السيناتور السابق محمد حماني يصدر كتاب

"ملفات تهدد الأمن القومي.. رؤية برلماني جزائري"

date 2017/03/08 views 917 comments 3
author-picture

icon-writer ب. طواهرية

أصدر السيناتور السابق عن ولاية إيليزي، محمد حماني، كتابا تحت عنوان "ملفات تهدد الأمن القومي، رؤية برلماني جزائري"، ويقع الكتاب في 305 صفحات، حيث اعتبره المؤلف رؤية داخلية ناجمة عن تجربة شخصية من خلال معايشة ومتابعة الأحداث التي تعج بها المنطقة عن كثب، والتي فرضتها جملة التغييرات والمتغيرات الطارئة على دول الجوار من جهة، بالإضافة إلى أزمات أخرى متجذرة تلقي بظلالها على الساحة في المناطق التقليدية، والتي يتواجد بها الطوارق نتيجة للجغرافيا السياسية والتداخلات العرقية والامتدادات الثقافية وغيرها، وتضمن الكتاب خمسة محاور يمكن تلخيص مضامينها في الملف الليبي والذي تضمن الصراع أو العدوان على مدينة أوباري، والوساطة القطرية، لماذا الجنوب الليبي تحديدا ؟، كيف يمكن للطوارق الاستفادة من هذه العلاقة؟، قراءات تكميلية للمشهد العام في الجنوب الليبي، بينما خصص المؤلف الجزء الثاني للملف الازوادي، من حيث الموقع الجغرافي، تاريخ الأزمة جذور الصراع، الأسباب والعوامل، الجيش المالي، جرائم ضد الإنسانية الوساطة الجزائرية، بداية التنصل من اتفاق الجزائر.

كما خُصص الجزء الثالث لملف النيجر، بعنوان الحدود بين الأمس واليوم، النيجر والتمرد القادم، مشكلة الإدماج، المشاكل الاقتصادية والتنموية بالنيجر، عدم تحقيق أهداف الثورات السابقة، سقوط نظام القذافي، استغلال اليورانيوم والمجموعة الفرنسية "اريفا"، التي وصفها المؤلف بكفن الطوارق على الحدود الجزائرية النيجيرية، وكذا ظهور المعدن الأصفر، كما خصص المؤلف جزءا رابعا لملف حركة أبناء الصحراء من أجل العدالة، ومعالم تشكل الحركة وظروفها وملابساتها، ومرحلة التحول للعمل المسلح، والمرحلة الثانية 2011، محاولات الربط بين الحركة ورئيسها وبعض الحركات الأصولية المتشددة في الساحل، المطالب الأخيرة المعتمدة من طرف الحركة، فيما جاء الجزء الخامس من الكتاب مخصص لملف الهجرة غير الشرعية، من حيث أصناف المهاجرين، الهجرة وشبكات تهريب البشر، الانعكاسات الناجمة عن الهجرة غير الشرعية في المجال الاقتصادي، الثقافي والاجتماعي، والصحي والأمني، احتمال الهجرة المعاكسة من ليبيا في حال أي حرب ضد الإرهاب العلاقة بين الهجرة غير الشرعية والتهريب والإرهاب "إسرائيل تدخل على الخط" – تنقيب الأجانب عن الذهب واستباحة المنطقة. 

ويعتبر الكتاب من بين المؤلفات القليلة التي تطرقت للوضع الأمني في الجنوب الجزائري، كما تضمن الكتاب ملحق لمداخلات ومراسلات وأسئلة شفوية وكتابية وأجوبة الحكومة الخاصة بمؤلف الكتاب أثناء عهدته النيابية بمجلس الأمة خلال العهدة البرلمانية 2007 – 2012 .

  • print