/طن (-19.5 بالمائة) ومضاعف مركز الطماطم إلى 1.331 دولار/طن (-10.2 بالمائة) وكذا البن غير المحمص إلى 2.061 دولارا/طن (-13 بالمائة) والأرز إلى 527 دولار/طن (-10.2 بالمائة) والسكر الأبيض إلى 516 دولار/طن (-1.15 بالمائة).

وبالنسبة للخضر الجافة تمت ملاحظة تراجع في كل من أسعار الفاصولياء الجافة إلى 922 دولارا للطن (-32.7 بالمائة) والبازلاء الجافة إلى 533 دولار/طن (-31.5 بالمائة).

بالمقابل عرفت أسعار العدس عند الاستيراد ارتفاعا إلى 1.078 دولارا/طن (+14.4 بالمائة) والحمص الى 1.151 دولارا للطن (+6.8 بالمائة)، أما بالنسبة للثوم فقد تم شراءه بسعر 1.674 دولارا للطن أي بزيادة تقارب 55 بالمائة.

وفيما يخص الفواكه الطازجة فقد تم استيراد التفاح بسعر 823 دولار/طن (+17.7 بالمائة) والموز ب732 دولار/طن (-0.5 بالمائة).

وفيما يتعلق باللحوم والأسماك فقد تراجعت أسعار لحوم البقر المبردة إلى 3.510 دولارا للطن (-13.7 بالمائة) في حين بلغ سعر اللحوم المجمدة من ذات الصنف 3.000 دولار/طن (-10.38 بالمائة) و1.535 دولار/طن للأسماك المجمدة (-3.1 بالمائة).

من جهة أخرى، تراجع متوسط سعر الاسمنت إلى 64 دولار للطن مقابل 86 دولار/طن (-25.6 بالمائة).

وبلغ عدد الدول التي تمون الجزائر بغبرة الحليب 18 بلدا وتتمثل الدول الخمس الأولى في كل من نيوزيلندا (34.37 بالمائة من إجمالي الواردات) وفرنسا (17.31 بالمائة) والأرجنتين (15.73 بالمائة) وبولونيا (11.02 بالمائة) والاوروغواي (8.97 بالمائة).

وبالنسبة للزيوت الغذائية الخام فقد تم استيراد معظم الكميات لدى ستة (6) متعاملين رئيسيين منها شركة خاصة تتربع على المرتبة الأولى بنسبة 57.54 بالمائة من إجمالي المشتريات.

وفيما يخص واردات السكر الأحمر فان هذه المؤسسة الخاصة ذاتها تبقى تسيطر على واردات هذا المنتوج بنسبة 86.34 بالمائة.

أما بالنسبة للسكر الأبيض فتجدر الإشارة إلى أن نسبة 60.03 بالمائة من إجمالي الكميات المستوردة تمت عبر ست مؤسسات خاصة.

وبخصوص البن غير المحمص فيبلغ عدد المستوردين الأساسيين سبعة (7) متعاملين يمثلون نحو 42 بالمائة من إجمالي الواردات.

  • print