أصحابها لم يتلقوا إشعارا وطالبوا زوخ بالتدخل

غضب شعبي بعد تهديم 11 محلا تجاريا ببراقي

date 2017/03/16 views 2406 comments 0
author-picture

icon-writer أ‌. بوخليف

أقدمت بلدية براقي على هدم 11 محلا تجاريا بوسط المدينة وبدون إشعار مسبق، الأمر الذي أثار ثائرة أصحاب المحلات للمطالبة بتدخل والي العاصمة عبد القادر زوخ.

وحسب أصحاب المحلات الذيم تحدثوا لـ"الشروق" أنهم يملكون عقود ملكية ليتفاجأوا، الأربعاء، بمصالح بلدية براقي تصدر قرار الهدم وتقوم بتنفيذيه في نفس اليوم بحجة إعاقتها للمشروع الصيني لبناء أكبر قصر للثقافة بالمساحة المسترجعة بحي ديار البركة، مضيفين أن إشعار الهدم لم يستلموه، بل تلقوه شفهيا من طرف منفذي العملية، وهو ما يخالف القانون.

وأعرب التجار أصحاب المحلات عن سخطهم وتذمرهم الشديدين من هذه السياسة، خصوصا بعد تعويضهم بمحلات بالأحياء السكنية الجديدة ببن طلحة وبحوش الميهوب كتعويض على محلاتهم التي تقع في وسط بلدية براقي، حيث اعتبروا المحلات المعوضة غير تجارية بحكم انعدام النشاط التجاري، ناهيك عن استفادتهم من محلات عقود الاستفادة، في حين كانوا يملكون عقود ملكية للمحلات، مطالبين بتحويل المحلات التي استفادوا منها إلى ملكية خاصة.

  • print