دعا إلى التقارب مع الأفلان لمصلحة الوطن..

أويحيى: الإقتراض من الشعب حتمي بدل اللجوء لصندوق الأفامي!

date 2016/11/27 views 9653 comments 54
author-picture

icon-writer طاهر حليسي

مراسل صحافي ومدير مكتب الشروق بولاية باتنة

وجه أحمد أويحيى الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، مساء السبت، رسائل "قوية" من أجل التقارب مع جبهة التحرير الوطني، خلال مداخلته في اللقاء التنظيمي المغلق بباتنة. وقال أويحيى أن "من كانوا بالأمس جيراننا هم اليوم أبناء عمومتنا وسيصيرون في المستقبل القريب إخواننا من أجل المصلحة الوطنية"، في وسم جديد للعلاقة مع جبهة التحرير الوطني التي مرت بمعارك باردة في عهد المستقيل سعيداني.

ودافع الأمين العام للأرندي عن الإجراءات الجديدة المتضمنة في قانون المالية التكميلي ومنها الزيادة باثنين في المائة في الرسم على القيمة المضافة، معتبرا أن "الاقتراض من الشعب حل حتمي بدل اللجوء لصندوق النقد الدولي مادام الشعب يستفيد من خدمات مجانية في التعليم والصحة والسكن"، مشبها الدولة بالوالد المعيل الذي تناقصت مداخيله ما يضطره لضبط نفقاته عن أولاده.

وكشف أويحيى عن إجراء تنظيمي متعلق بالقائمة الانتخابية لولاية باتنة، حيث ستنجز على المستوى المحلي وتعرض على المجلس الولائي للبت فيها، داعيا إلى ضرورة مراعاة التوزيع المناطقي والجغرافي العادل أو وعاء العرش بالتفسير المحلي، وتدوير المناصب المكتسبة في الانتخابات المحلية بطريقة متوازنة.

  • print