ضغوط نفسية دفعته إلى الانتحار حرقا

وفاة الشاب الذي أحرق جسده بالنعامة

date 2017/05/20 views 6550 comments 0
author-picture

icon-writer أ. خليفي

توفي شاب في العقد الثاني من العمر، يقيم بمدينة عين الصفراء في النعامة، السبت، متأثرا بحروق على مستوى مناطق عديدة من جسده، جراء إضرامه النار في جسده قبل أيام بمنزله العائلي الكائن بحي السلام، فيما لم تتمكن والدته من إطفاء النيران التي التهمت جسده وأصيبت هي بحروق على مستوى اليد.

الضحية تم نقله على جناح السرعة إلى مستشفى عين الصفراء، أين تم تقديم الإسعافات الأولية، لكن وبعد تحديد الأطباء الجراحين درجة الحروق، وهي من الدرجة الثالثة، تم نقله لمستشفى وهران الجامعي، وبعد معاناته توفي أياما بعدها، بعد الحادثة المأساوية التي تعدّ الأولى من نوعها بعين الصفراء، فيما لم تعرف الأسباب الحقيقية وراء إقدام الشاب على فعلته، غير أن مصادر "الشروق"، كشفت أنّ دوافع إقدام الضحية على إحراق جسده، تكمن في ضغوط نفسية مردّها مشاكل عائلية. مقرّبون من الضحية بدورهم، تحدّثوا عن أخلاقه العالية، وعبّروا عن دهشتهم لما وقع، في حين شهدت مدينة عين الصفراء، هبّة تضامنية مع عائلة المتوفى.

  • print