بن غبريط تطلق رسميا النظام المعلوماتي الرقمي

مراقبة غيابات الأساتذة والتلاميذ وكشوف النقاط والترقيات عن بعد

date 2017/04/17 views 10907 comments 9
  • توظيف أزيد من 2000 أستاذ "احتياطي" خارج ولايتهم
author-picture

icon-writer نشيدة. ق

صحافية بالقسم الوطني في جريدة الشروق، مهتمة بالشؤون التربوية

أطلقت وزارة التربية الوطنية، الإثنين، رسميا النظام المعلوماتي الرقمي، الذي سيسمح بمراقبة الأولياء لأبنائهم عن بعد خاصة ما تعلق بالغيابات، وكذا الاطلاع على نتائجهم "إلكترونيا"، كما سيسهل عملية التحويلات من مؤسسة لأخرى عن بعد دون التنقل.

أوضحت، وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريط، لدى إشرافها على إطلاق للنظام المعلوماتي، أنه يسمح بضمان معرفة دقيقة لتنظيم المنظومة التربوية سواء من ناحية حاجيات القطاع من الموارد  البشرية وتنظيم الحياة المدرسية، أو من ناحية دعم أداء الإدارة والتحكم في  النفقات العمومية. وأوضح الأمين العام بالوزارة عبد الحكيم بلعابد، خلال  العرض الذي قدمه، بأن هذا النظام هو فرصة  للأولياء لمرافقة أبنائهم في التمدرس سواء من حيث التسجيل عن  بعد، حيث سيمكن هذا النظام من جعل لكل تلميذ "رقما تعريفيا" وطنيا طيلة مساره  الدراسي وتسهيل عملية التحويل للتلاميذ  من مؤسسة إلى أخرى عن بعد وكذا  التسيير اليومي للغيابات، حيث يتم إعلام الأولياء  بغياب أبنائهم عبر رسالة قصيرة ترسل لهم عبر الهاتف النقال والإطلاع على نتائج أبنائهم المحولة إلى كشوف النقاط الكترونيا.
وأكد بلعابد، أن التلاميذ يمكنهم سحب أيضا جميع الوثائق الخاصة بهم على غرار الشهادة المدرسية وكشف النقاط والملف الالكتروني للتلميذ وغيرها. كما سيتمكن موظفو القطاع من استخراج العديد من الوثائق الخاصة بالأساتذة لاسيما تسيير الترقيات والغيابات ومنحة المردودية.
وكشف الأمين العام، عن توظيف 2718 أستاذ "احتياطي" خارج ولايتهم، باستغلال الأرضية الرقمية الوطنية، حيث تكفلت الوزارة بإقامتهم.

  • print