ترقبوه يوميا على الساعة السادسة مساء

مسلسل "إليف" باللهجة الجزائرية ابتداء من هذا السبت على قناة "الشروق"

date 2016/10/19 views 5021 comments 9
  • الخطوة تلقى صدى لدى الجمهور الجزائري.. وقنوات تستنسخ الفكرة!
author-picture

icon-writer رابح. ع

تشرع قناة "الشروق العامة"، اعتبارا من هذا السبت، الموافق لـ 22 أكتوبر، في بث أولى حـلقات المسلسل التركي المدبلج إلى اللهجة الجزائرية "إليف"، في خطوة رائدة وأولى من نوعها ستُحسب لـ"الشروق". مع التذكير بأن قـسم البرمجة اختار توقيتا مناسبا لبث المسلسل ألا وهو السادسة مساء من كل يوم.

هذه الخطوة الجريئة التي اتخـذتها "الشروق" فـي دبلجة أول عـمل تركي إلـى العامية الجزائرية، يبدو أنها لم تلق صداها لدى عموم الجمهور الجزائري فحسب، بل لدى بعض القنوات الجزائرية الخاصة التي سارعت إلى تجسيد الفكرة ذاتها، لتبقى"الشروق" بذلك المدرسة والمنهج على كل الأصعدة وهو ما يسعدنا طبعا. 

مساعي "الشروق" سوف لن تتوقف في تقديم الأفضل والأنجع لمشاهديها، بدليل  ما ستحتويه الشبكة البرامجية الجديدة التي سنعلن عنها في غضون الأيام القليلة المقبلة، والتي ستحمل من المفاجآت ما تجعل المشاهد مشدودا لشاشتنا دائما، فإلى جانب البث الرقمي والنوعي للصوت والصورة، سيجد المتتبع لقنوات "الشروق" برامج منتقاة بما يجّسد المفهوم الحقيقي للم شمل العائلة الجزائرية. 

ويُعد مسلسل "إليف" واحدا من المفاجآت العديدة التي ستتعزز بها مجموعة قنوات "الشروق" خلال الشبكة البرامجية الجديدة 2016/ 2017، في انتظار الآتي من أضخم الأعمال والبرامج والمسابقات والنقل الحي لمباريات الدوري الأوروبي لكرة القدم وغيرها الكثير. ولأن بث مسلسل تركي باللهجة الجزائرية يُعد مغامرة وخطوة مهمة لا تستطيع الأخذ بزمامها سوى قناة بحجم "الشروقTV"، كان لزاما أن تكون هذه "الخطوة" من شاشتنا أولا لتصبح تقليدا لدى غيرنا !!.

يذكر أن قصة "إليف"، تروي في 189 حلقة، حكاية فتاة تحيا في إحدى القرى التركية، طموحها الانتقال إلى مدينة إسطنبول لإنهاء دراستها الجامعية وتحقيق حلمها في أن تصبح طبيبة، إلا أن والدها يكبح حلمها بإرغامها على الزواج من أحد أعيان القرية، فتهرب إلى إسطنبول، أين تلتقي بالشاب العسكري الذي أنقذها من الموت، وهناك تنشأ بينهما قصة حب.. لتتوالى الأحداث بعدها.

  • print