الضحية تم توقيفه عن عمله لتورطه في إجراء عمليات إجهاض مشبوهة

طبيب يقاضي مغتربا لإستيلائه على مبلغ 3 ملايير سنتيم!

date 2017/04/20 views 2986 comments 0
author-picture

icon-writer مريم. ز

ستفتح محكمة الحراش خلال أيام ملفا قضائيا، يخص جنحة السرقة ووجهت فيها أصابع الاتهام إلى شاب مغترب في ألمانيا ،بعد أن وقع طبيب جراح، يدعى "ع. ح"، بلغ عقده السادس، ضحيته، وسلبه مبلغا ضخما يفوق 3 ملايير سنتيم.

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن ملابسات القضية جاءت تبعا لعدة شكاوى من قبل الطبيب الجراح تتعلق في مجملها باحتيال نفس الطرف المغترب بألمانيا عليه، حيث سبق أن قاضاه أمام ذات الهيئة القضائية بتهم تتعلق بالنصب والاحتيال وانتحال صفة وكيل جمهورية وقاض، واستغلال ظروفه وتخبطه في عدة مشاكل مع العدالة لبيع عيادته المشمعة بـ "وكالة تصرف" حررها له لإدارة شؤونه خلال فترة سجنه، بمبلغ مالي يقدر بـ 35 مليار سنتيم محررة على صك بنكي، كما أن المتهم استغل الوكالة للتصرف في ممتلكات الضحية خلال فترة قضائه محكوميته، ليتابعه هذا الأخير مجددا أمام محكمة الحراش بتهمة السرقة. وتجدر الإشارة إلى أن الطبيب الضحية يوجد حاليا داخل سجن الحراش عن تهمة إصدار صك من دون رصيد، كما تم الحجز عليه من قبل أولاده بسبب معاناته من اضطرابات عقلية ومنعه من التصرف في ممتلكاته، وعن ممارسة مهامه بأمر قضائي لتورطه في إجراء عمليات إجهاض غير شرعية بالعيادة الخاصة التي تم تشميعها.

  • print