وحدة "الكوكسول" قدمت عروضا مبهرة في القتال بباتنة

مركز سلاح المدرعات يكشف دبابة "تي 90" وحش القوات البرية

date 2017/05/19 views 22374 comments 17
author-picture

icon-writer طاهر حليسي

مراسل صحافي ومدير مكتب الشروق بولاية باتنة

نظم مركز التدريب لسلاح المدرعات بباتنة زيارة موجهة للصحافة الوطنية للتعرف على مهام التكوين والقتال في مجال سلاح المدرعات عصب القوات البرية الكائن بالجهة الشرقية لمدينة باتنة، المتخصص في تكوين رتباء منحدرين من الصف ورتباء متعاقدين مجندين مدنيين وجنود متعاقدين مجندين مدنيين ورتباء وجنود احتياطيين.

وتعرّف الإعلاميون على عدة ورشات منها المتخصصة في تقديم حصة في النظام المنظم لتبيان انضباط الأفراد ثم ورشة لتفكيك الأسلحة  قبل أن يتم الولوج لأعماق الاختصاص عبر ورشة المقلدات الإلكترونية حيث يتدرب طاقم الدبابة المتكون من القائد والسائق والرامي إلى تنفيذ مهمات موحدة باستعمال أنظمة الكترونية شبيهة بالعمل الميداني الذي يتم دعمه في ورشة المجسمات المحاكي للدبابات الحقيقة حيث يتدرب الرتباء والجنود على أداء المهام القتالية على مختلف الدبابات.

 وأهم هذه الدبابات، دبابة "تي 72" الشهيرة والدبابة الأحدث على الإطلاق، ووحش القوات البرية الجزائرية تي 90 أم أس والتي تعد من أقوى المدرعات في العالم حيث سمح للإعلاميين بالتعرف على خصائصها القتالية وأنظمتها الصاروخية و مهامهما المختلفة حسب الطبيعة الطوبوغرافية والتكتيكية. وأعدت المدرسة عرضا قتاليا لوحدة الكوكسول أستعرض فيه المقاتلون مهارات الكاراتي، والفنون القتالية والجماعية والفردية ومهارات القتال المتلاحم، كما قدموا عروضا مبهرة في كسر الأجر ومجسمات الأرصفة و تقطيع زجاج المصابيح بالأسنان. 

وأكد العقيد إبراهيم عبيدي قائد المركز أن الزيارة تأتي في إطار توجيهات القيادة العليا بفتح الأبواب للإعلاميين والجمهور قصد الإطلاع على طرق التكوين البيداغوجي والتدريبي في إطار سياسة الاتصال المنفتحة على الجميع.

  • print