رئيس مجلس أعمال البلدين يكشف:

مشروع أمريكي ضخم لصناعة الدواء بالجزائر

date 2017/07/08 views 20694 comments 39
author-picture

icon-writer عبد الرزاق.ب

كشف إسماعيل شيخون رئيس مجلس الأعمال الجزائري – الأميركي، أن مسؤولي مخابر بحث سيزورون الجزائر خلال أيام لبحث مشروع استثماري في الأدوية يعد الرابع من نوعه في العالم.

وأكد شيخون في تصريح لموقع قناة الحرة الأمريكية، أن "فريقا علميا يضم خمسة مدراء مخابر بحث أمريكية سيزور الجزائر في الأسابيع القادمة، وستكون مهمة الفريق الذي سيرأسه الباحث الجزائري نور الدين مليكشي من معهد ماساتشوسيتس للتكنولوجيا، مناقشة تفاصيل المشروع مع السلطات الجزائرية".

وعن المشروع يؤكد المتحدث أن "الولايات المتحدة تعول على المناخ الاستثماري في الجزائر لإقامة رابع أكبر مركز لصناعة الأدوية في العالم، والمفاوضات مع مجمع فارما الذي يضم شركات صناعة الأدوية ومختبرات البحث والجامعات المتخصصة ما زالت متواصلة لتجسيد هذا المشروع".

ووفق شيخون "اختيار الجزائر لاحتضان هذا المشروع، يرجع إلى عدة اعتبارات ، أهمها الاستقرار السياسي مقارنة بالعديد من الدول الأفريقية والعربية، إضافة إلى الاستقرار الاقتصادي في ظل توفر السيولة المالية، وضآلة الديون الخارجية لدى الجزائر".

وكانت المفاوضات حول المشروع قد بدأت في 2011 وتوجت في 2014 بتوقيع مذكرة تفاهم في سان دييغو، تتضمن إيجاد الصيغة المناسبة لبدء تنفيذ المشروع في الجزائر، بالتعاون مع الجامعات والمخابر العلمية المنضوية تحت مجمع "فارما".

  • print