أنا جائع !

date 2016/11/20 views 59 comments 0
author-picture

icon-writer مراد المنصور

محق زعيم تاج، حين وصف خطابات المعارضة بالسوداوية، فقد أكثرت الكلام حول الجوع في قانون المالية الجديد، حتى أخافت الوزراء، فلم يتنازلوا عن سوى عشر رواتبهم، بينما البرلمانيون، صار التخفيض من أجورهم قضية حياة أو موت!

نعم، كان الوزراء والبرلمانيون سيتنازلون عن نصف رواتبهم، لولا تحذير المعارضة من الجوع في السنة الجديدة، وهذا ما جعل نواب المعارضة يكتفون فقط بالصور عند معارضتهم قانون المالية، ولم يرفضوا مثلا أخذ رواتبهم، لهذا أي دعوة إلى التنازل عن الراتب ستقابل بالرفض، فالجوع قادم، وتصور الجميع في شهر رمضان القادم، واقفين في طابور بمن فيهم الوزراء، لأخذ حقهم من القفة!

أتمنى فقط، ألا يحدث لنا مثل ذلك المحتاج، الذي تسلل إلى حديقة فيلا أحد الأغنياء، وراح يأكل الحشيش، معتقدا أنه حين يراه صاحبها يعطيه بعض المال، فلما رآه سأله عن سبب قيامه بذلك، أجابه: أنا جائع، فقال له: كل من هنا، واحذر أن تفسد الحشيش!

  • print