من أجل توريط دائنه

محتال ينسج عملية اختطافه وتعذيبه فيدخل الحبس بقسنطينة

date 2017/04/20 views 22374 comments 1
author-picture

icon-writer ب. ع

أمر وكيل الجمهورية لدى محكمة قسنطينة، الأربعاء، بإيداع شخص في الثانية والأربعين من العمر، رهن الحبس المؤقت، إلى غاية محاكمته، بتهمة التبليغ عن جريمة وهمية والتصريح الكاذب، وهذا بعد أن أوقفته الضبطية القضائية للأمن الحضري الثالث بأمن الولاية، وكان هو نفسه الذي تقدّم بشكوى في بادئ الأمر، إلى الأمن الحضري الثالث بقسنطينة.

المتهم تقمص دور ضحية، زاعما أنه تعرض للاختطاف والتعذيب وسرقة سيارته وأمواله من طرف بعض معارفه، الذين كانوا مدججين بالسيوف، فنقلوه عبر ثلاث سيارات وأرهبوه في أعالي نصب الأموات السياحي بقسنطينة، وأخذوا سيارته الفاخرة الجديدة من نوع فولكسفاغن باسات  CC، ومن نصب الأموات، نقلوه إلى أعالي جبل الوحش ثم تركوه وحيدا.

المتهم المزعوم المشتكى منه، لم يهرب عندما تلقى استدعاء من مصالح الأمن وروى الرواية الحقيقية، التي قلبت التحقيق رأسا على عقب، حيث اعترف بأنه فعلا على خلاف مرير مع الضحية المزعوم بسبب مبلغ مالي كبير بينهما بلغ مليار سنتيم، فالتقيا فعلا في نصب الأموات من أجل تصفية الحسابات المالية، فاقترح الضحية المزعوم تقديم سيارته لدائنه وشطب البطاقة الرمادية له، ثم قدّم له وثيقة اعتراف بدين وصك بريدي موقعين من قبل الضحية المزعوم، بالإضافة إلى البطاقة الرمادية المشطوبة أمام أنظار بعض الشهود، ولكن الضحية المزعوم بمجرد أن غادر المكان من دون سيارة، ندم، فحاول نسج هذا السيناريو لتوريط دائنه، فسقط في الحفرة ذاتها وهو حاليا رهن الحبس المؤقت.

  • print