مدير سونلغاز:

إجراءات ردعية جديدة ضد سارقي الكهرباء

date 2016/11/28 views 8917 comments 16
author-picture

icon-writer نوارة باشوش

صحافية بجريدة الشروق اليومي مختصة بالشؤون الوطنية والأمنية

أعلن مصطفى قيتوني الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز، الإثنين، عن اتخاذ إجراءات ردعية جديدة ضد سارقي الكهرباء من خلال تحويلهم إلى الجهات القضائية، مع تأسيس مؤسسة سونلغاز كطرف مدني للمطالبة بتعويضات مادية ومعنوية، مؤكدا على أن الربط العشوائي وسرقة الكهرباء يتسبب في هدر 22 بالمائة من الطاقة الكهربائية المنتجة سنويا.

وأوضح قيتوني أن نسبة الخسارة بسبب الربط غير القانوني بشبكات الكهرباء ظلت تراوح مكانها رغم القضاء على العديد من الأحياء الفوضوية، وهو ما يفسر استمرار الغش لذلك لجأت مؤسسة سونلغاز إلى تحويل المخالفين إلى العدالة وقال إن سرقة الكهرباء تعد من أكثر أسباب الأعطاب المسجلة على مستوى الأحياء السكنية كما تعرض المخالفين إلى الموت المحتم في حال وقوع أي خطأ أثناء الربط.

وتطرق قيتوني في تصريحاته للإذاعة الوطنية إلى استثمارات سونلغاز ضمن الطاقات المتجددة، مؤكدا أنها ليست بالأمر الجديد وإنما هي إستراتيجية تمتد منذ الثمانينات وقال: "بلغنا اليوم نسبة إنتاج 43 ميغاواط من الطاقة الشمسية وهي حاليا ضمن الشبكة الكلاسيكية وأن هذه التجربة أثبتت قدرة الكفاءات الجزائرية".

وأضاف: "لدينا مشاريع لإنتاج 4000 ميغاواط من الطاقة الشمسية آفاق 2020 و500 ميغاواط من طاقة الرياح"، موضحا أن دفتر الشروط جاهز على مستوى وزارة الطاقة.

  • print