الأمن استرجع قرابة مليار سنتيم من المسروقات

طفل يقود عصابة تحترف سرقة المتاجر بالطارف

date 2016/11/28 views 1381 comments 0
author-picture

icon-writer س. ك

تمكنت الفرقة الجنائية بأمن ولاية الطارف، الأحد، من الإطاحة بعصابة خطيرة مختصة في سرقة المحلات التجارية، عن طريق استخدام طرق جديدة في كسر الأقفال بواسطة مناشير كهربائية، العصابة يتزعمها طفل في سن الرابعة عشر، وتتكون من أربعة أشخاص، بقية أفرادها في العقدين الثاني والثالث من العمر، وينحدرون من ولايتي الطارف وعنابة، واستطاعت ذات المصالح استرجاع غالبية المسروقات المتمثلة في كمية كبيرة من الملابس والأحذية الرياضية وكذا أجهزة تلفزيون وألعاب الفيديو إيكس بوكس، والتي قارب ثمنها المليار سنتيم، ومن خلال معالجة هذه القضية تم فك لغز 4 سرقات سابقة، قيّدت ضد مجهول.

وقائع القضية، حسب المكلف بالإعلام لدى أمن الطارف، بدأت بعد تلقي مصالح الشرطة القضائية بأمن ولاية الطارف، شكوى من طرف أحد المواطنين، عن تعرض محله التجاري لبيع الملابس الجاهزة الخاصة بالرجال الواقع بمدينة الطارف، للسرقة، من طرف مجهولين، ففتحت عناصر الفرقة، تحقيقا في القضية، وبعد إجراء المعاينة الميدانية وبالاستعانة بنظام التعرف الآلي للبصمات، تمكنت من التعرف على هوية الفاعلين البالغين، وبعد تكثيف الأبحاث والتحريات عن المشتبه فيهم، قامت بتوقيفهم، ومن خلال عمليات تفتيش منازل المعنيين بعد الحصول على إذن بالتفتيش من الجهات القضائية المختصة تم العثور على جميع المسروقات والتي كانت مخبأة ومقسمة على منزلين، أحدهما منزل الطفل المتورط، لتسترجع بذلك كل المسروقات وتنجز ذات المصالح ملفات قضائية في حق جميع أفراد الشبكة الأربعة. 

عناصر الفرقة ومن خلال نتائج التحري التي توصلت إليها بخصوص قضية السرقة والوسائل التي تستخدمها عناصر العصابة في تنفيذ عملياتها الإجرامية، جعلتها تفتح ملفا آخر خاصا بـ4 سرقات أخرى لمحلات تجارية بمدينة الطارف حدثت سابقا وسجلت ضد مجهول، حيث تأكدت من تورط نفس العصابة في سرقة هذه المحلات التجارية باستخدامها لنفس الوسائل وبذات الطريقة المستعملة في كسر الأقفال، وعليه قامت عناصر الشرطة بإضافة عنصر التعدد في قضية السرقة، ليتم تقديم المعنيين أمام الجهات القضائية المختصة لدى محكمة الطارف نهار أمس، عن قضية تكوين جمعية أشرار بغرض ارتكاب جنايات السرقة المقترنة بظرف الليل والتعدد، والكسر واستعمال مركبة، والمشاركة والإخفاء، حيث صدر في حق اثنين من أفراد العصابة رقابة قضائية من بينهما الطفل القاصر، في حين صدر أمر إيداع في حق الاثنين الآخرين.

  • print