العملية تمّ اكتشافها عقب حجز 2600 قرص مهلوس

التحقيق مع 10 أطباء وصيادلة بتهمة الترويج والمتاجرة بالأقراص المهلوسة

date 2016/10/19 views 3559 comments 2
  • توقيف شبكة جهوية تقودها امرأة بمدينة عزابة..
author-picture

icon-writer أحمد زقاري

أحالت عناصر فرقة الشرطة القضائية، بأمن دائرة عزابة شرقي سكيكدة، عشية الثلاثاء، 14 شخصا، تتراوح أعمارهم ما بين ال24 وال59 عاما، بينهم أطباء وصيادلة، عاملون عبر إقليم الولاية سكيكدة، على السيد قاضي التحقيق لدى محكمة عزابة الابتدائية، عن تهم تتعلق بتكوين عصابة للترويج والمتاجرة بالأقراص المهلوسة.

وبحسب مصادر الشروق، فان عناصر الشرطة القضائية بأمن الدائرة، وعلى اثر معلومات وردت إليهم، بخصوص نشاط مشبوه لبعض الشباب من أبناء مدينة عزابة بينهم امرأة في عقدها الثالث من العمر، تم التحرّك ومباشرة تحريات وتحقيقات في القضية، قبل أن تنجح ذات المصالح في الإطاحة بعناصر هذه الشبكة متلبسين بحيازة 2600 قرص مهلوس من مختلف الأنواع، إلى جانب غلاف مالي قدره 26 مليون سنتيم من العملة الوطنية، وبعد تحويل المعنيين وعددهم ثلاثة شبان تتراوح أعمارهم ما بين ال24 وال36 سنة رفقة امرأة في عقدها الثالث على مقر الأمن ومباشرة التحقيقات الأمنية معهم، تبيّن أنهم يعملون بالتنسيق مع عدد من الأطباء والصيادلة بمختلف نقاط الولاية، ليتم تمديد إقليم الاختصاص خارج دائرة عزابة، وتوقيف عدد من الصيادلة والأطباء، وتبث أنّ أفراد هذه العصابة يقومون باستغلال الوصفات الطبية وبطاقات الشفاء خاصة بأولئك الأشخاص الطاعنين في السنّ قصد الحصول على كميات كبيرة من الأقراص المهلوسة والمتاجرة بها، في الأوساط الشعبية والشبانية بمدينة عزابة وخارجها.

  • print