عوراتنا التي لا تغطّيها الثلوج!

date 2016/11/17 views 2066 comments 0
author-picture

icon-writer بريشة: باقي بوخالفة

في بلد البترول والغاز، يدرس أبناؤنا في غرف مكيفة ومضبوطة عند الدرجة الصفر، ويواجهون أهوالا عظيمة قبل وصولهم إلى المدارس ،طرق مهترئة وشوارع تتحول مع كل زخة مطر إلى مستنقعات ومطبّات عظيمة، ليس لأنها لم تهيأ، ولكن لأن مسؤولا فاسدا أعطى المشروع إلى مستثمر أفسد منه وكلاهما تحالفا ضد المواطن المغبون الذي يخوض معارك يومية من أجل الحصول على حصته من ضروريات الحياة...

  • print