بعد اختيارها "أحكي حكايتك" منبرا وحيدا للإطلالة منه.. نكّاع لـ "الشروق":

لم أتوقع كل هذا النجاح لحلقة أحلام مستغانمي.. وقراؤها اتصلوا بي يبكون!!

date 2016/11/28 views 3380 comments 9
  • إعلاميون كبار كمدني عامر وخديجة بن قنة ورابح فيلالي اتصلوا بي وهنأوني
  • يكفيني أن أحلام من متابعات برنامجي وهذه لوحدها شهادة تضاف لسجلي المهني
author-picture

icon-writer رابح / ع

لا يزال الصحفي يوسف نكّاع، مقدم برنامج "أحكي حكايتك" على قناة "الشروق TV"، يحصد نجاح اللقاء "الحصري" الذي صوّره مؤخرا مع الروائية الجزائرية أحلام مستغانمي، المعروفة بعزوفها عن الاطلالات الإعلامية والتلفزيونية على حد سواء، حيث لقيت المقابلة التي عرضت على مدار جزأين مشاهدات عالية جدا وأثارت ردود فعل إيجابية، خاصة وسط قراء "سيدة الرواية".

وكان "نكّاع" قد كتب مباشرة بعد إذاعة الجزء الثاني والأخير من لقائه مع أحلام مستغانمي، تدوينة جاء فيها: "أحيانا يكون المورال زيرو، وفجأة تصلك رسالة مـن قامة إعلامية كبيرة مثل الأستاذ الإعلامي والكاتب رابح فيلالي من 

قناة "الحرة".. فتصبح مسرورا ومبتهجا مثل طفل صغير شكرًا أستاذ". 

ونشر "يوسف" إطراء "فيلالي" الذي جـاء فـيه: "عـزيزي يوسف.. حـوارك مع الغالية أحلام مستغانمي كان عميقا وجميلا وجزائريا خالصا في معانيه وروحه المعلنة والصامتة.. أتمنى لك المزيد من النجاحات التي تليق بطيبتك وعمقك البهي.. موفق دائما يا عزيزي".

في السياق، تحدث "نكّاع" مطولا لـ "الشروق" عن الصدى الكبير والقوي الذي حققه الجزء الأول والجزء الثاني من حواره مع "مستغانمي". لافتا أن الاتصالات والرسائل النصية لم تتوقف منذ بث الجزء الأول، وأن قراء كُثر اتصلوا به وهم يذرفون الدموع والأوجاع لما تحدثت عنه أديبتهم المفضّلة أحلام، عدا ورود اتصالات ورسائل نصية "SMS" من إعلاميين كبار كمدني عامر وخديجة بن قنة: "بكل صراحة.. لم أكـن أتوقع كـل هـذا النجاح وهذه الضجة، مع العلم أن الحلقة الثانية من حواري مع القامة أحلام، كانت أكثر سخونة من خلال اعترافاتها الجريئة التي صدمت المشاهدين؟؟". ليضيف: "اسمح لـي أن أشكر سيدة الرواية السيدة أحـلام مستغانمي لاختيارها منبر برنامج "أحكي حكايتك" لتطل من خلاله.. يكفيني بأنها من متابعات برنامجي وهذا بحد ذاته شهادة كبيرة تضيئ سجلي المهني، كما أن أحلام وقبل بث الجزء الأول من اللقاء، عبّرت لي عن ثقتها الكبيرة في شخصي وفي قناة "الشروق"، مشيرا أن "مستغانمي" كانت راضية عن الحوار وعن جل ردود الفعل من حوله.

  • print