التماس عامين حبسا ضد المتهمة

"ضابط" وزوجته ينصبان على مواطن ويسلبانه مليارين

date 2017/05/15 views 1119 comments 0
author-picture

icon-writer قدور.ج

استعرضت محكمة الجنح ببئر مراد رايس بالعاصمة، قضية النصب والاحتيال التي كان بطلها "ضابط" إلى جانبه زوجته التي مثلت، الأحد، أمام هيئة المحكمة وفقا لإجراءات الاستدعاء المباشر بناء على شكوى تقدم بها مواطن على مستوى مصالح الأمن، حيث أكد في معرض شكواه أنه تعرض لعملية احتيال، بعد أن تعرف عليها على موقع انترنت لبيع السيارات.

وجاءت عملية النصب حسب ما دار بجلسة المحاكمة، بعد ما عرضت، المتهمة سيارتها من طراز "مرسيداس" على البيع  بأحد المواقع الإلكترونية، أين قام الضحية بشراء سيارتها، فاتفق على المبلغ لتصرح المتهمة للضحية أنها زوجة "ضابط"، أين عرض عليها المتهم فكرة التعامل معها في مجال إعادة بيع السيارات المستعملة لتعرض عليه هذه الأخيرة مشاريع وإبرام صفقات بعد ما عرفته على زوجها.

هذا الأخير ادعى أنه يعمل على مستوى لجنة الصفقات وعر ض عليها مشاريع وهمية لا أساس لها من الصحة، وعلى ذلك الأساس اقترح عليه عدة صفقات آخرها كانت تتعلق بطلاء حي رسمي بقيمة مليارين سنتيم، وأوهمه بجني أموال طائلة وراء هذه المشاريع، ثم طلبا منه منحهم مبالغ مالية تراوحت ما بين 700 و800 مليون سنتيم، وفي المرة الأخيرة 2 مليارين، إلى أن جاء اليوم الذي تفطن فيه الضحية أنه راح ضحية نصب فتقدم إلى مركز شرطة، أين أودع شكوى قضائية في حق المتهمين، ليحاكم المعني على مستوى المحكمة العسكرية بولاية البليدة، أين صدر في حقه أمر بالقبض المؤقت، وقضى بإدانته بعقوبة عامين حبسا نافذا، أما زوجته فتم متابعتها أمام محكمة الجنح على مستوى محكمة بئر مراد رايس.

  • print