وجه رسائل إلى المغرب من بوابة ملتقى تصفية الاستعمار.. لعمامرة:

استقلال إفريقيا غير مكتمل ما لم تقرر الصحراء الغربية مصيرها

date 2016/11/29 views 14165 comments 62
author-picture

icon-writer حسان حويشة

صحافي بجريدة الشروق اليومي، متابع للشؤون الإقتصادية والوطنية

أوضح وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي أن استقلال إفريقيا يبقى غير كامل ما لم تقرر الصحراء الغربية مصيرها. وأشار إلى أن مسح ديون الدول الإفريقية كان رغبة من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في التخفيف عنها ومساعدتها في دفع التنمية والتطور الاقتصادي.

وأوضح لعمامرة، الثلاثاء، خلال افتتاح أشغال الملتقى الدولي حول دور الجزائر في تصفية الاستعمار في القارة الإفريقية بفندق الأوراسي، أن مسح الديون كان مبادرة من الرئيس لتخفيف المديونية عن الدول الإفريقية، رغبة من الجزائر في دعمها ومساعدتها على التطور الاقتصادي.

ووجه لعمامرة رسائل مشفرة إلى الملكة المغربية بعيد موقعة مالابو، حين دعا في كلمته الافتتاحية للملتقى، الشعوب الإفريقية إلى التضامن من أجل تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية وتمكين الصحراويين من تقرير مصيرهم.

وبدا واضحا من كلام لعمامرة أن مرماه محدد وهو المناورة الفاشلة الأخيرة للمملكة المغربية في القمة الأفرو عربية بمالابو، حين شدد وربط بين ضمان حق الشعوب في تقرير المصير باستكمال وضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

وقال لعمامرة في هذا الإطار: "استكمال تصفية الاستعمار في القارة الإفريقية وضمان حق الشعوب في تقرير مصيرها بكل معاني هذا الحق، لا يتأتى إلا عن طريق تضامن الشعوب الإفريقية مع بعضها البعض والوقوف إلى جانب القضية الصحراوية وفق الأسس والمرجعيات النضالية والشرعية الدولية". 

  • print