الأمين العام لوزارة الموارد المائية:

رفع تسعيرة الماء من صلاحيات الحكومة

date 2017/07/11 views 2743 comments 4
author-picture

icon-writer سعيد باتول

صحافي بجريدة الشروق مكلف بالشؤون المحلية

كشف الأمين العام لوزارة الموارد المائية، الحاج بلكاتب أن قرار الزيادة في تسعيرة الماء من صلاحيات الحكومة، مشيرا أنها الجهة الوحيدة التي تتخذ القرار من عدمه، كاشفا أن مشكل نقص المياه الصالحة للشرب سيحل نهائيا مع المشاريع المقبلة.

وقال الأمين العام لوزارة الموارد المائية في تصريح للصحافة على هامش اليوم الإعلامي والتحسيسي الذي نظمته مؤسسة المياه والتطهير لولاية الجزائر"سيال"، أن الوزارة ليست لها ادنى معلومة بخصوص رفع تسعيرة المياه من عدمها، باعتبار أن صلاحية إعادة النظر في التسعيرة من صلاحية الحكومة، مشيرا في ذات السياق أن المشاريع التي أنجزتها الحكومة ساهمت في تقليص مشكل انعدام الماء وجفاف الحنفيات، حيث ارتفع معدل استفادة الجزائري من الماء من 123 لتر سنة 1999 إلى 400 لتر، مؤكدا أن الولايات التي تشهد نقصا في الماء لا علاقة له بالمياه الصالحة للشرب وإنما يتمثل في نقص المياه  الموجهة للسقي، وهو المشكل التي سيتم امتصاص خلال المرحلة المقبلة بفعل المشاريع الضخمة التي سطرت في القطاع.

وأفاد المتحدث أن الجزائر تحتوي 70 سدا يزود سكان 48 ولاية من المياه الصالحة للشرب، في حين توجد تسعة سدود في طور الانجاز وهي المشاريع التي ستنهي نهائيا مشكل المياه، ناهيك عن المياه الجوفية والآبار التي تساهم في توفير هذه المادة الضرورية، حيث سيكون محزون المياه في أفاق 2018 ثمانية مليار لتر مكعب، مشددا في ذات السياق على أن الكرة الآن في مرمى المواطنين الذين باتوا ملزمين على الحفاظ على هذه المادة الاستراتيجية من خلال ترشيد وعقلنة استهلاك الماء.

من جهتها، أفادت مدير الاتصال والتنمية المستدامة بمؤسسة المياه والتطهير لولاية الجزائر "سيال" شافية عبيد، أن الحملة التحسيسية التي باشرها المؤسسة تهدف إلى توعية المستهلكين بضرورة ترشيد وعقلنة استهلاك الماء خاصة خلال فصل 

الصيف، من خلال الاعتماد على النظام الالكتروني لتحديد الزبائن الأكثر استهلاكا والذين يفوق استهلاكهم للمياه المعدل المحدد.

  • print