نائب عميد جامعة الجزائر يؤكد شفافية مسابقة الدكتوراه ويصرح لـ "الشروق":

المنسحبون مقصَون أصلا لأنهم سجلوا في غير تخصصهم

date 2016/10/16 views 178 comments 0
  • اتصلنا بالطلبة وأعلمناهم بعدم مطابقة التخصص لمواد الماستر-
author-picture

icon-writer آمال عيساوي

أكد نائب عميد جامعة الجزائر -3- بدالي إبراهيم، بومدين يوسف، أن الطلبة المحتجين على مواد مسابقة الدكتوراه التي أجريت بكل شفافية وفي جو تنظيمي مثالي السيت، هم طلبة قاموا بالتسجيل في تخصص غير تخصصهم الفعلي، حيث دفعوا ملفاتهم في تخصص "تحليل اقتصادي واستشراف" بدل تخصص "الإدارة والمالية والمحاسبة" الذي عرف تسجيل عدد كبير من الطلبة فاق 560.

ونفى نائب العميد نفيا قاطعا أن يكون الانسحاب جماعيا بدليل مئات الطلبة الذين أجروا المسابقة، الذين جاؤوا من مختلف جامعات الوطن وليس فقط جامعة "الجزائر3". وأوضح قائلا: "الجامعة كانت قادرة على إقصاء هؤلاء الطلبة من البداية بحكم أن حظوظهم قليلة جدا في تخصص "تحليل اقتصادي واستشراف" لأن مواد المسابقة التي تحدد حسب المسار التعليمي في الماستر ليست نفسها وتخصص "الإدارة والمالية والمحاسبة" هو الأنسب لهم. وتعاملنا منذ انطلاق التسجيلات بكل شفافية ووضوح بدليل أن إحدى المترشحات المقصيات في القائمة الأولى تواصلت معنا وأشارت إلى عدم استفادتها من التعليمة الوزارية رقم 545 الصادرة في 2 جوان 2016 التي تقضي بتوسيع الاختصاص وتم تدارك الأمر وتوسعت القائمة من 129 إلى 193 في نفس اليوم".

وأضاف: "نملك كل محاضر إجراء المسابقة واللجنة العلمية التي درست الملفات والطعون المتكونة من عميد الجامعة ورؤساء اللجان العلمية ورئيس المجلس العلمي ورؤساء المشاريع".

  • print