حاضرة بقوة في الاتحاد العربي الإفريقي للإعلام الرقمي

الجزائر تفتكّ 3 مناصب في السودان

date 2017/02/04 views 10219 comments 4
author-picture

icon-writer كامل الشيرازي

صحافي بموقع الشروق أونلاين

افتكت الجزائر بالسودان، ثلاثة مناصب في الاتحاد العربي الإفريقي للإعلام الرقمي، حيث حاز ممثلو الجزائر على ثقة المؤتمرين، إذ جرى انتخابهم كنائب رئيس الاتحاد، فضلا عن نيلهم عضوية المكتب التنفيذي ورئاسة لجنة الحريات وحقوق الإنسان.

برسم المؤتمر العام التأسيسي للاتحاد العربي الافريقي للإعلام الرقمي الذي انعقدت فعالياته على مدار يومين بالخرطوم، ووسط مشاركة 25 دولة عربية وافريقية. وتم الإعلان عن ميلاد الإتحاد العربي الافريقي للإعلام الرقمي الذي سيتم اعتماده على مستوى جامعة الدول العربية والإتحاد الافريقي.

واستنادا إلى معطيات توافرت لـ "الشروق أون لاين"، فإنّ الموعد الذي حُظي برعاية مساعد رئيس الجمهورية السودانية المهندس "ابراهيم محمود حامد"، شهد حضور وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السودانية د. "تهاني عبد الله" وعدد من كبار الوزراء والمسؤولين السامين في السودان، إضافة إلى كوكبة من المهتمين والخائضين في الإعلام الرقمي.

وتقاسمت الجزائر والعراق منصبي نائب الرئيس، حيث انتخب الصحفي "عبد الرحمان شماني" نائبا للرئيس مكلفا بالدول الإفريقية، والعراقي "ثائر الموسوي" نائبا للرئيس مكلفا بالدول العربية، كما حازت الجزائر أيضا على عضوية المكتب التنفيذي ورئاسة لجنة الحريات وحقوق الإنسان.

وضمت اللجان المتخصصة التي تدخل في هياكل الاتحاد وينتخب رؤسائها في الجمعية العامة، لجنة الدراسات والتشريعات القانونية برئاسة د. "جميلة السماك" من مملكة البحرين، ولجنة الأنشطة والفعاليات التي ترأسها "شيخة التركي" من قطر، ولجنة المعلوماتية والتكنولوجيا التي أسندت لـ "عبد الله الشرع" من مملكة الأردن، ولجنة الإعلام والاتصال التي يرأسها الدكتور "أمجد البصيري" من السودان.

وانتخب لرئاسة لجنة العلاقات الدولية "حسن جمعة" من العراق، بينما ترأس الموريتاني "يحيى بابي" لجنة الشباب والرياضة، والعماني "عبد الله العجمي" رئيسا للجنة التعليم والثقافة، بينما تولى السعودي "أسامة الزهراني" والتونسية "مونيا القصري" رئاسة لجنتي تعزيز المحتوى الرقمي العربي والمرأة والطفل والأسرة، تواليا. 

هذا، وصوتت الجمعية العامة التأسيسية بالإجماع على القانون الأساسي للاتحاد، بالإضافة إلى انتخاب أعضاء المكتب التنفيذي ورؤساء اللجان الهيكلية للاتحاد، وتمت مناقشة العديد من أوراق العمل المقدمة من طرف الأعضاء، فضلا عن عرض تجارب الدول في ميدان الإعلام الرقمي.

وتوّجت أشغال المؤتمر انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية للجمعية التأسيسية، الوزيرة السودانية السابقة المهندسة "عزة عمر عوض الكريم" رئيسا للاتحاد العربي الافريقي للإعلام الرقمي.

