عبد الرؤوف ما يزال بالمستشفى

توقيف 3 متورطين في فقدان مناصر بصره بملعب 5 جويلية

date 2016/11/25 views 4928 comments 7
author-picture

icon-writer نوارة باشوش

صحافية بجريدة الشروق اليومي مختصة بالشؤون الوطنية والأمنية

أوقفت مصالح الشرطة 3 أشخاص تورطوا في قضية الضرب والجرح العمدي المفضي إلى عاهة مستديمة ذهب ضحيته، مناصر فريق مولودية الجزائر الذي فقد عينه بمدرجات ملعب 5 جويلية، أثناء المقابلة التي جمعت فريقي شباب بلوزداد مولودية العاصمة بسبب إصابته بـ"السينيال".

وحسب المعلومات المتوفرة فمباشرة بعد الحادث وبعد التحريات التي قامت بها عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن المقاطعة الإدارية للشراقة، وباستعمال أجهزة المراقبة الموضوعة بالملعب، تم توقيف المشتبه فيه الرئيسي، حيث اتضح، أنه من بين المشتبه فيهم، عون مكلف بالتأمين والتنظيم داخل المنشأة الرياضية، إلى جانب عون آخر مكلف من إدارة أحد الفريقين، بالتنظيم داخل الملعب، حيث سهلوا دخول ألعاب نارية متمثلة في "سينيال" إلى المدرجات.

وحسب التحريات فالمناصر كان جالسا بالمدرج العلوي رقم "21" وتلقى ضربة مباشرة بعد أن أطلق مناصر آخر للمولودية "سينيال" من المنعرج الخلفي، حيث انحرف عن مساره واتجه صوب المدرجات العلوية، وأصاب المناصر عبد الرؤوف على مستوى العين، استوجب نقله إلى مستشفى مصطفى باشا، أين لا يزال عبد الرؤوف يرقد بالمستشفى.

...وامن العاصمة ينضم زيارة تضامنية معه

بادرت خلية الاتصال والعلاقات العامة لأمن ولاية الجزائر، وبالتنسيق مع مصالح الأمن للمقاطعة الإدارية بالشراقة، وممثل عن المصلحة الولائية للأمن العمومي، بزيارة تضامنية لفائدة مناصر مولودية العاصمة "بهلول عبد الرؤوف"، الذي أصيب خلال مباراة فريقي مولودية الجزائر وشباب بلوزداد، وذلك للاطمئنان على صحته ورفع معنوياته ومواساته والدته.

  • print