من أجل تقاضي المنحة

مجاهد يزوج زوجته لعمه الشهيد

date 2016/10/18 views 1988 comments 5
author-picture

icon-writer كاهنة. إ

مثل بمحكمة الاستئناف بمجلس قضاء بومرداس، الثلاثاء، مجاهد في السبعينات من العمر، بعد ما قام بتزويج "زوجته" لعمه الشهيد لأجل تقاضي منحة أرامل الشهداء، وهو ما جعل ممثل الحق العام يلتمس للمتهم وابنه الإبقاء على عقوبة 03 سنوات حبسا التي أدانتهما بها المحكمة الابتدائية.

حيثيات هذه القضية الخطيرة، بطلها مجاهد إبان حرب التحرير،  أغواه المال لتزوير وثائق إدارية وانتحال صفة على مستوى محكمة بئر العاتر بولاية تبسة، حيث قام هذا الأخير بتزوير الوثائق بأن عمه الشهيد الذي استشهد بفرنسا سنة 1958، بعد ما سافر إليها بعد الفرار عبر الحدود التونسية، متزوج وقدم وثائق زوجته على أنها هي أرملة الشهيد حتى يتقاضى منحة، في وقت تمكن من تزوير شهادة حياة أرسلها إلى الشركة الفرنسية التي كان عمه يشتغل بها، وأكمل جميع الاجراءات وبدأ يتقاضى أيضا منحة بالعملة الصعبة عبر حساب بنكي فتحه باسم الضحية دائما. لتتبين بعد سنوات خيوط الجريمة التي راح ضحيتها شهيد وبطلها ابن أخيه المجاهد، عندما توفي شقيق هذا الأخير وباشرت ابنته إجراءات الفريضة لتقسيم التركة أين اتضح أن عمها الشهيد متزوج في وقت أكد أقرباؤه أنه غير متزوج وغادر الجزائر واستشهد بفرنسا وعمره لا يتجاوز 25 سنة، ليلتمس ممثل النيابة تسليط عقوبة ثلاث سنوات للمتهم وابنه الذي شاركه الجريمة، في وقت أكد هذان الأخيران أن الدعوى كيدية.

  • print