 

حزمة رهانات

يسعى الاتحاد إلى الاستفادة من الإعلام الرقمي لتحقيق أهداف الألفية وتحقيق التنمية المستدامة للمجتمعات العربية والإفريقية، بالإضافة إلى العمل على نشر الوعي وسط الشباب وتعريفهم بالمخاطر التي تواجههم وتحيط بهم، وجعل الإعلام الرقمي مصدرا أساسيا في نقل المعلومة الصحيحة في المجتمعين العربي والإفريقي. 

ويهدف الإتحاد أيضا إلى إعداد كوادر شابة وتنشئتها بما يساهم في تعزيز القيم الإنسانية من خلال استفادتهم بقوة من التطور التكنولوجي، والارتقاء بأجيال تمتلك المعرفة والمهارات مزودة بالقيم الايجابية التي تحقق السلام العالمي.

ويحمل الاتحاد برنامج دعم وتنسيق الجهود العربية والإفريقية ذات الصلة بالإعلام الرقمي، مع جمع وترجمة ونشر البيانات المتعلقة بالإعلام الرقمي، وإعداد البرامج التدريبية المتكاملة لتنمية قدرات المهتمين بهذا المجال، مع الحرص على تطوير أداء المؤسسات الرقمية، فضلا عن تجسيد التعاون والقيام بنشاطات مشتركة مع مؤسسات حكومية وغير حكومية عربية وافريقية مختصة في الإعلام الرقمي، بالإضافة إلى إعداد دراسات وبحوث في مجال الإعلام الرقمي تساهم في تحقيق التنمية وتساهم في نشر ثقافة الإعلام الرقمي.

وأفيد إنّ الإتحاد سيعمل على حث الحكومات لتبني ثقافة ومفاهيم الإعلام الرقمي وإبراز أهميته ضمن المناهج التعليمية في كافة المراحل الدراسية، ووضع برامج تشجيعية للمتميزين والمبدعين على صعيد الإعلام الرقمي من المؤسسات والأفراد، وتأهيل وإعداد قيادات في مجال الإعلام الرقمي من خلال برامج مدروسة، وإقامة المؤتمرات والندوات والأيام الدراسية والمحاضرات التي تعزز من ثقافة الإعلام الرقمي.

 

منظمة غير حكومية لا تستهدف الربح 

يرفع الاتحاد شعار نشر القيم الفاضلة والتنمية والسلام، وهو منظمة عربية افريقية غير حكومية مستقلة غير هادفة للربح تهتم بالإعلام والنشر الرقمي، ويتكون من المؤسسات والجمعيات والمنظمات والأفراد المهتمين بالإعلام الرقمي في البلدان العربية والإفريقية، وتمّ اختيار مقر الأمانة العامة بالسودان باعتبارها دولة مبادرة للتأسيس، ويمكن للمكتب التنفيذي أن يعقد اجتماعاته في مقر الاتحاد بالسودان، أو يجتمع في أي دولة عربية أو افريقية بعد موافقة الأعضاء، كما يخوّل لأي مؤسسة عضو في الاتحاد بعقد اتفاقيات تعاون في مجالات الإعلام الرقمي مع جهات عربية وافريقية يستفيد منها الاتحاد.

وفي كلمتها بالمناسبة، طالبت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيات المعلومات السودانية "تهاني عبد الله"، الدول العربية والإفريقية بالعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة من أجل إثراء المحتوي الرقمي العربي، قبل أن تؤكد على ضرورة تسخير البنى التحتية واللوجستية لتحقيق ذلك، فضلا عن نشر ثقافة الرقابة الذاتية لحماية الفرد من أخطار الفضاء السيبراني.

من جهتها، أكدت المهندسة "عزة عمر عوض الكريم"، أنّ الاتحاد يتمتع بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي والإداري، ومن أهداف الاتحاد هو إثراء المحتوى العربي الافريقي في المجال الرقمي، وتعزيز القيم الإنسانية العليا لحفظ السلام العالمي، والعمل نشر ثقافة الرقابة الذاتية لجعل الانترنيت فضاء آمنا.

  • print