فيما أغلق البعض منهم الطريق للمطالبة بالأمن

"حرب شوارع" بين المرحلين الجدد وسكان السباعات بالرويبة

date 2016/10/16 views 2869 comments 4
author-picture

icon-writer سعيد باتول

صحافي بجريدة الشروق مكلف بالشؤون المحلية

أغلق العشرات من سكان حي الموايسية الموجود بمنطقة السباعات ببلدية الرويبة، الطريق الوطني رقم 61 الرابط بين العاصمة وبومرداس والطريق الولائي الرابط بين الرويبة وخميس الخشنة، الأحد، للمطالبة بنقل المرحلين الجدد إلى حي 550 مسكن ووضع حد لحالة اللاأمن التي يشهدها الحي منذ أشهر.

وتسبب الاحتجاج في توقيف حركة المرور أمام المركبات وازدحام شديد، بعدما أغلق السكان الطريق تحديدا بالمكان المسمى القدحية ببلدية الرويبة، معبرين في ذات الوقت عن غضبهم الشديد من حالة اللاأمن التي تسود المنطقة خلال الأشهر القليلة الماضية وتحديدا بعد ترحيل سكان الحي القصديري الكروش إلى الموقع السكني الجديد 550 مسكن، خاصة بعد تسجيل مشاداة مسلحة آخرها الليلة الماضية.

وطالب المحتجون بطرد المرحلين الجديد ومنعهم من الدراسة بالمؤسسات التربوية التي تقع بالحي وكذا حرمانهم من ممارسة النشاط التجاري بعين المكان، مبررين قرارهم بالتصرفات التي تصدر عن هؤلاء.

خلفية الاحتجاج -حسب مصادر محلية- تعود إلى وقوع شجار عنيف بين شاب من الحي الجديد وآخر من الحي القديم بسبب توجيه إشارة البواخر إلى إحدى العمارات بحجة الاحتفال بحفل زفاف أحد سكان الحي القديم، قبل أن يتطور الوضع إلى نشوب حرب شوارع شارك فيها العشرات من أبناء الحيين واستعملت فيها الأبواق والأسلحة البيضاء، ما استدعى تدخل مصالح الأمن والدرك لتوقيف المتورطين في أعمال الشغب.

وسجلت المشادة المسلحة سقوط عشرات الجرحى في صفوف الطرفين، وسط تهديدات من كل طرف بمواصلة الاعتداءات على الآخرين، ما أدى بسكان حي المواتسة إلى غلق الطريق للفت انتباه المسؤولين من أجل التدخل وإيجاد حل سريع لتدهور الوضع الأمني بالمنطقة، بعد تمادي المرحلين الجدد حسب محدثينا في الاعتداء على أبنائهم.

  • print