عبد القادر جريو:

أعيش ضغطا مضاعفا في رمضان بسبب "ناس السطح"

date 2017/06/13 views 2694 comments 0
author-picture

icon-writer زهية.م

صحافية مختصة في الشؤون الثقافية

يؤكد مخرج جرنان الڨوسطو عبد القادر جريو أنه يعيش القلق عندما لا يجد فكرة ما يكتب عنها ويستلهم منها مواضيع حلقات برنامجه، لهذا فالصيام يؤثر عليه ويبقى أبرز حدث في حياة جريو هو توقيف برنامج "ناس السطح" في الموسوم الماضي.

ما هو أبرز حدث تحتفظ به خلال رمضان

بكل صراحة أبرز حدث بقي راسخا في ذهني حدث في العام الماضي وهو توقيف برنامج "ناس السطح"، لم أكن أتوقع أن يتم توقيف البرنامج، كانت فترة جد صعبة مررت فيها بضغط كبير رفقة فريق البرنامج. وهنا بودي أن أوضح أن البرنامج ليس معارضا لكنه برنامج نقدي ومحايد وخاصة أننا نتجنب الخوض في أعراض الناس.

ما رأيك في الانتقادات التي تطال عمل الشباب خاصة في مجال الأعمال السمعية البصرية؟

الشباب اليوم قادرون على إثبات أنفسهم وصناعة الفارق كما صنعه شباب الأمس، شباب اليوم لديهم الوعي الكافي والقدرة على ممارسة النقد السياسي لأنهم أيضا شباب جامعي متشبع بقيم الوطنية ويعيشون هموم مجتمعهم. نحن مقتنعون أنه بإمكاننا توجيه النقد لأنفسنا عوض أن ينتقدنا الآخرون.

هل أنت من الأشخاص الذين يؤثر فيهم رمضان؟

 صحيح "أنا يغلبني" رمضان لأنني أعيش دائما على أعصابي خاصة عندما لا أتوصل إلى الإلهام لكتابة سيناريو حلقة معينة من "ناس السطح"، البرنامج كما تعرفون يعتمد على المعلومات اليومية التي نستقيها من الصحافة الوطنية، لهذا أنا عادة أنهض باكرا لقراءة الصحف وكتابة السيناريو وعندما لا أجد فكرة ما أعيش القلق خاصة وأن البرنامج يصوّر ليلا ونعيش بصفة متكررة ضغط التصوير مباشرة بعد الإفطار.

  • print