قروي في المدينة!

date 2016/11/17 views 2066 comments 0
author-picture

icon-writer بريشة: أيوب

رحم الله الممثل القدير حسن الحسني، الذي مثّل دور القروي في المدينة إذاعيا وتلفزيونيا، وكان في كل مرة، يقدم براءة أهل القرى، الذين يريدون إضافة في حياتهم، بانتقالهم إلى المدينة، ولكنهم بمجرد أن يصطدموا بالواقع الصعب، حتى يعودوا إلى أرضهم وفلاحتهم.

ولكن في قصة المجلس الشعبي الوطني، بعض النواب الجدد وبعض النائبات أيضا، احتاطوا للمفاجآت التي قد تصادفهم، فباشروا قطع علاقتهم الدبلوماسية والثقافية والعاطفية والفلاحية نهائيا مع أهل الدشرة، بداية من تغيير أرقام هواتفهم النقالة، وتغيير لباسهم وسياراتهم، وأصدقائهم في انتظار الانتقال إلى عملية التجميل الكبرى التي قد تعني نفخ الشفاه والجيوب والحساب البنكي، وحتى تغيير الزوجة، وفي أحسن الأحوال وألطفها دخول عالم مثنى وثلاث ورباع.

بعضهم يطبق مقولة لكل مقام مقال، والبعض الآخر أقنع نفسه بأن وقته ليس ملكا له، فما بالك بمعارفه القدامى، وفي كل الأحوال، فإن مبنى زيغود يوسف، هو مكان للراحة أو مبنى للاستجمام، أو دعونا نقولها صراحة ملتقى لعقد الصفقات، ولكم أن تتخيلوا الصفقات.. كما تشاؤون.

زميل سأل برلمانيا جديدا عن مشروع عمله خلال العهدة الجديدة؟.. الرجل لم يجب.. وبإمكانكم الآن أن تنطلقوا في الضحك والقهقهة إلى غاية ربيع 2022 !

  • print