يمكن أن تشكل خطرا حقيقيا على أمن بلادنا

سلطة الضبط تحذر من البرامج الدينية التي تدعو إلى التعصب والتطرف

date 2016/11/29 views 1079 comments 26
author-picture

icon-writer سعيد باتول

صحافي بجريدة الشروق مكلف بالشؤون المحلية

حذرت سلطة ضبط السمعي البصري جميع المؤسسات السمعية البصرية من محتوى البرامج التي يتم بثها، سواء كانت منتجة محليا أم مستوردة، التي من شأنها زرع وتغذية كل أنواع التعصب والتطرف.

وأوضحت السلطة في بيان لها أنها "تحث بشدة، وتحت طائلة العقوبات المنصوص عليها قانونا، جميع المؤسسات السمعية البصرية، العمومية منها والخاصة، على التحلي باليقظة التامة للقضاء على التشدد والكراهية وعدم التسامح في البرامج التي يتم بثها، سواء كانت منتجة محليا أم مستوردة، التي من شأنها زرع وتغذية كل أنواع التعصب والتطرف".

ولاحظت السلطة أن "البرامج الدينية بالمشهد السمعي البصري يغلب على محتوياتها اليوم انحرافات ظلامية، بالنظر إلى خطابات العنف التي تؤسس لعدم الاستقرار والفتنة والتفكك الاجتماعي، ما من شأنه أن يشكل خطرا حقيقيا على أمن بلادنا". وأبرزت أن "هذا الخطاب كثيرا ما ترافقه فتاوى تصدر عن أشخاص نصبوا أنفسهم دعاة، دون تكوين يؤهلهم لتحمل المسؤولية التي تتطلب صدق النية واليقظة وعدم الاستغلال من طرف الغير".

  • print