نال جائزة أفضل إنتاج بين 51 دولة مشاركة

فيلم جزائري ينصر فلسطين في مهرجان نيودلهي ويحقق المفاجأة!

date 2016/11/17 views 4891 comments 3
author-picture

icon-writer سيد احمد فلاحي

نجح أعضاء الفيلم الجزائري القصير المعنون بـ"السلام" في خطف الأضواء خلال مشاركتهم الأسبوع المنصرم، في فعاليات الطبعة الخامسة للمهرجان الدولي للفيلم بنيو دلهي الهندية، بفضل العمل الذي قدَموه في منافسة قوية شاركت فيها 51 دولة.

تعد الجزائر البلد العربي الوحيد المشارك في التظاهرة، كما أن فكرة الفيلم في حد ذاتها  تتمثل في الدفاع عن القضية الفلسطينية، حيث أكد منتج الفيلم العكرمي عبد القادر الذي تقمَص دور البطولة أن العمل الذي أخرجه سريج عبد الحميد، وكتب نصه باهي ريمة، وفتوحي فريد، يروي قصة سجين فلسطيني أبكم يتعرض لشتى أنواع التعذيب على يد أفراد من الجيش الإسرائيلي، ومن شدة التعذيب ينطق السجين كلمة سلام، وتطير في الأجواء حمامة بيضاء وسط ذهول كل من حضر في قاعة التعذيب إلى أن تحط على علم فسلطين في لقطة تقشعر لها الأبدان، ورغم أن الفيلم صامت ولا يحتوي سوى على دقيقتين من الزمن، إلا انه تمكن من إيصال الرسالة للشعوب الحاضرة مفادها، ان الشعب الفلسطيني يتوق للسلام والأمان، مثله مثل باقي الشعوب التي تنعم بالسلام والطمأنينة.

وقد نال العمل جائزة أحسن إنتاج، في حين توج  بالمرتبة الأولى فيلم أمريكي، العمل شاركت فيه وجوه شابة خريجة المسرح بينهم كنز خبار عبد الكريم، المطربة بن كاملة مرسلية، هواري مداح، درفوف مصطفى، عجرودي نسيم، اما مهمة  التصوير فعادت لمزاري عبد القادر، والمؤثرات الخاصة لميمون فاطمة الزهراء، في حين كاتبة المخرج فهي لمجادي خيرة. ويحضر نفس الطاقم لتصوير فيلم مطول معنون بـ"قضية رقم 122" يعالج موضوع الجريمة المنظمة، وقد وافقت وزارة الثقافة على العمل الفني، غير ان العائق الوحيد هو المشكل المادي، كون العمل يتطلب ميزانية معتبرة، لتشريف الجزائر مجددا والمشاركة بالعمل في مهرجانات عالمية، ويطالب المنتج في هذا الصدد بمده بيد المساعدة من طرف الفاعلين.

  • print