فيما رفع الاحتكار سعر البطاطا إلى 100 دج

حجز قناطير من التمور الموجهة إلى المضاربة في رمضان بسيدي بلعباس

date 2017/03/20 views 6269 comments 4
author-picture

icon-writer م. مراد

أسفرت حملة التفتيش التي باشرتها مصالح مديرية التجارة لولاية سيدي بلعباس، التي طالت جميع غرف التبريد بالولاية، عن حجز 50 قنطارا من التمور، كانت محتكرة لهدف تسويقها خلال شهر رمضان الكريم، بأسعار مرتفعة.

وامتدت حملة التفتيش من تاريخ 12 إلى 18 مارس الجاري، ومست جميع المؤسسات الناشطة في قطاع التخزين على البارد، البالغ عددها 24 مؤسسة معتمدة بالولاية، تحتوي على مجموع 91 غرفة تبريد، حيث تم اكتشاف ما يزيد عن 50 قنطارا من التمور، كانت مكدسة بإحدى غرف التبريد، لهدف تسويقها شهر رمضان الكريم، بأضعاف أسعارها، ليتم حجزها وإعادة توجيهها إلى المنفعة العامة.

ومن أهم أهداف مثل هذه الحملات، كسر الاحتكار الذي يمارسه بعض أشباه تجار الخضر والفواكه، الذي كان سببا في ارتفاع كبير لأسعار الخضر والفواكه، على غرار البطاطا التي بلغ سعرها بأسواق الولاية إلى 100 دج للكيلوغرام، علما أن الأشهر القليلة التي تسبق حلول شهر الصيام، كثيرا ما تعرف لجوء البعض إلى تخزين كميات هائلة من الخضر والفواكه وحتى المواد الغذائية، ذات الاستهلاك الواسع خلال الشهر الفضيل، لأجل تسويقها بأثمان باهظة، وقد تأتي حملات التفتيش التي تقوم بها مصالح مديرية التجارة، التي لقيت استحسانا كبيرا وسط المواطنين، لتضع حدا لمثل هذه الممارسات، وتسهم في ضبط الأسعار بالسوق المحلية.

  • print