"أنس تينا"، أحد المساهمين في ورشة كتابة السلسلة "العاشورية":

كنت ضد الدراما في "عاشور العاشر 2".. و"ليلة الشّك" الأفضل هذا الموسم

date 2017/07/03 views 13369 comments 0
author-picture

icon-writer حسام الدين. ف

وصف البودكاستر الشاب "أنس تينا"، إسهامه في كتابة سيناريو المسلسل الكوميدي الدرامي "السلطان عاشور العاشر" الموسم الثاني بالتجربة المفيدة له بما أنها الأولى من نوعها بالنسبة إليه ضمن عمل تلفزيوني ضخم في رمضان، مؤكدا في حديثه إلى "الشروق" أن دوره في طاقم العمل هذا كان محاولة إسقاط سيناريو الحلقات "العاشورية" على الواقع الاجتماعي والسياسي المعيش في البلاد.

بعيدا عن البرنامج الاجتماعي "التجربة"، الكثير لا يعلم بأنك أسهمت في ورشة كتابة سيناريو "عاشور العاشر 2"، حدثنا عن ذلك؟

هي تجربة مفيدة لي شخصيا، خلال مدة 3 أشهر، بدأنا العمل في أوت 2016، كنت من بين نحو 7 أشخاص ضمن فريق الكتابة، كنا نلتقي يوميا وعملنا كفريق واحد، دوري كان محاولة إسقاط السيناريو على الواقع والتركيز على "الشّرات"، هناك بعض الحلقات استغرقنا فيها أكثر من 15 يوما لكتابتها، في حين مثلا حلقة "ليلة الشك" أكملناها في يوم واحد فقط، الفرق بين سيناريو الموسم الأول والثاني هو أن الحلقات في هذه المرة كانت متسلسلة ومترابطة فيما بينها وليست متفرقة، وهذا أمر صعب.

 بما أنك معروف في قالب الفكاهة، هل كنت مع إدخال الدراما هذا الموسم؟

شخصيا، كنت ضد هذا الطرح لأنني اعتقدت أن ذلك ينقص من الكوميديا وبالتالي لن يستهوي المتابعين، لكن اكتشفت في الأخير أن العديد من المشاهدين تفاعلوا مع الحلقات الدرامية الأخيرة، خصوصا مع موت السلطان "عاشور العاشر"، لقد تعلمت تقبل الرأي الآخر وثقافة اختلاف الآراء. هدفي الأول من خلال المشاركة في هذه التجربة مع المخرج الأول في الجزائر جعفر قاسم، هو تعلم الناحية المنهجية في السناريو. وهذا كله كان مفيدا لي.

كسؤال كلاسيكي، من أطلق "الفليشة" ومن هي الشخصية التي أصابتها؟ 

بصراحة، هذا ليس من صلاحياتي، طرح علي هذا السؤال عدة مرات وتفاديت الإجابة عنه. صحيح، أنا من كتاب السيناريو، لكن لا يمكن الحديث عن ذلك.

ما أفضل حلقة بالنسبة إليك في "عاشور العاشر"؟

حلقة رمضان "ليلة الشك".. لأنها كانت تتضمن مشاهد مضحكة كثيرا وتزامن بثها مع الشهر الفضيل.

ما جديدك في الفترة القادمة؟

بصراحة، تعبنا كثيرا خلال رمضان. سنرتاح هذه الفترة، لنعود إلى تسجيل الفيديوهات على "اليوتيوب" كالعادة و"ربي يفارقنا بلا ذنوب يا من عاش".

  • print