انطلاق الطبعة 49 للمناسبة

سياح أجانب يتوافدون على عيد الزربية بغرداية

date 2017/03/20 views 1262 comments 2
author-picture

icon-writer ب.عز الدين

عاشت مدينة غرداية افتتاح الطبعة 49 لعيد الزربية بمشاركة عدة ولايات وكلا من تونس والمغرب ومصر وليبيا، وقد أعطى إشارة الانطلاق وزير تهيئة الإقليم والسياحة والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري الذي زار الولاية رفقة الوزيرة المنتدبة المكلفة بالصناعة التقليدية.

وتضمن الاستعراض الافتتاحي للعيد الوطني للزربية في طبعته التاسعة والأربعون حضورا جماهيريا كبيرا، يقدر حسب المنظمين بخمسة ألاف شخص، وتم خلاله عرض لوحات فنية من قبل عدد من الحرفيين المبدعين الذين يمثلون ثلاثة عشر بلدية، وتبرز هذه اللوحات الفنية المزركشة بالزرابي التقليدية معالم الحضارة والعمق التاريخي للمنطقة.

وتتنافس هذه العربات على جائزة أجمل عربة، حيث تمر هذه العربات في الطريق الرئيسي بلجنة التحكيم فالمنصة الشرفية، وتتخلل هذه العربات فرق الخيالة والبارود وكذا رقصات فلكلورية، وتم خلال الحفل الاختتامي الإعلان عن جوائز التظاهرة، هذا الاستعراض الرائع لقي إعجاب الوفود القادمة من شتى أرجاء الوطن والسكان المحليين.

ويعتبر عيد الزربية الذي يحمل هذه السنة شعار " زربية غرداية تراث وهوية " تقليدا راسخاً منذ أكثر من خمسين سنة لتنمية الصناعة التقليدية خاصة النسيجية منها .

تجدر الإشارة أن كل عائلة غرداوية تملك منسجا خاصا بها، حيث يعد من بين الأثاث المنزلي للبيت، كما  تحصي مصالح القطاع بالولاية أكثر من أربعة عشر ألف امرأة حرفية مختصة في صناعة النسيج، إذ تقوم النسوة بتعليم بناتهن خلال العطل خاصة الصيفية منها للمحافظة على موروث الأجداد.

وينتظر هذه السنة أن يتوافد أكثر من عشرة ألاف سائح لولاية غرداية خلال العطلة الربيعية وعيد الزربية، الذي ستتواصل فعالياته إلى غاية الثاني والعشرين من مارس الجاري.

ويتوافد آلاف السياح الجزائريين على مدينة غرداية خلال الأسبوع الأول من عطلة الربيع المدرسية في مشهد ذكّر تجار وسكان المدينة بمواسم السياحة في سنوات سابقة، وقد نجحت السلطات الأمنية والإدارية بالولاية في رفع التحدي وتمكنت من تنظيم عيد الزربية والاستعراض الافتتاحي دون حدوث أي شيء يعكر الجو الاحتفالي.

  • print